أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - عباس علي العلي - أفتراض تصور العالم الافتراضي














المزيد.....

أفتراض تصور العالم الافتراضي


عباس علي العلي
باحث في علم الأديان ومفكر يساري علماني

(Abbas Ali Al Ali)


الحوار المتمدن-العدد: 6960 - 2021 / 7 / 16 - 23:52
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    


تكلمنا في مقال سابق حول فكرتنا عن مستقبل المجتمع الإنساني في ظل الثورة الرقمية القادمة التي من علاماتها الخاصة طغيان التفكير الممنهج المستند على المعادلات الرياضية الخوارزمية وتطبيقاها على شبكة الأتصالات العالمية , وما ينتج عنها من توفر فرصة نوعية لفرض نظام أقتصادي وسياسي جديد تتحكم به قوى البرمجة والإدارة والتصميم حينها تفقد المعادلة الأقتصادية والمالية الحالية دورها وأهميتها وحتى قوانينها لصالح هذه المنظومة المتعددة الاستخدامات والتدخلات في جميع نواحي الحياة دون أن يتوقع أحد من البشر يتصور أن يضع حدود لها خاصة مع ما توفره من سهولة ويسر في إدارة الأعمال والأنتاج والتواصل لتحول الأرض إلى عمارة سكنية واحدة .
الإشكالية التي يثيرها هذا التطور ليس في ما تطرحه من مستحقات وخصائص نوعية على بنية النظام العالمي وتطور العلاقات المجتمعية بما فيها أبسط العلاقات من داخل الأسرة الواحدة وأنتهاء بأعقد وأدق وأوسع العلاقات الكونية المتشابكة والمترابطة فيما بينها , السؤال هو كيف يمكننا الآن التهيؤ والأنتقال لمرحلة المجتمع الرقمي وخاصة فيما يتعلق بالمجتمعات والبلدان التي تفتقد إلى القواعد المؤسسة أو ما يطلق عليها البنى التحديدية التي تتناسب وعالم مرعب يبدو لمن لا يفهم حقيقة هذا العالم وسيرورته التكوينية ,المجتمعات المتقدمة والتي تمتلك كم هائل من المؤسسات والأطر المناسبة قد لا تعاني من صدمة الأنتقال لأنها أولا تعي هذه المشكلة والثانية أن لديها ما يكفي من عوامل ومقدمات ومعطيات تستطيع بها مواجهة هذه الحقبة القادمة ,بل وأن كثيرا من المجتمعات شرعت من الآن بتهيئة الأجواء وأعداد الخطط والبرامج التي تؤمن أنتقال طبيعي ومتناس للعالم القادم من خلال مثلا التعليم وإعداد الحكومة الإليكترونية وربط مفاصل المجتمع والدولة بقواعد بيانات واسعة ودقيقة لتمثل وجها من أوجه الأنتقال الطبيعي للعالم الجديد .
الأكثر إثارة في طريقة تعاملنا كمجتمعات ما زالت في طور التلقي والإعداد أننا لا نخشى حقيقة ما سنواجهه في المدى القريب والمتوسط من إتساع الهوة الفارقة بيننا وبين بقية المجتمعات التي أعدت وأعتدت ما هو ضروري وحساس لعملية الأنتقال , والمشكلة إن هذا العدم من الإحساس سيضعنا أمام أستحقاقات كثيرة ومنها إرادتنا ستكون مرهونة بما يمنحنا الأخرون من فرص كما أن وعيننا المتخلف لا يمكنه أن يستدرك الأخطاء العملية والعلمية بما يضيع علينا فرصة اللحاق والمسايرة , والسب كله يعود لجملة النظام الحياتي الذي نعيشه من علاقات أقتصادية مشتتة ونظم سياسية متهالكة ومنظومة تعليم وتأهيل في غاية التخلف كما أن فقداننا للعمل المؤسسي والجمعي وغياب الرؤية الكونية الواضحة والشفافة ساهم إلى حد بعيد في عتامة المشهد القادم وتخبط في تلمس الخيارات الأنسب.
علينا فعل حقيقي يتمثل أولا بإعداد الدراسات العملية وبناء منظومة علمية متكاملة وفق منهجية ترسخ فكرة النظام الرقمي العالمي الجديد الذي سيتجاوز عالم العولمة وما بعد العولمة ,مشملا على تصوير هذا العالم الأفتراضي والعيش ضمن أجواءه العامة والخاصة في محاولة لاستنباط طرائق ومعالجات حقيقية تقودنا ليس فقط للفهم بل للعمل المشترك مع سائر المجتمعات وكيفية تقويم القيم والعلاقات الراهنة بحيث تكون قادرة على قيادة المجتمع لهذا التحول أو لربما بناء شبكة قيم جديدة وقوانين تمهيدية وسلسلة من الأفكار التي تجسد الرؤية الأفتراضية ومن ثم النزول للقاعدة الواقعية للمجتمع وبسط كل الأفكار المستحصلة على واقعنا لتمتحن وتتخذ لها أرضية عمل تبنى حولها الخطوات العملية القادمة .



#عباس_علي_العلي (هاشتاغ)       Abbas_Ali_Al_Ali#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الديمقراطية المشينة
- العقل المتجدد ودوره في صناعة مجتمع جديد
- العرب والعربانية تداخل في الدلالة وتشارك في المدلول
- رياح التغيير على الواقع السياسي العربي
- هل هناك من أمل في تحقيق مطاليب الإصلاح والتغيير
- ثالوث السلطة والشعب والمشروعية السياسية
- مستقبل الديمقراطية في العراق
- العودة لتجربة الإيمان
- مسمون بين وقع لإسلام وصورة وقع
- أنتصار العقل
- خلاص العقل العربي من أزمته
- العقل العربي وإشكالية أنتاج المعرفة
- العقل من غير ستار
- ما هو المطلوب من الفلسفة في عصر الرقميات
- هل يشهد العالم المعاصر ولادة فلسفة جديدة
- آدم هو أبو الإنسان الاول
- أدوات التخادم بين الدين والسياسة
- أبناء آدم أصحاب المعرفة المتطورة
- آدم أبو الإنسان وأشباه الخلق
- المقومات المشتركة بين الأساطير وقضية بدء الخليقة


المزيد.....




- حرب السودان: بعد عام من القتال هل من حل في الأفق؟
- سلمان رشدي: -شعرت وكأن شخصا ما يأتي من الماضي لمهاجمتي-
- ميلوني في زيارة رابعة لتونس لمكافحة الهجرة غير الشرعية
- الأمن الفدرالي الروسي يعتقل شابين خططا للقتال إلى جانب قوات ...
- وزير إسرائيلي يدعو الحكومة لإنقاذ شمال البلاد من الانهيار ال ...
- صربيا ترفض انضمام كوسوفو إلى مجلس أوروبا وتصفه بمسمار في نعش ...
- إصابة 6 جنود إسرائيليين في عرب العرامشة بصاروخ أطلق من لبنان ...
- -مصر للطيران- تعلق رحلاتها إلى دبي
- الوقت الأكثر إرهاقا من اليوم
- ماسك متشوق لعرض صاروخ روسي متعدد الاستخدام منافس لصواريخ Fal ...


المزيد.....

- فيلسوف من الرعيل الأول للمذهب الإنساني لفظه تاريخ الفلسفة ال ... / إدريس ولد القابلة
- المجتمع الإنساني بين مفهومي الحضارة والمدنيّة عند موريس جنزب ... / حسام الدين فياض
- القهر الاجتماعي عند حسن حنفي؛ قراءة في الوضع الراهن للواقع ا ... / حسام الدين فياض
- فلسفة الدين والأسئلة الكبرى، روبرت نيفيل / محمد عبد الكريم يوسف
- يوميات على هامش الحلم / عماد زولي
- نقض هيجل / هيبت بافي حلبجة
- العدالة الجنائية للأحداث الجانحين؛ الخريطة البنيوية للأطفال ... / بلال عوض سلامة
- المسار الكرونولوجي لمشكلة المعرفة عبر مجرى تاريخ الفكر الفلس ... / حبطيش وعلي
- الإنسان في النظرية الماركسية. لوسيان سيف 1974 / فصل تمفصل عل ... / سعيد العليمى
- أهمية العلوم الاجتماعية في وقتنا الحاضر- البحث في علم الاجتم ... / سعيد زيوش


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - عباس علي العلي - أفتراض تصور العالم الافتراضي