أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - محمد رجب التركي - اذا كانت الصلاة تبدأ بازعاج الاخرين














المزيد.....

اذا كانت الصلاة تبدأ بازعاج الاخرين


محمد رجب التركي

الحوار المتمدن-العدد: 7270 - 2022 / 6 / 5 - 04:32
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


مكبرات الصوت المعلقة فوق المساجد والموجودة بداخلها ليست أكثر من ضجيج دينى عار من أى رصيد وجدانى فضلا عن الفجوة بين ما نراه على السطح وما نحسه فى العمق ..فهذه المكبرات الصوتية جعلت من يستعملها يتصور نفسه الناطق باسم الله لكي يسيطر بصوتة على المتلقين المساكين .
الاصوات المتداخلة الصادرة من مكبرات الصوت للمساجد والجوامع ؛ كل منها ينافس الآخر فى علو الصوت اثناء الآذان أو أثناء الصلاة (يحدث هذا في مصر فقط ) .. فكيف للمسلم أن يتدبر ويتفكر ويخشع ؟
• واذا كان الهدف من مكبرات الصوت الموجودة علي المساجد والجوامع والزوايا هو المناداة علي المسلمين لاداء الصلاة فيها .. فإذا حضر من حضر يتساءل المرء ما المقصود من إذاعة الصلاة الجهرية عبر مكبرات الصوت وما الفائدة التي سيجنيها من لم يحضر للمسجد؟ وهل سينقطع المؤمنون عن صلواتهم المفروضة لو انقطع الآذان كليا؟ (علما بأن مواعيد الصلاة موجودة في الصحف والاجندات والنتائج ويعرفها كل المصلين).
و في بعض المساجد يبالغ بعض الشيوخ والائمة في التعبير عن تقواهم ب #البكاء_جهرا عبر مكبرات الصوت وهم يتذرعون إلى الله ليسمعهم القاصي والداني ويختلط نواحهم بضجيج المارة في الأسواق وفي الأزقة .
• والذى يحدث خلال وقت الإفطار في رمضان شئ بالغ الغرابة وهو اصرار ائمة المساجد علي إذاعة شعائر صلاة المغرب عبر مكبرات الصوت .. رغم فراغ المسجد تقريبا من المصلين باستثناء عدد لا يتجاوز أصابع اليد ممن تسمح لهم مائدة الطعام بالانتظار الأمر الذى لا يستدعي حتي استخدام السماعات الداخلية. و#من_المضحكات قيام الامام بخفض صوته في صلاتي الظهر والعصر متظاهرا بالورع والتقوى بينما يصر علي تشغيل مكبرات الصوت في تلك الصلوات .
إن الأذان عبر مكبرات الصوت يزلزل غرف النوم ويوقظ الصبي النائم ويزعج المريض ويوتر الحامل ويؤذي الانسان الضعيف الاعصاب ويقلق المسن ومن هو في حاجة للراحة ويعطل طالب لديه إمتحان ويريد أن يركز فيما يقرأ . وتلك الاصوات المزعجة الصادرة من مكبرات الصوت تؤدي الى تهيّج الأعصاب والشعور بالخوف وحتى الانهيار العصبي وتؤثر على قدرة التركيز وعلي حالة في العمل والعلم وأحياناً إلى فقدان السمع المؤقت أو الدائم وإلى زيادة تدفّق الادرينالين في الدم وتزيد من ضغط الدم وتشوّش وتيرة نبض القلب وعمل الكلى وتلحق الضرر بجهاز المناعة ولهذا يصبح الاطفال ذوي طباع حادة وشرسة ويدخلون المجتمع بمزاج عصبي وسرعة انفعال . ولكي نتمكن من سماع بعضنا في ظل هذا الضجيج نضطر أن نصيح أو نصرخ .. وفي الكثير من الاحيان نجد أنفسنا متوترين دون أن نعرف السبب فالاصوات العالية والضجيج كما تفيد الدراسات هما السببان الرئيسيان في التأثير على أعصابنا ومزاجنا وصحتنا النفسية والجسدية .
التدين يشبه الملح فقليل منه نافع للطعام والكثير سم والتدين منعش للروح إذا جاء ضمن الحدية الأخلاقية بين الغلو والاستهتار و قد يكون مفسداً للذوق يعمل ضد الحياة في الوقت الذي جاء للحياة .
فلم يعد الاذان كما جاء في الحديث "أرحنا بها يا بلال"! بل صوت مجلجل منفر يوقظ الموتى من مرقدهم.
فإذا كانت الصلاة تبدأ بإزعاج الآخرين فكيف يكون الدين برمته؟؟؟



#محمد_رجب_التركي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب التونسي د. هشام القروي حول تعدد الاحزاب والديمقراطية في تونس والعالم العربي بشكل عام
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- كيف انسي ؟!
- تاثير الاساطير المصرية علي المعتقدات الدينية
- ماالسبب في اختيار يوم 21 مارس للاحتفال بعيد الأم ؟.
- أكذوبة الحضارة العربية
- تطبيع العلاقات العربية الإسرائيلية
- وباء كورونا.. الجانب المشرق عامة وفي مصر خاصة
- مذابح الارمن اكبر المذابح في تاريخ البشرية
- لماذا التكتم علي الاوزون كعلاج ناجع
- العالم قبل وبعد كورونا
- الحياة هي الانثي
- رمضان وشاكوش وثقافة الفنكوش
- تداعيات انقلاب الزعيم
- الأسباب الخفية للحرب العالمية في سورية
- مايحدث في سيناء ...فهم الواقع والحل
- هل مصر تنتحر ؟
- الفساد في دولة المستشارين
- الخطة الغربية لاسقاط الدولة المصرية
- من اخطر ماقرأت .. اعتراف واحد من أشد القتلة في تاريخ البشرية ...
- شغل مخك شوية
- الانتفاضة الصامتة .. رسالة مفتوحة للرئيس السيسي


المزيد.....




- بالفيديو: مستوطنون يواصلون استباحة المسجد الأقصى
- عبداللهيان: الجمهورية الاسلامية ما زالت مرساة الامن والاستقر ...
- الأعياد الدينية اليهودية.. توقيتها وطقوسها
- عقب صيامه يوم الغفران اليهودي.. نقل نتنياهو إلى المستشفى إثر ...
- جورجيا ميلوني: كيف ستدير رئيسة وزراء إيطاليا -المسيحية- علاق ...
- نقل نتنياهو إلى المستشفى بعد تعرضه لوعكة صحية في كنيس يهودي ...
- ست حقائق لم تكن تعرفها حتى الآن عن المساجد في ألمانيا
- تحدث عن التطبيع والهزيمة الانتخابية.. سعد الدين العثماني ينف ...
- أحد أهم المؤلفات لفهم حركة طالبان.. قراءة في كتاب -الإمارة ا ...
- لبنان.. ’تجمع العلماء’: سنصلي في المسجد الأقصى بعد زوال الكي ...


المزيد.....

- دراسة منهجية للقرآن - الفصل الثالث - الأخطاء العلمية / كامل النجار
- دراسة منهجية للقرآن - الفصل الثاني، منطق القرآن / كامل النجار
- جدل التنوير / هيثم مناع
- كتاب ألرائيلية محاولة للتزاوج بين ألدين وألعلم / كامل علي
- علي جمعة وفتواه التكفيرية / سيد القمني
- Afin de démanteler le récit et l’héritage islamiques / جدو جبريل
- مستقبل الدولة الدينية: هل في الإسلام دولة ونظام حكم؟ / سيد القمني
- هل غير المسلم ذو خلق بالضرورة / سيد القمني
- انتكاسة المسلمين إلى الوثنية: التشخيص قبل الإصلاح / سيد القمني
- لماذا كمسلم أؤيد الحرية والعلمانية والفنون / سامح عسكر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - محمد رجب التركي - اذا كانت الصلاة تبدأ بازعاج الاخرين