أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - مازن الشيخ - سرقة الفوز من ترامب,كشف زيف الديموقرطية الامريكية














المزيد.....

سرقة الفوز من ترامب,كشف زيف الديموقرطية الامريكية


مازن الشيخ

الحوار المتمدن-العدد: 6777 - 2021 / 1 / 3 - 17:48
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


عندمااستمعت الى الرئيس الامريكي ترامب,وهو يلقي كلمة التهنئة بعيدالميلاد المجيد,وجدت ان ظني وحساباتي كانت دقيقة,حيث اعاد التأكيد,بأنه فاز,وتعرض الى مؤامرة تزويركبيرة,من اجل ازاحته وحرمانه من حقه
وحسب رأيي المتواضع
ارى انه صادق ومصيب الى درجة كبيرة,وذلك لعد اسباب ومؤشرات مهمة جدا
اولها انه حقق 74 مليون صوت,وكلها لااحد اعترض أوشكك في نزاهتها,وهي اعلى عدد من الاصوات حققها مرشح,أوحتى رئيس أمريكي حتى الانتخابات الاخيرة,وذلك دليل كبيرعلى ان له شعبية كبيرة بين اوساط الشعب الامريكي,أي لايمكن اعتباره قدهزم,لأنه,من غيرالغيرمعقول ان يحصل منافسه بايدن على اكثرمن81 مليون صوت!,حيث ان كانت 74اثارت الدهشة,اذن كيف يمكن ان نصدق بأن بايدن حصل على التفوق الهائل؟
المسألة الثانية ان الاصوات التي ارسلت خلال البريد,رغم ان عددهاغيرطبيعي,ومبالغ فيه,كان اكثرمن 95%منها لصالح بايدن!
فهل يعقل بأن الديموقراطيون فقط ارسلوااصواتهم بالبريد؟
كما ان الاصوات التي اقترعت من خلال البريد,ارسلت قبل مدد طويلة,ومن الطبيعي ان تكون قد وصلت قبل يوم الانتخابات,فلماذالم تباشراللجان الانتخابية بفتحها في وقت مبكر؟بل انتظرت حتى تبين تقدم ترامب,ثم قامت بفتحها
انا شخصيا كنت اتابع الفرز,وكان ترامب متقدما في ولاية ميشيغان المهمة(على سبيل المثال),وبشكل واضح,ولكن بعد فترة قصيرة اعلن عن فتح رسائل التصويت عبرالبريد,وكانت جميعها تقريبا لبايدن,واجتازالفارق وتغلب عليه خلال ساعات
اعود واسأل:-هل يعقل ان كل الاصوات كانت لصالح طرف واحد؟
وهل الاقتراع البريدي حصراعلى الديموقراطيين؟!
انا اعتقد وبقوة ان الفائزهوترامب
لكن من الذي حرمه الفوزولماذا,
لاشك أن دولة العالم الخفية,هي التي تدخلت لافشاله,فهي كانت,ولازالت تفرض هيمنتهاعلى مصادرالقرارفي امريكا,وهي الوحيدة القادرة على تمريرمثل هكذا مؤامرة.
والحقيقة
أن القضية معقدة ومتشعبة,والرئيس ترامب حشرنفسه في وضع لايحسدعليه, وهواليوم كالذي يمشي على حبل,وكل الاحتمالات واردة,فهوأول رئيس أمريكي يقدم على تحدي دولة العالم الخفية,ويقف بقوة وصلابة ضد مخططاتها,وأوامرها,والتي كانت دائما ملزمة لمن حكموا قبله,وهوفعل ذلك بعدأن تأكد بأنها قد تخلت عن امريكا,وبدأت منذ مدة عملية نقل مصالحها وشركاتها العالمية الكبرى,الى الصين,مما سيلحق اكبرألضرربالشعب والدولة الامريكية,ولذلك فاغلب الظن,ان ترامب قد حصل على موافقة البنتاغون بالتصدي لذلك المخطط الخطير
,مستغلا قوة الجيش الامريكي الحالية وقدرته على فرض الحلول التي تتناسب مع مصلحة امريكا,مسنودا ايضا بدعم وتضامن شعبي كبير,حيث انه سيحارب ويتحدى من اجل مستقبل الشعب الامريكي,والايام القادمة ستكون حبلى بالمفاجئات,
وربما ستشهد ولادة نظام عالمي جديد.



#مازن_الشيخ (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- طبول الحرب العالمية الثالثة تقرع بقوة,وهذا الشهرسيكون الاهم ...
- بمناسبة مرور 14عاما على تنفيذ حكم الاعدام بالرئيس العراقي ال ...
- مقترح لتعويض الفقراء المتضررين من انخفاض قيمة الدينار
- ترامب ارحم للنظام الايراني من بايدن
- حقائق واوهام,عن من حررالموصل من الدواعش
- النظام الايراني بين مطرقة ترامب وسندان بايدن
- بكوفيد 19 اشعلت الصين شرارة الحرب العالمية الثالثة
- ترامب,افضل واصدق رئيس امريكي
- التنين الصيني خطر يهدد مستقبل العالم(الجزء الثاني والاخير)
- التنين الصيني خطر يهدد مستقبل العالم(الجزء الاول)
- بمناسبة ذكرى مرور نصف قرن على وفاة جمال عبد الناصر
- نداء استغاثة الى مجلس الامن الدولي
- العقوبات على ايران,ستراتيجية امريكية ثابتة,وستستمر,حتى لوفاز ...
- حول المزاعم التي تتحدث عن الاتفاق بين المالكي والحرس الثوري ...
- بضربة معلم,الكاظمي يطيح برأس منظومة الفساد
- ليس هناك احزابا اسلامية,بل هي حركات باطنية معادية للاسلام(ال ...
- ليس هناك احزاب ااسلامية,بل هي حركات باطنية هدامة معادية للاس ...
- زرت 62 دولة,وعملت في خمسة منها,وقررت أن اكتب عن ذلك من خلال ...
- مطلوب محاكمة تاريخية لحركة 14 تموز1958 في العراق
- اسرائيل تنتهك اجواء واراضي ايران,والثانية ترد بطول اللسان


المزيد.....




- وزير الداخلية الفرنسي يزور المغرب لـ-تعميق التعاون- الأمني ب ...
- قطعها بالمنشار قبل دفنها.. تفاصيل جديدة تُكشف عن رجل قتل زوج ...
- فك شفرة بُن إثيوبي يمني يمهد الطريق لمذاق قهوة جديد
- الشرطة الهولندية: عصابات تفجير ماكينات الصرف انتقلت لألمانيا ...
- بعد موجة الانقلابات.. بقاء -إيكواس- مرهون بإصلاحات هيكلية
- هل يحمل فيتامين (د) سر إبطاء شيخوخة الإنسان حقا؟
- وسائل إعلام أوكرانية: انفجارات في مدينتي أوديسا وتشيرنومورسك ...
- الاحتلال يتحدث عن معارك وجه لوجه وسط غزة ويوسع ممر -نتساريم- ...
- كاتب أميركي: القصة الخفية لعدم شن إسرائيل هجوما كبيرا على إي ...
- روسيا تصد أكبر هجوم بالمسيّرات الأوكرانية منذ اندلاع الحرب


المزيد.....

- الفصل الثالث: في باطن الأرض من كتاب “الذاكرة المصادرة، محنة ... / ماري سيغارا
- الموجود والمفقود من عوامل الثورة في الربيع العربي / رسلان جادالله عامر
- 7 تشرين الأول وحرب الإبادة الصهيونية على مستعمًرة قطاع غزة / زهير الصباغ
- العراق وإيران: من العصر الإخميني إلى العصر الخميني / حميد الكفائي
- جريدة طريق الثورة، العدد 72، سبتمبر-أكتوبر 2022 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 73، أفريل-ماي 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 74، جوان-جويلية 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 75، أوت-سبتمبر 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 76، أكتوبر-نوفمبر 2023 / حزب الكادحين
- قصة اهل الكهف بين مصدرها الاصلي والقرآن والسردية الاسلامية / جدو جبريل


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - مازن الشيخ - سرقة الفوز من ترامب,كشف زيف الديموقرطية الامريكية