أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - خسرو حميد عثمان - الخطوط المتوازية والمتقاطعة (2)














المزيد.....

الخطوط المتوازية والمتقاطعة (2)


خسرو حميد عثمان
كاتب

(Khasrow Hamid Othman)


الحوار المتمدن-العدد: 6911 - 2021 / 5 / 28 - 00:02
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


عند نشرنا للحلقة الأولى في 20 مايس 2021؛ كانت الهجمات المتقابلة بين طرفي النزاع؛ المنظمات الإسلامية الحاكمة في غزة، بدون منازع، تُقابلها “جيش الدفاع الإسرائيلي”، حامية الوطيس، أرعبت الهجمات الرعناء السكان المدنيين على جانبي الحدود بشكل مَهول من جانب وأشغلت القاصي والداني من جانب أخر، في وقت تستوجب تكاتف البشرية جمعاء للوقوف بوجه وباء فايروس كورونا الذى رغم تناهي صغره لم تقف خطورته عند حد تحديه للنظام العالمي الهش المبني على قانون الغاب، للقوي الحق المطلق في قهر الضعيف وهضم حقوقه دون وجود ألية للردع والمحاسبة، ليصبح تهديدا حقيقياً لوجود ومصير البشرية على الارض.
كانت (هدنة مقابل هدنة) متوقعة إعلانها في أية لحظة، منذ اليوم العاشر لبدء الهجمات الجنونية، لتبريد الجبهات، بعد أن تيقن الطرفان المتحاربان بأنهما حققا الجزء الاعظم من اهدافهما الانانية واهداف الجهات الدولية الداعمة لهما، (نخصص الحلقة القادمة لعرض أهداف الطرفين والجهات الداعمة لهما)، وان ”الرياح لا تجري بما تشتهي السَفَنْ” كما كانت بالنسبة لإسرائيل، قبل بزوغ فجر وسائل التواصل الاجتماعي وبروز ظاهرة أصوات التقدميين وشعاراتهم في الشارع الامريكي، عندما كانت وسائل إيصال المعلومة الصادقة نادرة.
تحققت الهدنة غير المشروطة في الساعة الثانية من صباح اليوم الحادي عشر من يوم بدء التصعيد الجنوني الذي لم ينقطع ليل نهار، يوم 21 مايس 2021، بقدرة قادر. لا يخفى على أحد بأن السلطات الإسرائيلية كانت صاحبة المبادرة في اختيارزمان ومكان الاستفزازات في القدس الشرقية، استغلتها منظمة حماس لخدمة اجندتها واعتبرتها فرصة سانحة لعرض العضلات، لتُثبتَ للفلسطينيين وللجهات الداعمة لها، المقصود لحماس، وغيرهم بأنها ما زالت في عنفوانها وأيديهم على الزناد ”للدفاع عن كل فلسطيني أو فلسطينية” أينما تعرضوا للظلم والجور، بيدها قرارات الحرب والسلام مع اسرائيل لتضع “الشرعية الفلسطينية المعترف بها دوليا” على الهامش وخلف ظهرها، التي لم تتشاور بدورها مع حماس عند إصدارها قرار تأجيل الانتخابات التشريعية، الى أجل غير مسمى بسببٍ مُعلن؛ وهو امتناع اسرائيل تقديم التسهيلات اللوجستية الضرورية لإجراء الانتخابات في القدس الشرقية التي بررت قرارها بحجة واهيه، عدم تشكيل الحكومة الجديدة بعد الانتخابات الإسرائيلية الأخيرة، لربما كانت “وراء الأكمة ما وراءها”. بعد انجلاء غبار الصواريخ بدأ المسؤولون الإسرائيليون بالتباهي بما أنجزتها” قبتهم الحديدية ”خلال أحد عشر يوما من المواجهة بأنها اعترضت 90% من صواريخ حماس التي وصلت الأجواء الإسرائيلية والبقية أصابت مواقع غير مؤثرة، إذا كان هذا الادعاء دقيقاً، عندها يفرض سؤال جدى نفسه: ما الذى دفع بإسرائيل الى فعل كل ما فعله من خراب وتدميرفي غزة، خلال أحد عشر يوما: قتل وترويع الناس وهدم مساكنهم وتسوية العمارات بالأرض و..و..و....؟؟؟
(يتبع)



#خسرو_حميد_عثمان (هاشتاغ)       Khasrow_Hamid_Othman#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر
الموقف من الدين والاسلام السياسي، حوار مع د. صادق إطيمش حول الاوضاع السياسية والاجتماعية في العراق


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الخطوط الموازية والمتقاطعة (1)
- عودة إلى - خاتمة د. جليلي- و ملاحظات - د. كاوس قفطان- 1
- ملاحضات د. كاوس قفطان على بعض إستنتاجات مؤلف كتاب- اكراد الا ...
- اكراد الامبراطورية العثمانية (6)
- اكراد الامبراطورية العثمانية (5)
- تحية صميمية ل(هذه) و(تلك)
- اكراد الامبراطورية العثمانية (4)
- اكراد الامبراطورية العثمانية (3)
- حوار هادئ مع صبح كنجي، الأهم أن يكون بناءً
- حوار هادئ مع صباح گنجي، الاهم ان يكون بناء
- اكراد الامبراطورية العثمانية (2)
- سالفة أبو إبراهيم الچايچي
- اكراد الامبراطورية العثمانية (1)
- جواب لإستفسار(( Ibo Arbil)) يوم 7 /9/ 2012
- دراسة حيثيات بيان - اتفاقية 11 آذار 1970 ومألاتها بعد نصف قر ...
- دراسة حيثيات بيان- اتفاقية11 آذار1970 ومألاتها بعد نصف قرن ( ...
- دراسة حيثيات -بيان- إتفاقية 11آذار 1970- ومألاته بعد نصف قرن ...
- الرواية الثالثة حول مسألة إعدام وزير الصحة العراقي الدكتور ر ...
- رواية ثالثة حول مسألة إعدام وزير الصحة العراقي الدكتور رياض ...
- فنانين عظيمين في زمنين وعالمين مختلفين 2/1


المزيد.....




- توب 5: هدنة اليمن دون تمديد.. وإسرائيل تراجع ترسيم الحدود مع ...
- القوات المسلحة التابعة للحوثيين: نمنح الشركات النفطية في الإ ...
- -بلومبرغ-: واشنطن تعتزم تقديم 1.5 مليار دولار كمساعدات شهرية ...
- مصر.. ضبط طالب بالصف الثاني الإعدادي يتعدى على طفلة جنسيا وإ ...
- مستشار الرئيس الأمريكي ونظيره التركي يبحثان الوضع في أوكراني ...
- بعد نقله لسجن آخر.. أحمد فوزي يطالب بالإفراج عن زياد العليمي ...
- ريبورتاج: فرانس24 ترافق الجنود الأوكرانيين في هجومهم المضاد ...
- يؤيد منع أسلمة فرنسا.. ناشط يميني متطرف يدعو لإبادة المسلمين ...
- رغم الجهود الدولية.. ما الذي يعنيه عدم تمديد الهدنة في اليمن ...
- إثيوبيا: طقوس وتقاليد فريدة في -مهرجان أريتشا- احتفالا بقدوم ...


المزيد.....

- غرض الفلسفة السياسية المعاصرة بين الاستئناف والتوضيح / زهير الخويلدي
- العدد 56 من «كراسات ملف»: الاستيطان في قرارات مجلس الأمن / الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- هيثم مناع: عميد المدرسة النقدية في حقوق الإنسان / ماجد حبو، مرام داؤد، هدى المصري، أسامة الرفاعي، صالح النبواني
- اسرائيل والتطبيع مع الدول العربية-المسار واّليات المواجهة 19 ... / سعيد جميل تمراز
- كتاب جداول ثقافية: فانتازيا الحقائق البديلة / أحمد جرادات
- غرامشي والسياسي، من الدولة كحدث ميتافيزيقي إلى الهيمنة باعتب ... / زهير الخويلدي
- خاتمة كتاب الحركة العمالية في لبنان / ليا بو خاطر
- على مفترق التحولات الكبرى / فهد سليمان
- رواية مسافرون بلاهوية / السيد حافظ
- شط إسكندرية ياشط الهوى / السيد حافظ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - خسرو حميد عثمان - الخطوط المتوازية والمتقاطعة (2)