أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر على الرابط البديل
https://www.ahewar.net/debat/show.art.asp?aid=748502

الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - تاج السر عثمان - هل أتاك حديث مليونية الميثاق؟














المزيد.....

هل أتاك حديث مليونية الميثاق؟


تاج السر عثمان

الحوار المتمدن-العدد: 7176 - 2022 / 2 / 28 - 23:41
المحور: الثورات والانتفاضات الجماهيرية
    


1
جاءت مليونية 28 فبراير بعد إعلان لجان المقاومة بالعاصمة الميثاق السياسي للفترة الانتقالية للمناقشة والتداول والاضافة والتعديل من قبل لجان المقاومة في الولايات (18) ولاية، والقوى السياسية الثورية، ومن ثم التوقيع عليه، وبعد موكب الآباء الأمهات الأحد 26 فبراير الذي شكل دعما جماهيريا للثورة، وحشدا ونوعيا جديدا في مسار الثورة ضد الانقلاب العسكري ومن أجل انتزاع الحكم المدني الديمقراطي. كا ذلم أعطى مليونية 28 فبراير زخما وحشدا جماهيريا مهيبا، والتي تقدمت الي الأمام رغم القمع الوحشي بالغاز المسيل للدموع ، والرصاص المطاطي والحي ومدافع الدوشكا ،والدهس بالمدرعات ، واقتحام المستشفيات وضربها بالغاز المسيل للدموع واقتحام البيوت مما أدي لاستشهاد ثائر في أمدرمان بطلقة في الرأس ، وعدد كبير من الاصابات جاري حصرها، اضافة لحملة الاعتقالات ، والضرب الوحشي للمعتقلين.
رغم القمع الوحشي استطاعت المليونية الوصول للقصر الجمهوري، بمخاطبة الجيش والهتافات " الجيش جيش السودان، الجيش ما جيش البرهان"، " السلطة سلطة شعب، الثورة ثورة شعب، والعسكر للثكنات ،والجنجويد ينحل" ورغم الانسحاب بتوجيه من لجنة الميدان ، الا أن القمع الوحشي الانتقامي من الثوار كان كبيرا مما أدي لسقوط العشرات من الجرحي ، اضافة لاستهداف المستشفيات، واصابات كثيرة في المستشفي الدولي، اضافة لمنع علاج المصابين واعتقالهم!!.
كما شملت المليونية اضافة للعاصمة المدن الآتية علي سبيل المثال لا الحصر: بورتسودان ، مدني ، عطبرة، الأبيض ، القضارف ، الدويم ، حنتوب، سنار ، كوستي،. الخ.
2
جاءت مليونية 28 فبراير حلقة جديدة في سلسلة تراكم المقاومة الجماهيرية وبعد أكثر من 27 مليونية ووقفات احتجاجية واعتصامات واضرابات ومذكرات وعرائض ، وبعد نقلة نوعية في إعلان لجان المقاومة لمواثيقها ، وطرح البديل ، وللخروج من الحلقة الجهنمية للانقلابات العسكرية واستدامة الديمقراطية ، والحكم المدني الديمقراطي وانجاز مهام الفترة الانتقالية الذي يفضي للتغيير الجذري في مختلف مناحى الحياة الاقتصادية والمعيشية والسياسية والاجتماعية والثقافية، و والابتعاد عن المحاور العسكرية ، وتحقيق السيادة الوطنية، بعد أن فاقم الانقلاب الدموي الأزمة في البلاد كما هو الحال في الانهيار الاقتصادي والمحاصرة من المؤسسات المالية الدولية ، واستمرار تدني قيمة الجنية السوداني ، والارتفاع المستمر في أسعار الكهرباء والوقود والدقيق والتعليم والعلاج والدواء، والزيادات الكبيرة في الضرائب والجبايات مما جعل الحياة جحيما لا تطاق ، وأدي لاتساع قاعدة السخط والثورة، مما يتطلب المزيد من التنظيم ، والحراك النقابي والنوعي الذي يسير جنبا الي جنب مع حراك لجان المقاومة.
ولاشك أن التراكم النضالي الجماهيري الجاري يصب في الانتفاضة الشاملة والاضراب السياسي العام والعصيان المدني مما يتطلب التحضير الجيد له ، ومواصلة الثورة حتى الاطاحة بالانقلاب ، وانتزاع الحكم المدني الديمقراطي.



#تاج_السر_عثمان (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع المفكر العراقي ضياء الشكرجي حول العلمانية والدين والاحزاب الاسلامية في العراق والشرق الاوسط
حول الانتخابات في البرازيل مع عالم الاجتماع والفيلسوف الماركسي ميكائيل لووي - اضواء على احداث ساخنة


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- ما زال وهج بريقها مشعا
- ماهي أبعاد حميدتي بموسكو والحرب الروسية الاوكرانية؟
- تقييم ورصد للمقاومة الباسلة للانقلاب
- صوب الاضراب والعصيان لاسقاط الانقلاب
- كيف يتم إنهاء الاحتلال الأجنبي للسودان؟
- لماذا جاءت مليونية ١٤ فبراير حاشدة؟
- ليل الاحتلال الأجنبي زائل
- ما هي دروس تجربة ثورة ديسمبر؟
- كيف جرى احكام الخناق علي الانقلاب؟
- نهب الذهب الدموي في السودان (8) والأخيرة
- ماذا وراء الافتراء كذبا علي الحزب الشيوعي؟
- نهب الذهب الدموي في السودان (7)
- نهب الذهب الدموي في السودان(6)
- نهب الذهب الدموي في السودان(5)
- نهب الذهب الدموي في السودان (4)
- نهب الذهب الدموي في السودان(3)
- الشعب يحمى ثرواته من نهب حكومته لها!!!
- نهب الذهب الدموي في السودان(2)
- نهب الذهب الدموي في السودان(1)
- تستمر الثورة ولو كره الانقلابيون


المزيد.....




- حزب العمال البريطاني يسعى لاستبدال مجلس اللوردات بمجلس منتخب ...
- لماذا تعجز الجبهة الاجتماعية المغربية عن فعل نضالي في مستوى ...
- من أجل تعبئة شعبية لإلغاء الديون
- الخاصة بكشف قتلة المتظاهرين.. السوداني يعيد لجنة تقصي الحقائ ...
- آلاف المحامين يتظاهرون في 12 محافظة ضد جمهورية الجباية.. ووق ...
- مقتل ضابط تركي بعبوة زرعها حزب العمال الكردستاني شمالي العرا ...
- مقتل ضابط من قوات النخبة التركية بعبوة زرعها حزب العمال الكر ...
- مقتل ضابط تركي بعبوة زرعها حزب العمال الكردستاني شمالي العرا ...
- وقفة احتجاجية للعاملين بجريدة الوفد للمطالبة بتحسين الأجور
- الصين.. مسؤولو الحزب الشيوعي يلقون النظرة الأخيرة على جثمان ...


المزيد.....

- احتجاجات تشرين 2019 في العراق من منظور المشاركين فيها / فارس كمال نظمي و مازن حاتم
- أكتوبر 1917: مفارقة انتصار -البلشفية القديمة- / دلير زنكنة
- ماهية الوضع الثورى وسماته السياسية - مقالات نظرية -لينين ، ت ... / سعيد العليمى
- عفرين تقاوم عفرين تنتصر - ملفّ طريق الثورة / حزب الكادحين
- الأنماط الخمسة من الثوريين - دراسة سيكولوجية ا. شتينبرج / سعيد العليمى
- جريدة طريق الثورة، العدد 46، أفريل-ماي 2018 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 47، جوان-جويلية2018 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 48، سبتمبر-أكتوبر 2018 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 50، جانفي-فيفري 2019 / حزب الكادحين
- فلسفة الثورة بين سؤال الجدة وضرورة الاستكمال / زهير الخويلدي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - تاج السر عثمان - هل أتاك حديث مليونية الميثاق؟