أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح أمين الرهيمي - تدخل دول الجوار في الشؤون الداخلية للعراق سببه اقتصاده (الريعي)














المزيد.....

تدخل دول الجوار في الشؤون الداخلية للعراق سببه اقتصاده (الريعي)


فلاح أمين الرهيمي

الحوار المتمدن-العدد: 6866 - 2021 / 4 / 11 - 12:46
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


كان العراق قبل التدخل الأمريكي المسلح وإسقاط نظام الحكم الصدامي يكتفي ذاتياً بنسبة 75% من إنتاجه السلعي والبضائعي والزراعي ولكن بعد العدوان الأمريكي واحتلال العراق بعد حرب/ 2003 سعى خلال حربه إلى تدمير أكثر ما يمكن من البنية الاقتصادية والاجتماعية والثقافية وكان يحمل ذلك الاحتلال في أجنداته مشروعه الخاص الذي يعبر عن الرؤية الأمريكية في إعادة بناء العراق الجديد القائمة على أساس الليبرالية الجديدة. وعلى هذا الأساس وضع المدير الإداري الأمريكي على العراق (بول بريمر) مجمل خططه حسب الرؤيا الأمريكية الجديدة على العراق وحدد أهدافه واختار أدواته لتنفيذ مشروعه السياسي والاقتصادي والاجتماعي المدمر بوصفه ممثلاً للسلطة التشريعية والقضائية في العراق وخدع الناس وأوهمهم أن مجلس الحكم الذي قام على شكل طائفي هو من يضع السياسات للعراق ففي مجال الاقتصاد وضع في مقدمة أولوياته تحويل الاقتصاد من الاقتصاد الموجه إلى اقتصاد السوق المفتوح حسب قاعدة (دعه يدخل ودعه يخرج) وترجم هذه التوجهات المدمرة بوضع 192 شركة من شركات وزارة الصناعة على لائحة الخصخصة محاولاً نقل تجربة الدول الاشتراكية السابقة التي تم تحويل ملكية مصانعها من القطاع الحكومي إلى القطاع الخاص وبيعها بأبخس الأثمان بما تسمى طرق العلاج بالصدمة وقد أفرزت هذه العملية البطالة والفقر والجوع والدعارة وعصابات السرقة والمافيات وغسيل الأموال وتهريب المليارات من العملة الصعبة وغيرها المدمرة.
وحينما علمت دول الجوار للعراق بهذه التطورات قامت كل من تركيا وإيران بقطع رقاب الأنهار التي تنبع من أراضيها مما أدى ذلك إلى موت المزروعات في العراق وتصحر الأراضي وقامت إحدى دول الجوار بإغراق الأراضي التي كانت تسقى من الأنهار التي تنبع من أراضيها بمياه البزل مما أدى إلى إغراقها بالأملاح وأصبحت غير صالحة للزراعة فانتهت حوالي 80% من صناعة وزراعة العراق مما جعل العراق أن يتحول من دولة تكتفي ذاتياً إلى دولة مستوردة وتحول اقتصادها من اقتصاد موجه إلى اقتصاد (ريعي) وأصبح العراق وأسواقه مغرقة بالسلع والبضائع من دول الجوار ودول أخرى ونتيجة ذلك نشأت البورجوازية الطفيلية التي عملها يمثل وكلاء للشركات الأجنبية في الأسواق العراقية وتفشت ظاهرة الفساد الإداري والتعامل بعملة الدولار والسوق السوداء وتهديد الأمن الغذائي للعراق والبطالة والفقر والجوع وحتى الدعارة بعد أن أصبح العراق واقتصاده يعمل وفق قاعدة السوق وأصبح الإنسان العراقي يشبه السلعة التي تعرض في السوق حسب طاقته وقوته وعمله حسب قاعدة العرض والطلب.
المطلوب الآن من الدولة أن تنقذ نفسها والعراق من التدخلات الأجنبية وتعيد للعراق استقلاله وسيادته وصيانته أن تعمل من أجل بناء اقتصاد يكتفي منه الشعب ذاتياً وبهذه الطريقة ينقذ الشعب من البطالة والفقر والجوع والحرمان وينقذ العراق من التدخلات في شؤونه الداخلية.






التسجيل الكامل لحفل فوز الحوار المتمدن بجائزة ابن رشد للفكر الحر 2010 في برلين - ألمانيا
الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- ماذا حدث في العراق عند احتلال القوات الأمريكية للعراق في 9/4 ...
- بناء اقتصاد يكتفي العراق منه ذاتياً يدفع عنه جميع أطماع دول ...
- الخصخصة وتأثيراتها السلبية على الشعب العراقي
- الحكومة وارتفاع أسعار السلع والحاجيات
- من أجل الإنصاف والعدالة الاجتماعية يجب إنصاف شريحة المتقاعدي ...
- الحزب الشيوعي العراقي ونداءه للقوى الحية إلى الوحدة والنهوض ...
- ما هي المعالجات لإعادة صحة الاقتصاد العراقي
- ما هو المصلح وما هي مهمته ؟
- ظاهرة الفساد الإداري في العراق وأسبابها
- الاقتصاد العراقي والشعب وحيتان الفساد الإداري
- الخصخصة وسلبياتها على الشعب العراقي
- الدولة ما لها من حقوق وما عليها من واجبات
- ارتفاع الأسعار طبيعي مع تعويم الدينار العراقي ورفع سعر الدول ...
- النظام الرأسي أفضل من النظام البرلماني للشعب العراقي والديمق ...
- ما هو دور الأمن الاقتصادي إذا كان الأمن الغذائي مفقود
- القضاء ونضال الشعب العراقي أيام زمان
- السياسيون والسياسة وتقلباتها
- صندوق النقد الدولي والبنك الدولي وأهدافهما المدمرة للشعوب
- صورة من الواقع اليوم
- من يدعي حب الشعب عليه أن يترجم حبه وإخلاصه إلى واقع


المزيد.....




- الجيش الأمريكي: وصول مقاتلات F-18 هورنيت لقاعدة الأمير سلطان ...
- شاهد رد فعل مراسل CNN على الهواء لحظة هجوم صاروخي من غزة
- تعرف إلى تاريخ الصراع في منطقة تيغراي في إثيوبيا
- الجيش الأمريكي: وصول مقاتلات F-18 هورنيت لقاعدة الأمير سلطان ...
- شاهد رد فعل مراسل CNN على الهواء لحظة هجوم صاروخي من غزة
- تعرف إلى تاريخ الصراع في منطقة تيغراي في إثيوبيا
- غارات إسرائيلية جديدة على منطقة جباليا في قطاع غزة (صور)
- آلاف الأردنيين يحتشدون قرب الحدود مع فلسطين (صور)
- متحف مدام توسو ينقل تمثالي هاري وميغان من القاعة الملكية إلى ...
- هاري ينتقد تربية والده له ويؤكد عزمه عدم نقل المعاناة والألم ...


المزيد.....

- التحليل الماركسي للعرق وتقاطعه مع الطبقة / زهير الصباغ
- البحث عن موسى في ظل فرويد / عيسى بن ضيف الله حداد
- »الحرية هي دوما حرية أصحاب الفكر المختلف« عن الثورة والحزب و ... / روزا لوكسمبورغ
- مخاطر الإستراتيجية الأمريكية بآسيا - الجزء الثاني من ثلاثة أ ... / الطاهر المعز
- في مواجهة المجهول .. الوباء والنظام العالمي / اغناسيو رامونيت / ترجمة رشيد غويلب
- سيمون فايل بين تحليل الاضطهاد وتحرير المجتمع / زهير الخويلدي
- سوريا: مستودع التناقضات الإقليمية والعالمية / سمير حسن
- إقتراح بحزمة من الحوافز الدولية لدفع عملية السلام الإسرائيلى ... / عبدالجواد سيد
- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكر والسياسة والاقتصاد والمجتمع ... / غازي الصوراني
- استفحال الأزمة في تونس/ جائحة كورونا وجائحة التّرويكا / الطايع الهراغي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح أمين الرهيمي - تدخل دول الجوار في الشؤون الداخلية للعراق سببه اقتصاده (الريعي)