أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - زيد محمود علي - كيفية كتابة افتتاحية صحيفة














المزيد.....

كيفية كتابة افتتاحية صحيفة


زيد محمود علي
(Zaid Mahmud)


الحوار المتمدن-العدد: 6761 - 2020 / 12 / 15 - 16:53
المحور: الادب والفن
    


ان الافتتاحية هي مقالة الجريدة التي تعبر عن الشخص كرأي أو رأي عام، يمكن أن تكون المقالة الافتتاحية حول أي موضوع ولكنها عادة ما تكتب عن قضية تتعامل مع مجتمعنا، ولبناء المصداقية يجب أن يكون الرأي في الافتتاحية مدعومًا بالحقائق والأدلة لإثبات ذلك الرأي.



بعض النصائح لتعلم كتابة افتتاحية

يجب مراجعة الحقائق والأدلة على نطاق واسع للعثور على وجهة النظر التي تريد مناقشتها، مع إعطاء وجهة نظر من خلال مقال تحريري يتم إعطاء الحلول الممكنة للمشكلات التي يمكن أن تحل المشكلة المطروحة. قد يبدو من الصعب كتابة افتتاحية إحدى الصحف، لكن المبادرة والشغف بشأن قضية ما يمنحك، أنت الكاتب، المعرفة الداخلية لجعل الكتابة التحريرية أسهل، اتبع نصائحنا حول كتابة افتتاحية صحيفة لترى كيف.



خطوات كتابة الافتتاحية

هناك عدة خطوات مختلفة تحتاج إلى اتباعها لكي تنجح عند الكتابة بتنسيق تحريري:



اختر موضوعا

الموضوع الذي تختاره هو أهم جزء في كتابة افتتاحية إحدى الصحف أفضل المواضيع هي تلك القضايا الحالية في مجتمعنا إذا كان الموضوع يمثل قضية حالية يهتم بها الجميع بالفعل، فإن مقالتك التحريرية ستلفت انتباه القارئ.

إذا كان الموضوع الذي تختاره يمثل مشكلة مستمرة في المجتمع، فتأكد من استخدام أحدث المعلومات ومع ذلك، يمكنك استخدام المعلومات القديمة كمصادر للمساعدة في إثبات قضيتك، لا تجعل من مقالتك موضوعًا مثيرًا للجدل إلا إذا كان هذا هو السبب الكامل لكتابتها في المقام الأول.



اختر الرأي الصائب

عليك أن تسأل نفسك ما إذا كنت تؤيد أو تعارض القضية التي اخترتها كموضوع لك لمقالك الافتتاحي، لا يمكنك أن تكون على جانبي السياج عند كتابة مقال افتتاحي الغرض من الافتتاحية هو إبداء رأيك، رأي الكاتب. مع وضع هذا في الاعتبار ، يجب أن تعطي رأيًا قويًا ومقنعًا، إذا لم يكن الأمر كذلك، فلن يميل القراء إلى رؤية وجهة نظرك.



حدد الافتتاحية الخاصة بك

عليك كتابة مخطط تفصيلي هذه واحدة من أكبر النصائح حول كتابة افتتاحية صحيفة يجب عليك دائمًا اتباعها. مع الخطوط العريضة بين موقفك من هذه القضية يساعدك المخطط ، أيها الكاتب ، على ترتيب أفكارك وآرائك. يساعدك المخطط التفصيلي أيضًا على اكتشاف أي تأرجح في الآراء قد فاتك بمجرد الغوص في الكتابة.



اكتب مقالتك

الخطوة الأولى لكتابة مقالتك الافتتاحية هي اختيار ملف صنارة صيد يجذب انتباه القراء إذا جذبت انتباههم منذ البداية ، فهم أكثر ميلًا إلى مواصلة القراءة. يجب تناول رأيك في الموضوع في مقدمة افتتاحية جديدة.

يجب أن تحتوي المقالات الافتتاحية في الصحف على ثلاث حجج على الأقل. يجب بالطبع دعم هذه الحجج بالحقائق والأدلة من بحثك حول الموضوع:

استخدم الإحصائيات للمساعدة في إثبات حجتك

تأكد من ترك أقوى حجة لديك للأخير

لا تكن سلبيًا في الحجج التي تأتي قبل الأقوى إذا حدث هذا، فمن المحتمل ألا يكون لديك قراء يقرأون افتتاحية الصحيفة بأكملها.

في افتتاحية إحدى الصحف، ومع أي شيء آخر تكتبه، يكون استنتاج يجب أن تلخص جميع المعلومات التي كتبتها عنها. يجب أن تربط الخاتمة حجتك ببعضها البعض وتعطي القراء ملخصًا لجميع الحقائق التي قدمتها في مقالتك الافتتاحية.

يجب أن يحتوي استنتاجك أيضا على بعض الحلول التي تعتقد أنها ستساعد في حل المشكلة المطروحة إنك تجعل القارئ يتفاعل من خلال طرح أسئلة عليه أو نفسها حول موقفه من قضية معينة في مجتمعنا.



ما الذي يجعل الافتتاحية جيدة؟

لا تقتصر المقالة الافتتاحية على مجرد إلقاء أفكارك حول موضوع ما وتوقع أن يتفق معك الناس، يجب أن تشرح مقالتك المشكلة، وتنتقد القرارات أو الإجراءات الحالية، إقناع القراء لتتفق مع طريقة تفكيرك وتقديم الحلول. يجب أن تكون افتتاحية الصحيفة منطقية، لا صاخبة ولا ينبغي أن يكون طويلا.






إطلاق البث التجريبي لقناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
واقع المرأة في المشرق والمهجرمقابلة مع د. إلهام مانع
في الثامن من مارس لانريد وردا ولامدحا - مقابلة مع د.امال قرامي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,248,732,799
- الانقلابات والثورات انواع
- حكومة إقليم كردستان ..والبحث عن الخلاص
- حكومة إقليم كردستان ...مدانة أمام شعبها
- لقاء مع الدكتور هادي شواني
- بحث طبي مترجم
- مأساة متقاعدي إقليم كردستان العراق
- شركات جلب الايدي العاملة الأجنبية في إقليم كردستان العراق
- الكورد .والمواجهة
- قدمت هذه الكلمات لمحمد الماغوط - زيد محمود علي
- أمريكا فقدت شعبيتها بين أبناء الكورد
- القنبلة الذرية
- كيف يقرأ الساسة واقع الكورد
- امريكا لاعب الشطرنج المباغت
- اليوم كركوك تعيش حالة غليان زيد محمود علي
- كوردستان الكبرى
- كردستان والحصار الصدامي الجديد
- تجربة فاشلة .
- الكورد والاستفتاء والحكومة المركزية في بغداد
- نوري المالكي اول دكتاتورعراقي دشن عملية قطع رزق الشعب الكردي ...
- وجهة نظر كردستانية -زيد محمود علي


المزيد.....




- نحو اللاجندرية في الخطاب الأدبي
- المؤسسات المنتخبة بالصحراء تسقط عن -البوليساريو- أكذوبة -الت ...
- زوجة فنان مصري تنشر صورا لاحتراق ابنتها وتثير جدلا واسعا
- في أول ظهور لها... ابنة يوسف شعبان تكشف تفاصيل زواج الفنان ا ...
- مجلس النواب يصادق على أربعة مشاريع قوانين تنظيمية مؤطرة للعم ...
- من ضحايا حرب إلى رواد مكتبات.. مبادرة سودانية تحاول جلب الحل ...
- صدر حديثًا ديوان -فى البدء كانت الأنثى- للشاعرة سعاد الصباح ...
- التشكيلية هيفاء الجلبي: سنة كورونا كانت كلها تحديات
- نوال الزغبي تكشف سرا عن الفنانة اللبنانية التي تغار منها وال ...
- -بدي استغل بيي-... شتائم من نجل فنان عربي لنجوم فن تثير ضجة ...


المزيد.....

- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- أسأم / لا أسأم... / محمد الحنفي
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزءالثاني / مبارك وساط
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- خواطر وقصص قصيرة / محمود فنون
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - زيد محمود علي - كيفية كتابة افتتاحية صحيفة