أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مؤمن سمير - شاعرٌ مقتول وشِعرٌ ماكر بقلم/ مؤمن سمير.مصر














المزيد.....

شاعرٌ مقتول وشِعرٌ ماكر بقلم/ مؤمن سمير.مصر


مؤمن سمير
شاعر وكاتب مصري

(Moemen Samir)


الحوار المتمدن-العدد: 7200 - 2022 / 3 / 24 - 23:13
المحور: الادب والفن
    


كثيراً ما تخيلتُ الموت والشِعر صنوان، فالأول ظِلٌ جامحٌ لا يرضى إلا بأن يكبر ويبتلع صاحبه وغايته الوحيدة والسامية هي أن ينجيه من أوهام الخلود الكاذب والثاني بمثابة انتصار على الواقع وكشفه بالخيال الذي هو الوجه الآخر للعملة، مخفي ومتواري وواضح، سري وغائب وحاضر كذلك طول الوقت.. وبهذا المنطق، يضمن الشعر لصاحبه مشاركةً فادحة وقوية في اللعبة الأزلية بين الموت والحياة، وكلما أبدع الشاعر الحقيقي تضطرب اليقينيات التي ثبَّتها البشر عن الزمن وحركة التاريخ وما إلى ذلك وبهذا يكتسب الوجود أبعاداً أخرى تنفخ في كل قيمة لتُخرج تجلياتها وأسرارها للعلن.. لا أدري إذن هل ضحك الشعراء الذين قتلتهم أشعارهم على الموت وظلوا بنفس صورهم الأخيرة أحياء ينظرون للفناء نظرة كلها سخرية وثقة أم أن الشِعر في الحقيقة هو الذي استخدم الموت والشعراء والزمن لينتصر لقيمه الجمالية في النهاية، ليقول بجلاء فاز الفن على التاريخ.. إن مكر الشعر هنا ظاهر وسابغ لهذا فقد قرر أن يخترع أسباباً ووقائع تتسبب بشكل مباشر في تصديقنا وتسهيل تلقينا لفعل القتل لكنها في نفس الآن، وقائع تسمح دائماً بأن تتحول إلى أساطير وحكايات تجمع الناس حول سيرة رجل قال الشعر ودفع ثمناً عظيماً هو روحه في سبيل أن يتسلل إلى أرواح الأجيال ويصير أيقونة لتمرد الإنسان على القَدَر واليقين لصالح الجمال.. هل أطلَّت بالفعل أخت ملك الحيرة عمرو ابن هند على المجلس فسرى الشعر على لسان طرفة بن العبد مما تسبب في قتله وهل لم يملك المتنبي إلا قتال فاتك بن أبي جهل الأسدي حتى قُتل بسبب بيته الشعري الشهير وهل تسببت قصيدة أبونخيله في خلع عيسى بن مهدي من الخلافة ومن ثَمَّ قتله وهل من المتيقن أن هجاء بشار بن برد للخليفة المهدي و غزل وضاح اليمن في أم البنين زوجة الوليد بن عبد الملك هو الدافع لقتلهما؟ الإجابة قد تكون نعم من ناحية ما يرويه الرواة، ولا من زاوية مكر الشِعر الذي لاعَبَ الموت وخسر جولات عدة لكن اختبار الزمن أكسبه انتصاراً دائماً وحاسماً ومستمراً وله بريق المجاز ووهج البلاغة..



#مؤمن_سمير (هاشتاغ)       Moemen_Samir#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل
حوار مع الكاتبة التونسية د. امال قرامي حول ما تعانيه النساء من جراء الحرب والابادة اليومية في غزة، اجرت الحوار: سوزان امين


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- -ذكرى الحب المجنون- بقلم/ مؤمن سمير.مصر
- أصابع مؤمن سمير البيضاء فى محبة الشِعر بقلم/ بهاء الدين حسن
- ملف عن الشاعر المصري مؤمن سمير في مجلة -ميتافورس- الالكتروني ...
- مؤمن سمير يشيّد شعرًا أبعد بلد في الخيال! بقلم/أشرف أبو اليز ...
- مؤمن سمير:قصيدة النثر تتسع لكل أشكال التجريب
- -صاحب مقام-.. تجليات الصوفية الشعبية بقلم/ مؤمن سمير.مصر
- الإقامة فوق البساط السحري..قراءة في ديوان -أصابع مقضومة في ح ...
- كتابة المرأة أم كتابة الرجل بقلم/مؤمن سمير.مصر
- (غذاء السمك لمؤمن سمير) الشعر بوصفه اجتهاداً جمالياً تحرر من ...
- مؤمن سمير يواجه بؤس العالم بالسخرية العبثية -أبعد بلد في الخ ...
- السينما المصرية بين النور والظلام
- -أبعد بلد في الخيال- لمؤمن سمير.. حرية النص وانعتاق المعنى ب ...
- زمن الشعر أم زمن الرواية بقلم/مؤمن سمير.مصر
- السحاب المخاتل أو تأسيس شعرية الاحتمال..قراءة في ديوان -وأكت ...
- الشاعر مؤمن سمير: ثورة الاتصالات جعلت الأعمال الأدبية بلا رق ...
- -تفكيكُ المهزلةِ الأرضية.. منازلة الجحيم الأرضي-بقلم/ مؤمن س ...
- قوة الأثَرَ وخِفَّة الريشة بقلم/ مؤمن سمير. مصر
- لعبة العنوان الطيبة لعبة العنوان الشريرة بقلم/ مؤمن سمير.مصر
- (الشاعر إيهاب خليفة يترجل) بقلم/ مؤمن سمير.مصر
- (العزلة والكتابة) بقلم/مؤمن سمير.مصر


المزيد.....




- المؤرخ منير العكش: هذا هو -المعنى الإسرائيلي لأميركا- ودون م ...
- مسلسل قيامة عثمان الحلقة 150 مترجمة وكاملة ديلي موشن dailymo ...
- في دورتها التأسيسية.. جائزة الدوحة للكتاب العربي تعلن الفائز ...
- فيلم حياة واحدة يكشف القناع
- ثبتها الآن.. تردد قناه بطوط الجديد 2024 Tv Batot لمشاهدة ال ...
- الكاتب الفرنسي آلان غريش: هذه أسباب انحطاط موقف المثقفين من ...
- مجمع الملك سلمان للغة العربية يطلق مؤشر لغة الضاد
- “فنانين ونجوم كرة قدم” من هم ضحايا برنامج رامز جلال الجديد ف ...
- مصر.. الكشف عن اللحظات الأخيرة في حياة الموسيقار حلمي بكر
- ماجد الغرباوي وتفكيك خطاب سوء الفهم


المزيد.....

- علي السوري -الحب بالأزرق- / لمى محمد
- صلاح عمر العلي: تراويح المراجعة وامتحانات اليقين (7 حلقات وإ ... / عبد الحسين شعبان
- غابة ـ قصص قصيرة جدا / حسين جداونه
- اسبوع الآلام "عشر روايات قصار / محمود شاهين
- أهمية مرحلة الاكتشاف في عملية الاخراج المسرحي / بدري حسون فريد
- أعلام سيريالية: بانوراما وعرض للأعمال الرئيسية للفنان والكات ... / عبدالرؤوف بطيخ
- مسرحية الكراسي وجلجامش: العبث بين الجلالة والسخرية / علي ماجد شبو
- الهجرة إلى الجحيم. رواية / محمود شاهين
- سعيد وزبيدة . رواية / محمود شاهين
- عد إلينا، لترى ما نحن عليه، يا عريس الشهداء... / محمد الحنفي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مؤمن سمير - شاعرٌ مقتول وشِعرٌ ماكر بقلم/ مؤمن سمير.مصر