أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - جوزفين كوركيس البوتاني - يوميات مواطن حر














المزيد.....

يوميات مواطن حر


جوزفين كوركيس البوتاني

الحوار المتمدن-العدد: 7133 - 2022 / 1 / 11 - 20:43
المحور: الادب والفن
    


التاجر
يروج لسلعته
والاعلامي
المسير
يمسح ويلمع
يافطة اسمه بخرق الحمقى
والفنان
الذي فقد الامل بجمهوره
واحتفظ بمحبته لخشبة المسرح
لأشعار اخر
يضحكه
التصفيق الحاد الحميم
لانه واثق احد لم يفهمه
انهم يصفقون للخشبة لا اكثر
والرسام
كل ما يقوم به هو تغيير ماء اقداح ريشاته
كي تبقى صالحة للرسم بينما ما يود رسمه
سرق منه دوم علمه.
والفقير
يطبق المثل الصيني
اذا عندك ثلاث قروش
قرشا اشتري به رغيف
وقرشا اشتري به وردة و
قرشا اشتري به كتاب
بما انه كل الكتب باتت تتحدث عن موضوع واحد
وممل او ليس لديه الوقت الكافي لقراءة خزعبلات الاخرين
الذين يطرحون مغامراتهم على شكل قصص مثيرة
او مدح الجن والاشباح
كأن هذا ما ينقصه لذا تراه يشتري صحيفة يومية
ويتصفحها صفحة صفحة
باحثاً عن شيء ليثلج قلبه مثل
تحسين المعيشة
او القبض على تجار الاسلحة
او ازدياد الرابت التقاعدي
او تحسين الوضع الامني
لا يجد سوى اخبار مضحكة ومبكية
وعصيه عليه كمواطن بسيط
مثل غادر الوزير الفلاني الى كذا مهمة وهمية
او عاد الرئييس الفلاني من كذا مهمة وهمية
اقصد رسمية او كتاب مشغولين بالمهرجانات
ومدح كل الاخر على ابداعاتهم
او كاتب لم يعجبه احد ما يتفرغ للنقر به
واضعف الايمان في شيء يفرحه
هو اعلان عن مناقصة لبيع جزء من ممتلكات بلده
يطوي الصحفية جانبا ليمسح بها زجاج النواففذ
او ليلف حذاءه القديم الذي يحمله معه للعمل لان الجديد القديم
لا يلبسه الا في ايام الاعياد وبما ان الاعياد قليلة بقيا الحذاء جديد
وبقيت الصفحة تنشر نفس الاخبار
وبقيا الفقير
يعد كل يوم قروشه الثلاث ويوزعها على طريقة المثل الصيني
ولكن دون ان يشترى اي كتاب او صحيفة
بل يحتفظ بالقرش الثالث للتبرعات ...!



#جوزفين_كوركيس_البوتاني (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
محمد دوير كاتب وباحث ماركسي في حوار حول دور ومكانة الماركسية واليسار في مصر والعالم
المناضل والكاتب اليساري الكبير كاظم حبيب في لقاء خاص عن حياته - الجزء الأخير


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- جئتك 2
- اخرجي ايتها المتقوقعة
- فارس لا يبارح الحلم
- طريق العودة
- زواج فؤادة من عتريس باطل
- لدي إعتراض
- كل ما تملكهُ هو معطفاً أخضر لا غير
- انا وضيف قطتي
- لجدي عادة غريبة
- شكوى
- انتظار
- اسئلة محيرة
- طردت لانك صاحب الملكية
- اطمئن
- ذكرى
- مخاوف ريفية
- مضى راضياً ومرضياً
- سر علني
- بعدك لم اعد اتلذذ بالوقت
- قال لها


المزيد.....




- الصحراء المغربية.. هيومن رايتس ووتش منخرطة في حملة سياسية مم ...
- غضب المغاربة على دراجي: هل هو مشروع؟
- فيلم -أصحاب ولا أعز-.. محاولة لتعميم القُبح فنيّاً
- مصر.. أول تحرك من نقابة المهن التمثيلية بسبب “أصحاب ولا أعز” ...
- التجمع الوطني للأحرار يواصل التحضير لمؤتمره الوطني بانتخاب ا ...
- البرلمان العربي يحذر من خطورة التصعيد الحوثي ضد السعودية وال ...
- الصحراء المغربية.. تقرير -هيومن رايتس ووتش- أكبر حجة على انخ ...
- الجماهري :-يجب نزع الطابع الدرامي? ?عن مناقشات الولاية الثال ...
- مصر.. أول تحرك قضائي ضد فيلم منى زكي المثير للجدل
- الجنايات تنظر تجديد حبس المترجمة خلود سعيد.. وماهينور المصري ...


المزيد.....

- حوارات في الادب والفلسفة والفن مع محمود شاهين ( إيل) / محمود شاهين
- المجموعات السّتّ- شِعر / مبارك وساط
- التحليل الروائي لسورة يونس / عبد الباقي يوسف
- -نفوس تائهة في أوطان مهشّمة-- قراءة نقديّة تحليليّة لرواية - ... / لينا الشّيخ - حشمة
- المسرحُ دراسة بالجمهور / عباس داخل حبيب
- أسئلة المسرحي في الخلاص من المسرح / حسام المسعدي
- كتاب -الأوديسة السورية: أنثولوجيا الأدب السوري في بيت النار- / أحمد جرادات
- رائد الحواري :مقالات في أدب محمود شاهين / محمود شاهين
- أعمال شِعريّة (1990-2017) / مبارك وساط
- ديوان فاوست / نايف سلوم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - جوزفين كوركيس البوتاني - يوميات مواطن حر