أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - عبير سويكت - فلنرفع أيدينا سويًا، و رؤوسنا معاً نحو السماء للثورية الوطنية -أمنا- سارة نقدالله.














المزيد.....

فلنرفع أيدينا سويًا، و رؤوسنا معاً نحو السماء للثورية الوطنية -أمنا- سارة نقدالله.


عبير سويكت

الحوار المتمدن-العدد: 7298 - 2022 / 7 / 3 - 19:33
المحور: الثورات والانتفاضات الجماهيرية
    


قالوا متألمة شوية ياخ بعد الشر عليك

عبير المجمر(سويكت)

جمعية الصحفيين و الكتاب المستقلين
‏JEI(Journalistes et Écrivains Indépendantes)، بالتعاون مع منظمة السودان الجديد
‏Lns(Le New Soudan)، بلغنا خبر دخول الأستاذة سارة نقدالله القيادية السودانية القومية الوطنية مستشفى السلام بالعاصمة المصرية القاهرة لإجراء قسطرة بالقلب، تمت بنجاح .
نسأل الله ان يذهب عنها البأس، و أن يشفيها شفاءً لا يغادر سقمًا، و ان يلبسها لباس الصحة والعافية، و أن يأخذ الله بيدها، و ان يحرسها بعينه التي لا تنام، ويكفيها بركنه الذي لا يرام، و يحفظها بعزه الذي لا يضام، و ان يرحمها برحمةٍ من عنده، و يحفظها بقدرته و جلالته.

المناضلة الثورية الصادقة فى كفاحها سارة نقدالله أو "أمنا سارة " كما يحلو للجميع نداءها، هى شخصية سودانية قومية وطنية لا حزبية لا أيدلوجية،
سليلة بيت سوداني أنصاري وطني ثوري، إنسانة عفيفة شريفة، مناضلة جسورة بكل ما تحمل الكلمة من المعاني، كيف لا !!! و هى سليلة بيت آل نقدالله، عرفهم التاريخ الثورى النضالي التراكمى، فهم ليسوا حديثى العهد فى النضال و الكفاح بل سجلوا بطولات و صولات و جولات رائعة في مقاومة جميع الأنظمة الإستبدادية، و على رأسهم نظام الإنقاذ الانقلابي الفاشستي الإستبدادي الديكتاتوري، و جميع آل نقدالله تم سجنهم، تعذيبهم، وإعتقالهم.

إضافة إلي أنها الأستاذة المربية المعلمة( قم للمعلم و أوفه التبجيلا كاد المعلم أن يكون رسولاً)، كونها أستاذة لم يثنيها عن دورها الرسالي و النضالي والثوري، فبالرغم من أنها أستاذة جامعية تجدها تشارك دائماً في ساحة المعركة، و تخوض المظاهرات والاحتجاجات ضد الظلم و الفساد و الإستبداد بكل شجاعة و نشاط .

سارة نقدالله قيادية بارزة في حزب الأمة تدرجت بأدائها المتميز بالحنكه والحكمة إلى أن صارت الأمين العام لحزب الأمة،و المعلوم لدى الجميع أن حتي الأصوات المعارضة لحزب الأمة و تختلف معه، تشترك مع الحزب و الأنصار في حب سارة نقدالله، أو كما يناديها الأنصار “أمنا سارة”، و يشبهونها دومًا بالمناضلة فاطمة إبراهيم"فاطمة السمحة"، مع أنهما من مدرستين مختلفتين، لكنهما وجهان سياسي و فكري فى الشجاعة و الجرأة.

و معروف كذلك دور نقدالله وعبدالله خليل كشخصيات كان لها دورا أساسيا في البناء التنظيمي لحزب الأمة، و تشكيله و تطويره، و تبنيهم شعار السودان للسودانيين منذ تأسيس الحزب في 27 فبراير 1945.

اضافة الي أن نقدالله معروف عنه انه كان من القيادات الشبابية ذات التأثير في حزب الأمة، و صاحب فكرة “شباب الأنصار و زي على الله”، و له مواقف وطنية حازمة و قوية.
و كذلك يذكر  التاريخ لآل نقدالله حوادث مارس التي كانت بداية الإعلان الأول لإستقلال السودان مع مجموعة الإستقلاليين.

آل نقدالله كبقية آهلنا الأنصار يمتازون بالقوة و الشجاعة، و الصرامة في القضايا الوطنية، و يمتازون بالمواقف البطولية الرائعة، بدءاً بنقدالله الآب، و نقدالله الإبن، و بنات نقدالله، و أحفاد نقدالله.

السيدة نقدالله كانت و ما زالت مفخرة لكل السودانيين و السودانيات، و رمز وطني من رموز الوطنية ،و مثال للجرأة و الشجاعة في التعبير عن الرأي بقوة بعد الوصول إلى قناعة إلى أنه هذا هو الطريق الصحيح، و السير فى المنهجية الوطنية، و الكفاح من اجل الوطن بكل الوسائل دون رجعة إلى الوراء، هى حقًا أنموذج للشجاعة و الإقدام.

أفعالها و مواقفها السياسية و الفكرية ليس لها وصف أخر غير الشجاعة و الجرأة و التمسك بالفكر و المبدأ و القضية الوطنية، و الإخلاص للوطن .
و عندما يكون الوطن فى محنة كالتى يمر بها السودان حاليًا فهو فى أمس الحاجة لأمثال سارة نقدالله من الشخصيات القومية كقدوة حسنة تتقدم إلى الأمام للنهضة بالبلاد .

كثيرون من الأنصار ينظرون لسارة نقد الله على أنها أقوى و أشجع أمين عام مر علي حزب الأمة، و من ذاكرة الأرشيف المهنية عندما طرحت عليها هذا السؤال فى سلسلة حوارات معها، كان ردها بكل تواضع و زهد و تفانى :
("لا طبعاً، حزب الأمة الحمدلله رب العالمين كان عنده سبعة أمناء عامين سابقين و لكل واحد منهم رمزيته و قوة شخصيته و تأسيسه إذا كان الأمين العام عبدالله خليل أو عبدالله عبدالرحمن نقدالله فهؤلاء في فترة تأسيس الحزب في 27 فبراير 1945 كان لهم دوراً أساسي في البناء التنظيمي و شكله و تطوير الحزب و تبنيهم شعار أن يكون السودان للسودانيين، و جمعوا تحت هذا الشعار جميع السودانيين الحادبين على مصلحة الوطن، و بعدهم يأتي عمنا عمر نور الدائم رحمه الله ، و أخونا جار النبي على أحمد، و أخونا الفريق صديق محمد إسماعيل، و بعده الدكتور إبراهيم الأمين، و أنا أعتبر الشخصية السابعة كأمين عام لحزب الأمة. 
و أمين عام حزب الأمة موقع له مواصفاته و منهجيته و يلزم الإنسان الذي يكون فيه أن يكون مربوط بمبادئ و قيم الحزب و هيكلته و القضايا الوطنية التي يتبناها الحزب، و يصبح هو الجهاز التنفيذي الذي ينفذ هذه المسألة و بالتالي جميع الأمناء العاميين في حزب الأمة ملأوا خانتهم في الوقت الذي كانوا فيه. ").


ختامًا نسأل الله لها الشفاء العاجل، و ندعو الشعب السودانى بالدعاء لها فلا يرفع البلاء إلا الدعاء، و آلف تعظيم سلام لآل نقدالله.

‏L’association JEI( Journalistes et Écrivains Indépendants)
Et
‏L’association LNS(Le New Soudan)

‏Paris/ France

جمعية الصحفيين و الكتاب المستقلين
و منظمة السودان الجديد
باريس/فرنسا .

03/07/2022



#عبير_سويكت (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- حول مظاهرات 30 يونيو بالسودان.
- وفاة وزير الرى و الموارد المائية بدولة جنوب السودان مناوا بي ...
- حول مقتل أحد أصوات الحقيقة و روح الحرية و الكفاح و النضال ال ...
- حول مظاهرات الكلاكلة بالسودان، و أستمرار إستخدام العنف المفر ...
- إستمرارية الاعتقالات التعسفية بالسودان، تردئ أوضاع المعتقلين ...
- حول أحداث أبو نعامة و الاستيلاء على أراضي المواطنين السوداني ...
- رحيل رجل السلم و السلام سمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئي ...
- حول أحداث مخيم جنين بالضفة الغربية، وفاة الصحفية شيرين ابو ع ...
- حول أحداث مظاهرات الخميس بالسودان و المطالبة بمثول شهود قناة ...
- معرض-فرعون الأرضين: الملحمة الأفريقية لملوك نبتة- بمتحف اللو ...
- فى ذكرى مجزرة 29 رمضان و فض اعتصام القيادة العامة بالسودان.
- بمناسبة ذكرى مجزرة 29 رمضان بالسودان : فض الإعتصام ولجنة تحق ...
- من السودانيين رجالًا صدقوا ما عاهدوا الشعب عليه وجدى صالح أن ...
- نداء لإطلاق سراح معتقلى لجنة تفكيك نظام الثلاثين من يونيو و ...
- حول الأحداث فى ولاية غرب دارفور ( مدينة الجنينة و محلية كرين ...
- تهنئة فخامة الرئيس الفرنسي الشاب إيمانويل ماكرون بمناسبة فوز ...
- حول تطورات أحداث تسعة طويلة في السودان.
- عصفورنا الروّح كلمتو و صيتو يكوس يسأل عنك
- لمن سيصوت المهاجرون من العرب والمسلمين في الانتخابات الرئاسي ...
- لمن سيصوت المهاجرون من العرب والمسلمين في الانتخابات الرئاسي ...


المزيد.....




- نص بيان الهيئة الإدارية الوطنية للاتحاد العام التونسي للشغل ...
- جورج بيل: مواجهات بين مشيعين ومتظاهرين في جنازة الكاردينال ا ...
- المظاهرات في إيران: قوات الأمن تستهدف عيون المتظاهرين
- الشيوعي العراقي يلتقي وفد الاتحاد الوطني الكردستاني
- وصفتها بـ-الفاشية والعنصرية-.. حزب العمال -يجبر- نائبة بريطا ...
- الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين: الخطة الأمنية الأمريكية من ...
- نائبة بريطانية من حزب العمال تعتذر عن وصف الحكومة الإسرائيلي ...
- تيسير خالد : مصادقة سلطات الاحتلال على مخططات استيطانية جديد ...
- السودان: «سَلِّمُ مفاتيح البلد»
- التضخم قضية صراع طبقي بين الرأسمال والعمل


المزيد.....

- يناير المصري.. والأفق ما بعد الحداثي / محمد دوير
- احتجاجات تشرين 2019 في العراق من منظور المشاركين فيها / فارس كمال نظمي و مازن حاتم
- أكتوبر 1917: مفارقة انتصار -البلشفية القديمة- / دلير زنكنة
- ماهية الوضع الثورى وسماته السياسية - مقالات نظرية -لينين ، ت ... / سعيد العليمى
- عفرين تقاوم عفرين تنتصر - ملفّ طريق الثورة / حزب الكادحين
- الأنماط الخمسة من الثوريين - دراسة سيكولوجية ا. شتينبرج / سعيد العليمى
- جريدة طريق الثورة، العدد 46، أفريل-ماي 2018 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 47، جوان-جويلية2018 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 48، سبتمبر-أكتوبر 2018 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 50، جانفي-فيفري 2019 / حزب الكادحين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - عبير سويكت - فلنرفع أيدينا سويًا، و رؤوسنا معاً نحو السماء للثورية الوطنية -أمنا- سارة نقدالله.