أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - حبيب محمد تقي - الجرم الأمريكي في غزو العراق مجرد جرحٌ طفيفٌ في ذراع الحاضر العبثي.














المزيد.....

الجرم الأمريكي في غزو العراق مجرد جرحٌ طفيفٌ في ذراع الحاضر العبثي.


حبيب محمد تقي

الحوار المتمدن-العدد: 6976 - 2021 / 8 / 2 - 18:36
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


الإدارات الأمريكية راعية الإرهاب الكوني ،والتي تتصرف وكأنها الرب الخالق للكون كله.
تطاولت علينا ،وإنتهكت سيادتنا وحرمتنا ،وفتكت ومرغت كرامتنا وعزة نفسنا بالوحل ،وأهانت إنساننا ،وتعاملت بتعالي وبقسوة ووحشية ،لا تليق حتى بأي حيوان ،وإن كان خطير ومفترس .بغزوها لعراقنا وإحتلاله وإسقاط هيبته.
لم تندم على صلافتها وفعلها الإجرامي المشين ولم تعترف حتى اللحظة بجرمها المشهود ، ولم تتقدم بأي إعتذار رسمي ومعلن ،لتطبيب خواطر ضحايانا وأهاليهم من اليتاما والأرامل والمعوقين . وكتحصيل حاصل لم تقدم التعويضات للأضرار المادية والمعنوية التي خلفها جرمها وتدعياته الكارثية والقائمة حتى هذه اللحظة .
تجبر اليوم ذيولها العراقين بالإسم ، الذين جاءت بهم على ظهر مجنزراتها ودبباتها على توقيع معاهدة الذل, لمايسمى بالإطار الاستراتيجي ,وكأن شيئاً لم يكن .إنما "مجرد جـرحٌ طـفيفٌ في ذراع الحاضر العبثي ..
والتاريخ يسخر من ضحاياه ومن أبطاله يلقي عليهم نظرة .. و يمـر"



#حبيب_محمد_تقي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب التونسي د. هشام القروي حول تعدد الاحزاب والديمقراطية في تونس والعالم العربي بشكل عام
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- بصدد ثروة الشعوب وتقاسمها
- بصدد النصوص والخطابات المؤسّسة للمذاهب الإسلامية
- عيشنا سلعة
- أشتاقُ الوداع
- شاهدٌ على القهر
- - من نصوص كيدهنَّ أليم -
- البعث العروبي الصدامي والبارتي الكُردي ، وجهان لعملة نقدية و ...
- شرقة في الريق
- اقسى ما يرام
- عراق للبيع
- تموز .. موت وقيامة
- قدرنا الحرون
- اللوحة الثالثة / مطلعها كان يا ما كان
- اللوحة الثانية
- شفق وغسق ..
- وَهم في زحمةِ الهم
- نص غنائي // اليوم يوم البنوتات
- إهداء الى أم التوأمين ..
- -المنايا ولا الدنيا-
- ابعد من الخطوط الحمراء ...


المزيد.....




- دبابات وأباتشي وطائرات بدون طيار.. شاهد أسلحة كوريا الجنوبية ...
- الخارجية الروسية تعرب عن قلقها إزاء محاولات جعل مناقشات جنيف ...
- البرلمان العربي يرفض تصريحات ليز تراس بشأن نقل سفارة بريطاني ...
- ألمانيا: تسرّب في محطة طاقة نووية خاملة لدينا
- نائبة رئيس وزراء إسبانيا: التضامن والإجراءات الفعالة سبيلنا ...
- إنقلاب بوركينا فاسو: ماذا نعرف عن القائد العسكري إبراهيم ترا ...
- مؤتمر المناخ 2022 في مصر: حملة ضد كوكاكولا بعد إعلان رعايتها ...
- الصراع في تيغراي: عشرات القتلى والجرحى في غارة جوية استهدفت ...
- جمعية فرنسية توفر للدجاج البياض حياة ثانية و-تقاعد- كريم
- بشار الجعفري سفيرا لسوريا لدى روسيا


المزيد.....

- مسرحية إشاعة / السيد حافظ
- الميراث - مسرحية تجريبية - / السيد حافظ
- غرض الفلسفة السياسية المعاصرة بين الاستئناف والتوضيح / زهير الخويلدي
- العدد 56 من «كراسات ملف»: الاستيطان في قرارات مجلس الأمن / الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- هيثم مناع: عميد المدرسة النقدية في حقوق الإنسان / ماجد حبو، مرام داؤد، هدى المصري، أسامة الرفاعي، صالح النبواني
- اسرائيل والتطبيع مع الدول العربية-المسار واّليات المواجهة 19 ... / سعيد جميل تمراز
- كتاب جداول ثقافية: فانتازيا الحقائق البديلة / أحمد جرادات
- غرامشي والسياسي، من الدولة كحدث ميتافيزيقي إلى الهيمنة باعتب ... / زهير الخويلدي
- خاتمة كتاب الحركة العمالية في لبنان / ليا بو خاطر
- على مفترق التحولات الكبرى / فهد سليمان


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - حبيب محمد تقي - الجرم الأمريكي في غزو العراق مجرد جرحٌ طفيفٌ في ذراع الحاضر العبثي.