أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - علي مهدي - بيان المكتب التنفيذي للتيار الديمقراطي بمناسبة عيد المراة العالمي














المزيد.....

بيان المكتب التنفيذي للتيار الديمقراطي بمناسبة عيد المراة العالمي


علي مهدي
باحث

(Ali Mahdi)


الحوار المتمدن-العدد: 7183 - 2022 / 3 / 7 - 21:37
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


بيان المكتب التنفيذي للتيار الديمقراطي
بمناسبة حلول يوم 8 آذار عيد المرأة العالمي
منذ أكثر من قرن تحتفل البشرية باليوم العالمي للمرأة، وهو اليوم الذي خرج فيه عدد غفير من النساء بمدينة نيويورك في الولايات المتحدة، بمسيرة احتجاجية للمطالبة بتقليل ساعات العمل والمساواة مع الرجل وتحسين الأجور والحصول على الحق في التصويت في الانتخابات، وقد جاء هذا الاحتفال على اثر انعقاد مؤتمر للاتحاد النسائي الديمقراطي العالمي في باريس عام 1945 الذي تقرر أن يكون يوم 8 آذار عيداً للمرأة يحتفل به سنويا، للتذكير بأهم الانجازات التي حققتها المرأة في مسيرتها النضالية من أجل المساواة مع أخيها الرجل والتكافؤ بين الجنسين في فرص العمل والأجور وتمكينها في الحياة العامة، لخلق عالم أفضل وحياة يعمها الأمن والأمان وتعزيز قيم السلام والتسامح بين الشعوب.
لقد عانت المرأة من التمييز في الحقوق والحريات ومن حق التعليم ومن أشكال متعددة من العنف الجسدي والاضطهاد النفسي الذي يمارس ضدها. ومن عدم تمتعها بحقوقها المدنية الأساسية في اختيار الزوج وفي الطلاق وحقوقها في الميراث تلك الحقوق التي يقررها الرجال بمعزل عن مشاركة المرأة، وفي بلادنا لا تزال أشكال متعددة من التمييز والاضطهاد وسلب الحقوق والسلوك الشائن في تعنيف المرأة بل ومنعها في أن تمارس حياتها ككائن بشري في ظل تسيد منظومة من الأفكار الظلامية وضعت المرأة في خانة التابع الدائم لنزوات الرجل فكانت هي المتضرر الأول من العنف والإرهاب الذي تعرض ويتعرض له بلدنا ولا تزال ألاف النساء وخاصة الايزيديات اللواتي اختطفن ولا يعرف مصيرهن بعد.
وما زالت المرأة العراقية تعاني من رواسب الفكر ألظلامي المتخلف ومن الأفكار البالية والتي عفا عليها الزمن والتي من مخاضها سيطرة بما يسمى الدولة الإسلامية ( داعش) على مناطق واسعة من العراق وانتشار قيمه المسمومة ضد المرأة ودورها. والمرأة العراقية هي أيضا ضحية للصراعات السياسية بين القوى المتنفذة والتي يراد منها التحكم بمصير شعبنا ونساءنا وجرهم إلى الوراء بعيدا عن مقومات الدولة المدنية الديمقراطية العصرية، إلا أن النساء العراقيات بنضالهن المستمر وتضحياتهن اثبتن شجاعتهن في الكثير من المواقف دفاعا عن حقوقهن وساهمن في مسيرة النضال الطويلة التي خاضها شعبنا في مواجهة الأنظمة الديكتاتورية، ومشاركة المرأة العراقية في انتفاضة تشرين الباسلة لسنة 2019 ودورها المشرف والتي برزت الوجه المشرق لها ودورها في رسم مستقبل بلادنا والذي تجسد أيضا بفوز عدد كبير من النساء في الانتخابات النيابية الأخيرة فوق الحصة المقررة لها والذي يعكس تنامي مطرد لمكانة المرأة في المجتمع العراقي.
يضع التيار الديمقراطي على الدوام قضية المرأة العراقية في سلم أولوياته النضالية وهي أحد ما يتميز به التيار ومكوناته عن غيره من القوى السياسية الأخرى فهو الداعم الأساسي بخصوص مساواتها مع الرجل في فرص العمل والأجور وكذلك المناصب العامة وبما يتناسب مع حضورها العددي المتصاعد في مؤسسات الدولة والقطاعات الأخرى، ونطالب أن يكون حضورها في السلطة التنفيذية كما هو في السلطة التشريعية والتي ثبتها الدستور بربع مقاعد مجلس النواب، ونطالب أيضا أن يكون لها نفس الحضور في السلطة القضائية والتي نرى الخلل الواضح في تركيبة هياكل هذه السلطة على حساب حضور المرأة، وان نسعى وبالتعاون والتنسيق مع المنظمات النسوية وكل المؤسسات التي تعنى بشؤون المرأة بإعادة النظر في العديد من القوانين التي تنتقص من حقوق المرأة، وتتوافق مع المواثيق والاتفاقيات الدولية.
ومن هذا المنطلق يعمل التيار الديمقراطي على ان يكون حضور المرأة مؤثر وفاعل في عمله من خلال وجود الكوتا في اللجان القيادية وكذلك في التنسيقيات ونعمل على ان يكون النائب لكل مسؤول امرأة، وهذا ما قام به المكتب التنفيذي عند انتخاب نائب المنسق العام للتيار الديمقراطي في اجتماعه الأخير.
تحية للمرأة في كل بقاع العالم
تحية لكل رائدات الحركة النسوية العراقية
تحية للمرأة الديمقراطية العراقية
المكتب التنفيذي للتيار الديمقراطي
7 آذار 2022



#علي_مهدي (هاشتاغ)       Ali_Mahdi#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- حول انتهاء مدة ولاية رئيس الجمهورية
- المسار الدستوري والقانوني لتشكيل حكومة الاغلبية السياسية
- المحددات القانونية لتكليف المرشح بتشكيل الوزارة
- الانتخابات البرلمانية في العراق بين مطالب الانتفاضة والحاجة ...
- قراءة دستورية لتدابير الرئيس التونسي في يوم إعلان الجمهورية
- الاستفتاء العام يعزز من الديمقراطية
- من اجل نجاح انعقاد المؤتمر الثالث للتيار الديمقراطي
- يوم 14 تموز من حركة للجيش الى إعلان للثورة
- بلاغ صدار عن اجتماع اللجنة العليا للتيار الديمقراطي العراقي
- الطعن في قانون انتخاب مجلس النواب أمام المحكمة الاتحادية الع ...
- أجندة الرئيس بايدن خلال مائة يوم من حكمه اتجاه اسرائيل وايرا ...
- قرار الغاء انتخاب العراقيين في الخارج بين حجب الحق والاسباب ...
- نقاش حول البيان الصادر من متظاهري وثوار تشرين
- ندوة خاصة عن الربط الكهربائي مع دول الجوار
- في تنظيم التعيين للوظائف القيادية
- من تجارب النظم الانتخابية الناجحة( الهند)
- الرفيق فهد: الانتخابات وتعزيز النظام الديمقراطي
- نظام الصوت الواحد غير المتحول بين النكوص والفرص المتاحة
- في النقاش الدائر حول المحكمة الاتحادية العليا
- تصغر الدوائر الانتخابية بين القبول والرفض


المزيد.....




- الرئيس الإيراني محذرًا إسرائيل: -أدني- هجوم سيتم التعامل معه ...
- ماذا قال وزير الخارجية البريطاني لإسرائيل بخصوص دخول الحرب م ...
- شركة إسرائيلية: هجوم إيران مكنّنا من اختبار صواريخ آرو 3 بنج ...
- انتقادات للسعودية عقب سجن 12 مشجعا شيعيا بحجة مخالفة اللوائح ...
- مسيرات في رام الله أحياء ليوم الأسير الفلسطيني (فيديو)
- الهند: ما يجب معرفته عن الانتخابات التشريعية التي يشارك فيها ...
- جيش الاحتلال ينسحب من بيت حانون بعد حصار وتنكيل بالفلسطينيين ...
- نجاح مسلسل -فول آوت- يعزز مبيعات سلسلة ألعاب فيديو شهيرة
- أردوغان يستقبل هنية قريبا ويستنكر -الافتراءات- حول التخاذل ع ...
- المكتب الحكومي بغزة: 5 آلاف أسير من القطاع منذ بداية الحرب


المزيد.....

- الفصل الثالث: في باطن الأرض من كتاب “الذاكرة المصادرة، محنة ... / ماري سيغارا
- الموجود والمفقود من عوامل الثورة في الربيع العربي / رسلان جادالله عامر
- 7 تشرين الأول وحرب الإبادة الصهيونية على مستعمًرة قطاع غزة / زهير الصباغ
- العراق وإيران: من العصر الإخميني إلى العصر الخميني / حميد الكفائي
- جريدة طريق الثورة، العدد 72، سبتمبر-أكتوبر 2022 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 73، أفريل-ماي 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 74، جوان-جويلية 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 75، أوت-سبتمبر 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 76، أكتوبر-نوفمبر 2023 / حزب الكادحين
- قصة اهل الكهف بين مصدرها الاصلي والقرآن والسردية الاسلامية / جدو جبريل


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - علي مهدي - بيان المكتب التنفيذي للتيار الديمقراطي بمناسبة عيد المراة العالمي