أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمد محضار - بركة الماء














المزيد.....

بركة الماء


محمد محضار
كاتب وأديب

(Mhammed Mahdar)


الحوار المتمدن-العدد: 7238 - 2022 / 5 / 4 - 10:20
المحور: الادب والفن
    


الطفل يبتسم وينظر حوله. في قدميه بوط1 أسود. جسمه الضامر يرفل في جلباب صوفي بني اللون. أرنبة أنفه حمراء من شدة القرّ ويداه تعروهما زرقة بفعل الصقيع
الطفل يحتضن محفظته البالية. يقفز ويلعب في برك الماء الممتدة على طول
الطريق المفضي الى المدرسة.قبل حين شرب شاياً وأكل خبزا وزيت زيتون،ثم قَبّل يد أمه وأبيه.
قال له أبوه:" اِنتبه الى الطريق، لا تلعب في برك الماء "
الطفل يمارس شغبه بعفوية..يختار دائما البرك العميقة ليخوض فيها ببوطه الأسود .
بناية المدرسة تلوح من بعيد، التلاميذ يهرولون مستحثين الخطى. الطفل
دائما يلعب ويمرح غير آبه بالبرد القارس ، لَمح صديقه موحا يسير
بمحاذاته، ناداه بصوت جهير:
- موحا .. موحا اقترب تعالى نجوس برك الماء
يرد موحا بصوت أجشّ :
-وقت الدخول اقترب سيعاقبنا المعلم إذا تأخرنا
-لن تتأخر ..تعالى تعالى يا صديقي
موحا يرفض مجاراة صديقه. الطفل يندفع بمفرده نحو بركة فسيحة..يصرخ بصوت عال :
-انا لحسن الغواص

موحا ينظر اليه مبتسما ..الطفل يواصل اِندفاعه في بركة الماء. قدماه تغوصان
...الماء يحتضنه وهو يضحك..فجأة يتوقف ضحكه ثم يختفي تحت الماء.
يصرخ موحا ..يولول :
-لحسن غرق في الضاية..لحسن غرق في الحفرة
محمد محضار يناير 2008

1حذاء مصنوع من المطاط



#محمد_محضار (هاشتاغ)       Mhammed_Mahdar#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتبة اللبنانية د. عايدة الجوهري حول مشروع الدولة المدنية العلمانية وأوضاع المرأة في لبنان
حوار مع د.سامي الذيب حول الأديان ومعتقداته الدينية وطبعته العربية وترجماته للقرآن والقضية الفلسطينية


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- حلم بوعلالة
- الحقيقة الضائعة
- حقيقة الحب
- قط في الشارع
- عاصفة الشوق
- تعويذة أمي
- سيدة العام الجديد
- سر الأسرار
- مقهى الصامتين
- شرود من نوع خاص
- المفتش يشرفنا
- في انتظار الزائر الكريم
- قصة يمامة
- ليلة صيف ساخن
- طفل الأمس
- القمر الأسود
- كينكو
- سيدة الياسمين
- جراح الماضي
- رماد من نوع خاص


المزيد.....




- شاهد.. السفير آل صادق وهو يتحدث باللغة العربية.. ماذا قال؟
- آرت بازل: حضور أوكراني قوي في غياب العارضين الروس
- بالموسيقى.. عازف كمان سوري يشكر بلدة فرنسية استضافته وعائلته ...
- وزيرة الثقافة الألمانية تعارض -حظر الثقافة الروسية العظيمة ف ...
- الموت يفجع الفنانة المصرية عبير صبري
- مُحاق
- في ذكرى ميلاد الشيخ إمام.. محطات في حياة «مؤذن الثورة»: أول ...
- انطلاق مهرجان عشتار الدولي لمسرح الشباب
- مكتبة البوابة: كتاب «حكاية مصري مع إسرائيل»
- افتتاح المهرجان الوطنى للفنون الشعبية بمراكش.. والفرق المشار ...


المزيد.....

- المقالة في الدراسات الأدبية الحديثة مفهومها ونشأتها وتطورها ... / ابراهيم محمد
- قراءة في رواية - نخلة وبيت - / هدى توفيق
- دمع الغوالي / السعيد عبد الغني
- كلنا سجناء / رباب السنهوري
- مزامير الاكتئاب وثنائي القطب / السعيد عبد الغني
- رواية راحلون رغما عن انوفهم - الجزاء الاول / صبيحة شبر
- من الشعر نفحات / عيسى بن ضيف الله حداد
- - شعر - قطوف من خارج المالوف / عيسى بن ضيف الله حداد
- المجموعة الشعرية الكاملة في الشعر السياسي / عيسى بن ضيف الله حداد
- المُلحد / عبد الباقي يوسف


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمد محضار - بركة الماء