أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - أحمد بدر الدين - المصفوفة (1)














المزيد.....

المصفوفة (1)


أحمد بدر الدين
كاتب وباحث، ومدرس فلسفة، ومحاضر تنمية بشريه

(Ahmed Badr Eldeen)


الحوار المتمدن-العدد: 7291 - 2022 / 6 / 26 - 16:35
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    


“ هل يريد الله أن يمنع الشر ولكنه لا يقدر ؟! ”
- أبيقور -

الغزالي : هل حقًا تؤمن بما تري يافتي ؟ فقط قم بوضع كفِّك إلي الأعلي ستموت الشمس حينها..

في عالم من الغرائب يجب أن تعي عزيزي القارئ أن ما تراه ليس هو الواقع..

أستعد علي حافة سفينة المعرفة حان وقت القفز في تلك المياة الجليدية؛ أعلم جيدًا ستموت بعد بضعة دقائق من الهبوط لكن ليس هناك ما يضاهي الفوز بمعرفة الحقيقة ..
ربّما جسدك لن يتحمل درجة تصل إلي 70 درجة مئوية تحت الصفر لكن شرف المحاولة تكفي..

بالتأكيد عزيزي القارئ العبقري أعلم جيدًا علمك بأن طفرة بن الهيثم ( ق10م) في مجال الإبصار حيثُ وضع حد لنظريات السابقين؛ الضوء من منظوره يتساقط علي الأجساد ليحدث الرؤية، لتظهر عبقرية الفذ في سبعة مجلدات في مجال الإبصار؛ ولكن هل تساءلت عن مدي حقيقة ما نراه بأعيننا ؟!

“ نحن لا نرى الأشياء كما هي، بل نراها كما نكون نحن ”
- لأناييس نين -

هكذا أجاب علم الأعصاب كما قال أفلاطون من قبل في « أسطورة الكهف »، نحنُ لا نرى سوي ظلنا القابع في كهفنا ولا يمت للواقع بصلة؛ العامل الحقيقي الفصيل في ذاك النزاع هو الدماغ ( الفص القذالي) المسؤول عن معالجة الألوان، فيستطيع أستقبال الإشارات الحسيه لترجمتها إلي الهيئة الأصلية وربما لذاكرة العقل الجمعي الدور في ذلك، حينها نستطيع الإدراك بالحس المشترك..
علي خلاف أيضًا عوامل نفسية وبيئية ومدي مركزية الضوء، هذا تفسير أختلاف الرؤية بيننا.

وعلي صعيد آخر كان لـ ( ڤينر ) رؤية أخري تتمثل في ( علم السبرانية أو التّربين أو كيبرنيتيس أو كما نعرفه بالسيبرنطيقا ) الموجه أو الحاكم أو الخالق...

الجنون إنه الحقيقة المطلقة الذي يستطيع يربط بين عالمنا والعوالم المتعددة بفرض صحتها؛ الوقت ذاك البندول الذي يتحرك ذهابًا وأيابًا بين الماضي والمستقبل ..
المغامرة لا قيمة لها إذا لم يُقتل أحد

هيا لننظر بعين لم يراها أحد مطلقًا؛ لتكن أثينا راعية لنا وليكن جحوتي مولانا..

هل تستطيعوا معي صبرا ؟

- لا بل نرغب في الحقيقة

عليك إذا في بلوغ الهدف يا لوسي

- الكبسولة الزرقاء أم الحمراء ؟!

الكبسولة الحمراء الفص الأيسر العقلاني القائم علي المنطق هل أنت منطقي لدرجة أن تدع عقلك هو المتحكم في بصيرتك ؟ هل تقتنع حقًا بما تري ؟ وهل تري ما تُبصر ؟؛ أما الزرقاء الجانب الإبداعي الذي نخشاه كثيرًا لانه هو عين الحقيقة.. الحقيقة ليست في البلوغ بل السعي

عليك التحرر من معتقداتك عزيزي القاري ونزع رداء القيم أمام ما سنخوضه الآن لتستطيع البلوغ معنا لقمة أستمناءك المعرفي

هل تعي معني الخلق حقًا ؟!
هذا السؤال الذي وددت تناول موضوعنا اليوم حول كيف تحول العالم لكون رقمي ( الفيزياء الكونية) لنستطيع أن نحدد مقياس حقيقي للثوابت التي لا شك فيها..
لكننا لم نعلم كيف أستطاع ڤينر أن يصنع مصفوفة البشر في عالمهم عن طريق صناعة عالم محاكي من الارقام وهو السيبرنطيقا أو السيبرانية أو التربين أو كيبرنيتيس أو الموجه أو الحاكم أو القبطان أو الاله.
أستطاع المزج بين الرياضيات والفيزياء والفسيولوجي حتي يحاكي الكائنات الحية..

هو اله عالم الربوتات والتطور الحاسوبي، هل يضحي الإنسان خالق عالمه المستقبلي ؟!

لقد نسيت أن نذهب لرحلة في الماضي بطلها أنتيكيثيرا أول خلق في التاريخ الذي نعهده
حيثُ تم أكتشاف تلك الآلة بالقرب مو جزيرة أنتيكيثيرا وترجع إلي الفيلسوف والرياضي اليوناني بارمينيدس، عبارة عن جهاز برونزي للرصد الفلكي، وكانت مكونة من عشرات التروس والقطع الأخرى، واستخدمت لمتابعة حركة الكواكب والأجرام الفلكية وتحديد مواعيد الأحداث الفلكية مثل كسوف الشمس..
وسنجد الكثير مثل ذاك منها: ( قنديل زيتي يحتوي على آلية تحكم و آلية لفتح أبواب المسارح بطريقة أوتومتيكية )

بينما يجب العودة إلي صانع هذا العالم نوربرت ڤينر الذي أستطاع ترميز ذلك العالم بمعطيات المنطق ليصنع منظومة متكاملة كالتيار التوصيلي والنظام العصبوني وأنظمة مرتبطة بالحركة والزمن... الخ
سيتم العرض بإستفاضة في المقالات القادمة

هكذا تري الحقيقة وليست من منظور الحواس الخادعة أني فخور بك عزيزي لاختيارك الكبسولة الحمراء..
الآن أصبحت الخالق

إنا نحن نزلنا الذكر وإنا له لحافظون..



#أحمد_بدر_الدين (هاشتاغ)       Ahmed_Badr_Eldeen#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر
الموقف من الدين والاسلام السياسي، حوار مع د. صادق إطيمش حول الاوضاع السياسية والاجتماعية في العراق


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- إنسان يفرط في ألوهيته (1)
- الليلة التي تنحي فيها الشيطان (1)
- فلسفة الجمال والفيض الإلهي
- ما بين عائشة وعشتار
- من كريسبر ليوجينيا ياقلبي لا تحزن
- -كريسبر- كاس9- CRISPR–Cas9 والحل ضد الكورونا وما سيأتي
- - الأديان السماوية - -2-
- - الأديان السماوية - -3-
- المنطق مش منطق ( 2 )
- عبد الحليم حافظ أول لاأدري في مصر
- ما لا تعرفه عن طاليس
- البروليتاريا بين قبضتي الرأسمالية واللومن بروليتاريا -اللومب ...
- المنطق مش منطق ( 1 )
- - الأديان السماوية - -1-
- سِفرُ الهُبوط..
- من السماء إلي جحيم الجنس (1)
- الشخصية(2) personality
- الشخصية (1) personality
- الانتحار ودوركايم
- هل الشعراوي لا ينطق عن الهوي ؟


المزيد.....




- واشنطن تهدد بمعاقبة دول تدعم استفتاءات الانضمام لروسيا
- بروفيسور أمريكي: زيلينسكي يشوه التاريخ والذاكرة
- بعد طردها سفيرة الاتحاد الأوروبي.. نيكاراغوا تحذر السفير الأ ...
- مؤتمر المناخ 2022: ماذا ينبغي أن تعرف عن قمة شرم الشيخ للمنا ...
- الإعصار إيان يضرب كارولينا الجنوبية في هبوبه الثاني على الول ...
- نائب روسي: عضوية أوكرانيا في الناتو ستكون كارثية على الحلف
- كوريا الشمالية تطلق صاروخين باليستيين.. والجيش الأمريكي يعلق ...
- عشرات القتلى في اعتداء استهدف طالبات وأقلية الهزارة في كابول ...
- مهسا أميني: إيران تعتقل -تسعة أوروبيين- بتهمة التجسس مع تواص ...
- نيبينزيا: أي تحقيق حول تخريب خط الغاز نورد ستريم بدون روسيا ...


المزيد.....

- درس في الإلحاد 3 - الوجود ووهم المُوجد / سامى لبيب
- المادة : الفلسفة النشاط : الدرس النظري لإشكالية الأولى : / حبطيش وعلي
- علم الكلام وثلاثية النص والواقع والعقل / نادر عمر عبد العزيز حسن
- هل يؤثر تغيير إتجاه القراءة على تكوين الذهن للمعاني؟ / المنصور جعفر
- لماذا نحتاج إلى فلسفة للعلوم الطبيعية / دلير زنكنة
- نقد العقل العراقي / باسم محمد حبيب
- عبء الاثبات في الحوار الفلسفي: الفصل الرابع: أنطوني فلو: افت ... / عادل عبدالله
- عِبءُ الإثباتِ في الحوار الفلسفي على أيٍّ من الطرفين يقعُ عب ... / عادل عبدالله
- الفئات الفقيرة الهشة بين استراتيجيات البقاء ومجتمع المخاطرة ... / وليد محمد عبدالحليم محمد عاشور
- إشكالية الصورة والخيال / سعود سالم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - أحمد بدر الدين - المصفوفة (1)