أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - الارهاب, الحرب والسلام - عبير سويكت - نعى السفير السودانى جبير إسماعيل جبير














المزيد.....

نعى السفير السودانى جبير إسماعيل جبير


عبير سويكت

الحوار المتمدن-العدد: 7321 - 2022 / 7 / 26 - 14:53
المحور: الارهاب, الحرب والسلام
    


نعى السفير السودانى جبير إسماعيل جبير.

عبير المجمر(سويكت)

("ولنبلونكم بشيء من الخوف والجوع ونقص من الأموال والأنفس والثمرات وبشر الصابرين * الذين إذا أصابتهم مصيبة قالوا إنا لله وإنا إليه راجعون").

(يا أيتها النفس المطمئنة ارجعي الى ربك راضية مرضية فادخلي في عبادي وادخلي جنتي).

(كل من عليها فان ويبقى وجه ربك ذو الجلال والإكرام).

جمعية الصحفيين و الكتاب المستقلين
‏JEI(Journalistes et Écrivains Indépendantes)، بالتعاون مع منظمة السودان الجديد
‏Lns(Le New Soudan)،
تنعى سفير السودان السابق المكلف بفرنسا جبير إسماعيل جبير، الذى وافته المنية ظهر الإثنين الموافق 25 يوليو 2022, و اذا ننعيه اليوم ننعى رجل دولة دبلوماسي أنسان سمح الخصال، إبن السودان، أدى عمله بكل مهنية و مصداقية، بعيدًا عن الاقصاءات الأيديولوجية و السياسية، بعيدًا عن النعرات القبلية و الجهوية، عمل بجد و اجتهاد من اجل إنجاز المهام الوطنية، و لطالما حاول التواصل مع مختلف ابناء الجالية السودانية لتوحيدها تحت مظلة واحدة، و العمل سويًا لبناء جسر تواصل بين فرنسا و السودان فى شتى المجالات الإنسانية قبل السياسية.
كما كان يدعو دومًا لتعزيز ثقافة التسامح، و السلام، و التعايش السلمي، و نبذ النعرات العنصرية و القبلية و الجهوية، و يوصى دومًا بان لا نجعل من الخلافات الأيديولوجية و السياسية و التنوع، نقطة ضعف، بل نقطة قوة لان التنوع ثراء اذا استثمر فى الجانب الصحيح،و تقبلنا بعضًا البعض، و احترمنا هذا الاختلاف و التنوع.

ما يميز الرجل أخلاقه الرفيعة، و تواضعه، و تسامحه مع الآخر، يحمل فى داخله تمسك بالأصالة السودانية و مع ذلك تسامح مع غيرها، و لطالما كان يشجع على الانفتاح الإيجابي على المجتمع الفرنسي و الاستفادة المتبادلة منه معرفيًا و إنسانيًا، و السعى لبناء شركات، و بناء جسر تواصل قوى.

فى تعاملاته و اداءه كسفير لم يفرق بين المعارض و المؤيد للنظام السودانى، بل حاول بقدر الإمكان بسط الحقوق بعيدًا عن ثقافة الإقصاء و الهيمنة و التمكين .

نسأل الله تعالى ان يتغمده بواسع رحمته و يجعل مثواه الجنة، ويغسله بالبرد والثلج، و ينقه من الذنوب و الخطايا كما ينقى الثوب الأبيض من الدنس، و يتجاوز عنه خطاياه، و يزد في حسناته، و يجعله في سدر مخضود، وظل ممدود، و ماء مسكوب، و فاكهة كثيرة لا مقطوعة و لا ممنوعة.
و نسأل له الأمن يوم الوعيد مع المقربين الشهود، الركع السجود، الموفون بالعهود، المكرمين بأكرم الوعود من لدن رحيم ودود 
و نسأل الصبر و السلوان و حسن العزاء لأحبابها و ذويها و أسرته الممتدة.

و التعازى موصولة لزملائه فى السفارة السودانية بباريس، و لسعادة السفير د.خالد فرح، و للجالية السودانية بباريس.

‏L’association JEI( Journalistes et Écrivains Indépendants)
Et
‏L’association LNS(Le New Soudan)

‏Paris/ France

جمعية الصحفيين و الكتاب المستقلين
و منظمة السودان الجديد
باريس/فرنسا .
25/07/2022



#عبير_سويكت (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- خطاب السيسى فى قمة جدة بين طمأنت الخارج، و توجسات الميليشيات ...
- الصمت يغذى القمع، إستمرارية حصاد الأعضاء البشرية القسرى فى ا ...
- تدهور الأوضاع الأمنية بولاية النيل الأزرق بالسودان
- قراءة تحليلية فى خطاب رأس الدولة السودانية عبدالفتاح البرهان ...
- قراءة تحليلية هل خطاب البرهان مأزق أم مخرج؟
- فلنرفع أيدينا سويًا، و رؤوسنا معاً نحو السماء للثورية الوطني ...
- حول مظاهرات 30 يونيو بالسودان.
- وفاة وزير الرى و الموارد المائية بدولة جنوب السودان مناوا بي ...
- حول مقتل أحد أصوات الحقيقة و روح الحرية و الكفاح و النضال ال ...
- حول مظاهرات الكلاكلة بالسودان، و أستمرار إستخدام العنف المفر ...
- إستمرارية الاعتقالات التعسفية بالسودان، تردئ أوضاع المعتقلين ...
- حول أحداث أبو نعامة و الاستيلاء على أراضي المواطنين السوداني ...
- رحيل رجل السلم و السلام سمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئي ...
- حول أحداث مخيم جنين بالضفة الغربية، وفاة الصحفية شيرين ابو ع ...
- حول أحداث مظاهرات الخميس بالسودان و المطالبة بمثول شهود قناة ...
- معرض-فرعون الأرضين: الملحمة الأفريقية لملوك نبتة- بمتحف اللو ...
- فى ذكرى مجزرة 29 رمضان و فض اعتصام القيادة العامة بالسودان.
- بمناسبة ذكرى مجزرة 29 رمضان بالسودان : فض الإعتصام ولجنة تحق ...
- من السودانيين رجالًا صدقوا ما عاهدوا الشعب عليه وجدى صالح أن ...
- نداء لإطلاق سراح معتقلى لجنة تفكيك نظام الثلاثين من يونيو و ...


المزيد.....




- السعودية تكشف حجم التبرعات لسوريا وتركيا عبر منصة -ساهم-
- قصة إحياء أمل بعد مرور 60 ساعة.. عائلة بانتظار الخروج من تحت ...
- السعودية تكشف حجم التبرعات لسوريا وتركيا عبر منصة -ساهم-
- قصة إحياء أمل بعد مرور 60 ساعة.. عائلة بانتظار الخروج من تحت ...
- وزارة الطوارئ الروسية تسلم 35 طنا من المساعدات إلى إيران
- دراسة حديثة تظهر عدم وجود نسخة متحوّرة جديدة بعد تخلي الصين ...
- زيلينسكي في أول زيارة إلى لندن منذ بدء الغزو.. يسأل الحلفاء ...
- عالم إيطالي: الزلزال حرّك تركيا ثلاثة أمتار نحو الغرب
- تعرّف على -براتستفو-.. الكتيبة الأوكرانية السرية التي تقوم ب ...
- شاهد: شرطة نيوزيلندا تعثر على 3.5 طن من الكوكايين في تطفو في ...


المزيد.....

- الانتحاريون ..او كلاب النار ...المتوهمون بجنة لم يحصلوا عليه ... / عباس عبود سالم
- البيئة الفكرية الحاضنة للتطرّف والإرهاب ودور الجامعات في الت ... / عبد الحسين شعبان
- المعلومات التفصيلية ل850 ارهابي من ارهابيي الدول العربية / خالد الخالدي
- إشكالية العلاقة بين الدين والعنف / محمد عمارة تقي الدين
- سيناء حيث أنا . سنوات التيه / أشرف العناني
- الجدلية الاجتماعية لممارسة العنف المسلح والإرهاب بالتطبيق عل ... / محمد عبد الشفيع عيسى
- الأمر بالمعروف و النهي عن المنكرأوالمقولة التي تأدلجت لتصير ... / محمد الحنفي
- عالم داعش خفايا واسرار / ياسر جاسم قاسم
- افغانستان الحقيقة و المستقبل / عبدالستار طويلة
- تقديرات أولية لخسائر بحزاني وبعشيقة على يد الدواعش / صباح كنجي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الارهاب, الحرب والسلام - عبير سويكت - نعى السفير السودانى جبير إسماعيل جبير