أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - بويعلاوي عبد الرحمان - مسرحية قصيرة جدا / اَلْخُبْزُ وَاللَّبَنُ /














المزيد.....

مسرحية قصيرة جدا / اَلْخُبْزُ وَاللَّبَنُ /


بويعلاوي عبد الرحمان

الحوار المتمدن-العدد: 7032 - 2021 / 9 / 28 - 11:15
المحور: الادب والفن
    


مسرحية قصيرة جدا


اَلْخُبْزُ وَاللَّبَنُ
ـــــــــــــــــــ


( يَدْخُلُ الْوَزيرُ إِلى الْبَلاطِ، يَرْكَعُ رَكْعَتَيْنِ لِلْمَلِكِ ، يَجْلِسُ عَلى

كُرْسِيٍّ جَنْبَهُ )

ـ اَلْمَلِكُ : لَقَدْ بَلَغَني ، أَيُّها الْوَزيرُ ، أَنَّ أُناساً خَرَجوا إِلى الطُّرُقاتِ ، مُنَدِّدينَ بِالزِّياداتِ

في سِعْرِ الْخُبْزِ وَاللَّبَنِ ، وَهَتَفوا بِسُقوطِي ..

ـ اَلْوَزيرُ : لاتَقْلَقْ يامَوْلايَ ، لَقَدْ فَرَّقْنا جَمْعَهُمْ ، وَاعْتَقَلْنا رُؤوسَ الْفِتْنَةِ .

ـ اَلْمَلِكُ : أَطْلِقْ سَراحَهُمْ فَوْراً .

ـ اَلْوَزيرُ : يَجِبُ يا مَوْلايَ أَنْ يُجْلَدوا وَيُشْنَقوا في السّاحاتِ الْعامَّةِ ، لِيَكونوا

عِبْرَةً لِلْآخَرينَ .

ـ اَلْمَلِكُ : لا أُريدُ مَزيداً مِنَ الشُّهَداءِ وَمَزيداً مِنْ سَفْكٍ لِلدِّماءِ .

ـ اَلْوَزيرُ : لكِنْ يامَوْلايَ ....

ـ اَلْمَلِكُ : كَفى ، اِفْعَلْ ماآمُرُكَ بِهِ .

ـ اَلْوَزيرُ : سَمْعاً وَطاعَةً يامَوْلايَ .

ـ اَلْمَلِكُ : أَعْلِنْ عَلى الْمَلَإِ ، أَنَّنا تَراجَعْنا عَنْ قَرارِ الزِّيادَةِ في سِعْرِ

الْخُبْزِ وَاللَّبنِ .

ـ اَلْوَزيرُ : أَمْرُكَ مُطاعٌ يا مَوْلايَ .

ـ اَلْمَلِكُ : لكِنْ في الْمُقابِلِ قُمْ بِخَفْضِ وَزْنِ الرَّغيفِ ، وَزِدْ الْماءَ في

اللَّبَنِ .

ـ اَلْوَزيرُ : سَنَفْعَلُ يامَوْلايَ .


( يَقومُ الْوَزيرُ ، يَرْكَعُ رَكْعَتَيْنِ لِلْمَلِكِ ، وَيَخْرُجُ مِنَ الْبَلاطِ )



#بويعلاوي_عبد_الرحمان (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتبة اللبنانية د. عايدة الجوهري حول مشروع الدولة المدنية العلمانية وأوضاع المرأة في لبنان
حوار مع د.سامي الذيب حول الأديان ومعتقداته الدينية وطبعته العربية وترجماته للقرآن والقضية الفلسطينية


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- قصة قصيرة جدا / اَلطَّبيبُ التّاجِرُ /
- قصة قصيرة جدا / بَقَرَةُ السُّلْطانِ الْحَلوبِ /
- مسرحية قصيرة جدا / وُلِدْنا لِنَشْقى /
- كتابات قصيرة جدا / اَلْمُسافِرُ في الْوَطَنِ /
- كتابات قصيرة جدا / قُصورٌ مِنَ الرَّمْلِ /
- كتابات قصيرة جدا / اَلْمِصْباحُ الْقَديمُ /
- هايكو Haiku / ماجاءَ في كِتابِ السَّكارى /
- هايكو Haiku / ما جاءَ في كِتابِ الْهُروبِ /
- قصة قصيرة جدا / اَلْمَرْأَةُ وَالْكَلْبُ وَالْحِمارُ /
- قصة قصيرة جدا / ظَلامٌ لَعينٌ /
- قصة قصيرة جدا / مُبارَزَةٌ /
- هايكو Haiku / ماجاء في كتاب البكاء /
- قصيدة زجلية / نُوضِي تَشَطْحِي /
- قصة قصيرة جدا / اَلزَّائِرُ الْجَديدُ /
- قصة قصيرة جدا / نَشيدُ الْأُمَمِيَّةِ /
- قصة قصيرة جدا / في قاعَةِ السّينِما /
- قصة قصيرة جدا / اَلْكافِرُ الصَّغيرُ الَّذي أَصْبَحَ مُسْلِم ...
- قصيدة من الهامش المغربي / اَلنَّخْلَةُ الثّائِرَةُ /
- قصة قصيرة جدا / اِمْرَأَةٌ مِنْ ماضٍ سَحيقٍ /
- قصة قصيرة جدا / مَوْتُ الشّاعِرِ الثّائِرِ /


المزيد.....




- كاميرون دياز تعود للتمثيل بعد الاعتزال
- المستشارية الثقافية الايرانية في لبنان تكرم السفير بانتهاء م ...
- الخارجية السودانية تحتج على الممثل الأممي بسبب تصريحاته
- قصة -أطفال الكهف- في فيلم جديد من إنتاج أمازون.. بعد 4 أعوام ...
- عودة -الأخ الكبير- في عالم -أورويل-.. محاولة لإحياء نشاط الم ...
- فيكتوريا وبولينا يتعلمان اللغة الألمانية في دورات مكثفة.. من ...
- بالفيديو.. الفنانة المصرية آمال ماهر تطمئن جمهورها بعد اختفا ...
- مكتبة البوابة: -الأرض بعد طوفان نوح- شريف سامي
- أكثر البلدان الأوروبية تشددا تجاههم.. متحف جديد في الدانمارك ...
- مصر.. فنان مشهور يخضع لعملية خطيرة بعد إصابته عام 2020


المزيد.....

- قراءة في رواية - نخلة وبيت - / هدى توفيق
- دمع الغوالي / السعيد عبد الغني
- كلنا سجناء / رباب السنهوري
- مزامير الاكتئاب وثنائي القطب / السعيد عبد الغني
- رواية راحلون رغما عن انوفهم - الجزاء الاول / صبيحة شبر
- من الشعر نفحات / عيسى بن ضيف الله حداد
- - شعر - قطوف من خارج المالوف / عيسى بن ضيف الله حداد
- المجموعة الشعرية الكاملة في الشعر السياسي / عيسى بن ضيف الله حداد
- المُلحد / عبد الباقي يوسف
- أمريكا كاكا / عبد الباقي يوسف


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - بويعلاوي عبد الرحمان - مسرحية قصيرة جدا / اَلْخُبْزُ وَاللَّبَنُ /