أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - بويعلاوي عبد الرحمان - قصة قصيرة جدا / مَوْتُ الشّاعِرِ الثّائِرِ /














المزيد.....

قصة قصيرة جدا / مَوْتُ الشّاعِرِ الثّائِرِ /


بويعلاوي عبد الرحمان

الحوار المتمدن-العدد: 6953 - 2021 / 7 / 9 - 10:42
المحور: الادب والفن
    


قصة قصيرة جدا



مَوْتُ الشّاعِرِ الثّائِرِ
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ إلى كل شاعر ثائر في المغرب .


أَعَدَّتْ طَعامَ الْعَشاءِ ، وَضَعَتْهُ عَلى الْمائِدَةِ ، نَظَرَتْ إِلى ساعَةِ الْحائِطِ ، كانَتْ

تُشيرُ إِلى التّـاسِعَةِ ، خَرَجَتْ إِلى الشُّرْفَةِ ، أَطَلَّتْ عَلى الشّارِعِ الْفـارِغِ ، رَأَتْهُ

يَقْطَعُ الطَّريقَ ، يَحْمِلُ كُتُباً في يَدِهِ الْيُسْرى ، مَرَّتْ سَيّارَةٌ ، أرْدَتْهُ قَتيلاً ، صَرَخَتْ

قائِلَةً : قَتَلوهُ ، قَتَلوهُ ، قَتَلوهُ ، قَتَلَهُمْ الْوَطَنُ .



#بويعلاوي_عبد_الرحمان (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع المفكر اليساري عدنان الصباح حول دور واوضاع اليسار في المنطقة العربية عموما وفلسطين بشكل خاص
د. اشراقة مصطفى حامد الكاتبة والناشطة السودانية في حوار حول المراة في المهجر والاوضاع في السودان


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- قصة قصيرة جدا / اَلدَّمُ الَّذي رَوى الْوَطَنَ /
- قصة قصيرة جدا / إِعْدامُ وَطَنٍ /
- قصة قصيرة جدا للأطفال / فَراشَةُ الْوَطَنِ الْحَمْراءُ /
- قصة قصيرة جدا / الديكتاتور والمحكوم بالإعدام /
- قصة قصيرة جدا / رجل الجبل /
- مسرحية قصيرة جدا / يا علي ، لا تركع /
- أقصوصة / العبد الثائر /
- أقصوصة / انتظار أمّ /
- قصيدة من الهامش المغربي / سَنَبْقى هُنا .... /
- أقصوصة / رجل من الرباط /
- قصيدة من الهامش المغربي / لِكُلِّ الْأَمازيغِ /
- قصيدة من الهامش المغربي / رِجالٌ لايَشْتَرونَ الْوَرْدَ /
- قصيدة من الهامش المغربي / زَهْرَةُ الْجُلَّنارِ /
- قصة قصيرة جدا / صراخ في الليل /
- قصة قصيرة جدا / حيوانات الغاب المفترسة /
- هايكو Haiku / ماجاء في كتاب السجن /
- قصة قصيرة جدا / كاد المعلم أن ... /
- قصيدة من الهامش المغربي / بِاسْمِ الْوَطَنِ /
- قصيدة من الهامش المغربي / أُمُّ الشَّهيدِ /
- قصيدة من الهامش المغربي / اِرْحَلْ يا عُمَرُ مَسْروراً ، فَق ...


المزيد.....




- رحيل الفنانة السورية أنطوانيت نجيب بطلة -الاجتياح- و-تحت سما ...
- وفاة الفنانة السورية أنطوانيت نجيب.. وداعًا -نعيمة-
- تجربة فريدة.. مستشفى مغربي يعالج الأطفال بالموسيقى
- بالفيديو.. لاعبة في الدوري الإنجليزي تستعرض وشمها باللغة الع ...
- الفنانة أحلام تعود من السفر بعدد صادم من الحقائب (فيديو)
- وفاة أكبر فنانة سورية سنا
- الغاوون نص( صرخة نبض ..)الشاعرة لبنى حماده.مصر
- الغاوون.قصيدة(جميل الكلمات)الشاعرة عفاف محمدعبدالصادق.مصر.
- كمبوديا تستعيد 30 قطعة من أعمال الخمير الفنية
- صحفي مصري ينشر أول صورة لسيرينا أهاروني التي أدت دورها تهاني ...


المزيد.....

- حكاية البنت لامار وقراقوش- رواية / السيد حافظ
- نسيت أحلامي في باريس / السيد حافظ
- كل هذا الحب- رواية / السيد حافظ
- أنا ومارك ويوسف .. 2011 / السيد حافظ
- أنا وفاطمة ومارك / السيد حافظ
- زينب ومارك وأنا 2014 / السيد حافظ
- شط إسكندرية- رواية / السيد حافظ
- ليالي دبي - شاي بالياسمين / السيد حافظ
- ليالي دبي شاي أخضر / السيد حافظ
- رواية وهمت به / السيد حافظ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - بويعلاوي عبد الرحمان - قصة قصيرة جدا / مَوْتُ الشّاعِرِ الثّائِرِ /