أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - سرسبيندار السندي - ** هَل مُحَمَّد نبِّي ... أم مدّعي ودجال **














المزيد.....

** هَل مُحَمَّد نبِّي ... أم مدّعي ودجال **


سرسبيندار السندي

الحوار المتمدن-العدد: 6937 - 2021 / 6 / 23 - 09:02
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


* المقدّمة
نصيحتي لكل المُسلمين لا تصدقوا كل ما ينشر أو قيل ويقال ، دون بحث وتمحيص وتحليل وسؤال ، خاصة ما يتعلق بمحمد أنبي هو أم مدعي ودجال ؟


* المَدْخَل
حقيقة لا يمكن لمسلم منصف إنكارها وهى أن من مصير كل من إنتقد محمد والإسلام كان مصيره ألترهيب أو الإعدام ، ولم ينجوا من بطشه وإرهابه حتى أقرب الناس إليه (أهله وعشيرته) ؟


* المَوضُوع
1: محمد هو النبي الوحيد ألذي كسر معظم وصايا ألله { فقيل لأ تكذب بينما هو كذب لابل وأباحه في ثلاث ، فقيل لأ تقتل بينما هو قتل وأرهب أناس كثيرين ، فقيل لا تسرق بينما هو سرق ونهب لابل وسبى قبائل وشعوب كَثِيرَة ، فقيل لا تشتهي إمرأة قريبك بينما هو إشتهى حتى إمرأة أقرب الناس اليه (زوجة إبنه بالتبني) فقيل لا تشتهي مقتنى غيرك بينما هو لم يكتفي بإشتهاء مقتنيات الاخرين بل قاتلهم واستولى عليها وعليهم ، فقيل أحبب قريبك كَنَفْسِكَ بينما هو لم يكتفي بعدم حب ألاخرين بل كرههم وقاتلهم وأذلهم ؟

2: محمد هو النبي الوحيد الذي إشتهر بفضاعة جرائمه وشناعة أخلاقه مقارنته مع من سبقوه من ألأنبياء ، وسيرته وأخلاقه ليست بخافية على مسلم منصف باحث ؟

3: محمد هو النبي الوحيد الذي إدعي أتباعه أن ما نزل عليه (القرأن) هو معجزته ، فهل إدعى يوماً اليهود والمسيحيين بأن التوراة والانجيل هى معجزات أنبيائهم ؟

4: محمد هو النبي الوحيد الذي نشر دعوته بالقتل والغزو والارهاب والاغتصاب ، فأي من الانبياء الذي سبقوه قد نشر دعوته بالسيوف والرماح ؟

5: محمد هو النبي الوحيد الذي إدعى بأن ربه قد نسخ كلامه ، رغم أن العوام حتى الغير محترمين لا يرضون بهذا الفعل الشنيع ، فكيف بإله كلي الحكمة والمعرفة أن ينسخ كلامه في ليلة وضحاها والملوك لا تفعلها ولو كان في ألامر فناها ، ثم كيف وهو القائل في تورته وانجيله أن حرف واحد من كلامي لا يتغير أو يزول ، فهل يختلف إله محمد عن إله اليهود والمسيحيين وهو القاتل لهم (إلهنا وإلهكم واحد) ؟

* وخير من فضح محمد وكذبه كانت زوجته „عيشه” عندما قالت { أني أرى ربك يسارع لك في هواك} والثاني „يزيد إبن معاوية„ الذي قال {لعبت هاشم بالملك ... فلا خبر جاء ولا وحيُ نزل} ؟

6: محمد هو النبي الوحيد الذي إدعى بأن (الملائكة أو الجان أو مخلوقات خرافية) شقت صدره لتخرج منه (حصة الشيطان) ؟
والمصيبة ألاكبر بأنهم قد شقوا له صدره أربع مرات وليس مرة واحدة لإخراج حصة الشيطان منه وبأعمار مختلفة (راجعو السيرة على العم كوكل وأكتبوا شق صدر محمد) لتدركو هول التناقضات والعجب ؟

7: كانت المعجزات في العهد القديم هى الدليل القاطع على صدّق نبؤة أي نبي ، وهى ما أورق محمد وأزعجه حد أمره بقتال اليهود الذين سألوه للإتيان ولو بمعجزة واحدة ليصدقوه ؟

والتساءل المنطقي والعقلاني أحبتي هو ، ماهى ثمار محمد الخيرة التي نفعت المسلمين والبشرية غير القتل والسلب والنهب والحرق والتدمير والغزوات وإغتصاب ألاراض والعرض ، فإذا كانت هذه طباع وأخلاق سيد الخلق وأشرفهم فماذا نقول عن طباع وأخلاق الفاسقين والمجرمين ؟
للمزيد شاهدو برنامج {أنا مش كافر وحلقة حصة الشيطان من محمد) على الكرمة واليوتوب ؟


* وأخيراً ...؟
تبقى كذبة الاكاذيب الكبيرة والخطيرة هى إدعاء محمد بأن التوراة والانجيل قد بشّراً به ، ومصيبة محمد والمسلمين أنهم لا يعلمون بأن السيد المَسِيح قد حذّر منه ومن أمثاله بقوله الواضح والصريح {سياتي من بعدي أنبياء كذبة كثيرون فمن ثمارهم تعرفونهم ، فهل يجتنى من الشوك عنب أو من العوسج تينُ} ؟
وختم قوله {أنا الألف والياء ، أنا البداية والنهاية ، أنا القيامة والحياة ، فمن يتبعني فلا يمشي في الظلام بل تكون له الحياة الابدية} ؟

فهل يُعقل أن يكون هذا كلام نبي فقط ، ثم أي من ألانبياء الذين سبقوه قالوا مثل هذا الكلام الكبير والخطير ، والمصيبة الاكبر أن السيد المسيح باعتراف محمد وقرآنه أنه كلمة ألله وروح منه وهو الديان يوم الدّين ، فماذا تبقى لله رب العالمين ؟

* فبالمنطق وَالعَقْل مادام السيد المسيح مجرد نبي كمحمد فلماذا لا تقوم الساعة بقدوم أشرف خلق ألله وخاتم النبيين ، أم هو كلام ساسة منتفعين وشيوخ مجرمين منافقين ، وكيف يعقل أن يبشر نبي بقدوم نبي أخر غيره (فقد يقول البعض بأن يَحْيَى قد بشر بالمسيح) ؟

هذا كلام صحيح ولكن أي من اليهود الذين أمنو بالسيد المسيح والمسيحيين قال بان المسيح مجرد نبي ، ثم يوحنا المعمذان (يَحْيَى) لم يبشر بقدوم نبي بل بشر بقدوم المسيا المنتظر ، والذي بنفسه شهد عَلَيْه أمام أمام تلاميذه واتباعه وأمام تلاميذ السيّد وأتباعه والجموع المحيطة بهم بقوله ..؟
{هذا هو حمل ألله الذي سيرفع خطيئة العالم} والذي أنا لست بمستحق حل سوار حذائه ؟

وثانياً يوحنا المعمذان إعترف بدوره بأنه (صوت صارخ في البرية جاء ليعد طريق الرب) أي يمهد الطريق لقدوم السيد المَسِيح ؟


ومصيبة المسلمين أنهم لا يقرؤون ، وإن قراؤ لا يفهمون ، وإن فهمو لا يجرؤون على قول الحقيقة ، وإن قالوها حرفوها وزوروها دون خجل أو حياء كمعظم الشيوخ ، فلا عزاء بعد اليوم للحمقى والمغفلين والمنافقين الهالكين ، سلام ؟



Jun/ 22 / 2021



#سرسبيندار_السندي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع المفكر اليساري عدنان الصباح حول دور واوضاع اليسار في المنطقة العربية عموما وفلسطين بشكل خاص
د. اشراقة مصطفى حامد الكاتبة والناشطة السودانية في حوار حول المراة في المهجر والاوضاع في السودان


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- ** هَل ما يجري حوّلنا.صدف ... أم مؤامرت تنفذ ضدّنا **
- ** أيْاتْ ... تَحْت مِجْهَر العَقْل وَالعِلمْ **
- ** إنتصارات قادة حماس ... بين تدمير غزة وذبح الناس **
- ** لَاتصدقوا الكاظمي إذا وعد
- ** ورطة تجميل ألإسلام ... بين شيْخ ألأزهر وإبن سلمان **
- ** أصل الصيام في الاسلام ... من عاشوراء لرمضان **
- ** هَل ألقرأن ... وْحٍيٌ أم تَنْزِيلْ **
- ** فَشَلْ المُلا المزيف أردوغان من جَديد ... فَي لَعِبُ دور ...
- ** صدّق أو لا تصدِّق ... مدة الحَمَل فَي ألإسلام قد تطول لعش ...
- ** ما لأ تعرّفه عَن ... ألبابا فرانسيس **
- ** هل سيطلق ترامب موقع تواصلي خاص به ... رداً على تويتر وعصا ...
- ** قصف أربيل ... نتيجة حتمية لتحالف قادة ألاقليم مع خونة الع ...
- ** بمناسبة عيد الحب ... بطاقة حب من عراقي لبشار الاسد **
- ** أحاديث محمد ... حقيقة أم هلوسات **
- ** هَل حٌلَ الشيطَانُ ألاكبر فَي مُحَمَّد ... كَمَا حٌلَ الل ...
- ** هاشتاغ ... هل من يحكمون الاقليم وَالعراق حكومات أم عصابات ...
- ** بايدن وكورونا ... وسقوط قناع الخديعة سريعاً **
- ** ترامب وكورونا والدولة العميقة ... والصدف العجيبة والغريبة ...
- ** الكاظمي ... هل تفلح سياسة الضحك على العقول والذقون **
- ** عندما الفساد والارهاب دين البعض ، فكيف إن صار دين الطاغية ...


المزيد.....




- الأوقاف الإسلامية في القدس: عشرات المستوطنين يقتحمون المسجد ...
- المسيحيون في إيران يحيون شعائرهم الدينية
- كيان الاحتلال يخطط لأضعاف أسوار المسجد الأقصى
- الكاتب السعودي تركي الحمد يثير جدلًا بتغريدات عن أساس المسيح ...
- الكاتب السعودي تركي الحمد يثير جدلًا بتغريدات عن أساس المسيح ...
- الخارجية الروسية: حركة طالبان وعدت بمنع نقل المقاتلين من أفغ ...
- يوم على حريق كنيسة “أبو سيفين”| فيديو صادم لاستمرار الصلاة ب ...
- حريق كنيسة ابو سيفين: غضب مصري من -إهمال- وجدل حول -قانون بن ...
- الخارجية الأميركية: المجتمع الدولي لا يزال ينتظر أن تفي حركة ...
- الأفغان فريسة للفقر والمرض تحت حكم حركة طالبان


المزيد.....

- علي جمعة وفتواه التكفيرية / سيد القمني
- Afin de démanteler le récit et l’héritage islamiques / جدو جبريل
- مستقبل الدولة الدينية: هل في الإسلام دولة ونظام حكم؟ / سيد القمني
- هل غير المسلم ذو خلق بالضرورة / سيد القمني
- انتكاسة المسلمين إلى الوثنية: التشخيص قبل الإصلاح / سيد القمني
- لماذا كمسلم أؤيد الحرية والعلمانية والفنون / سامح عسكر
- ميثولوجيا الشيطان - دراسة موازنة في الفكر الديني / حميدة الأعرجي
- الشورى والديمقراطية من الدولة الدينية إلى الدولة الإسلامية / سيد القمني
- الدولة الإسلامية والخراب العاجل - اللاعنف والخراب العاجل / سيد القمني
- كتاب صُنِع في الجحيم(19) / ناصر بن رجب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - سرسبيندار السندي - ** هَل مُحَمَّد نبِّي ... أم مدّعي ودجال **