أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الصحافة والاعلام - رابح عبد القادر فطيمي - دون ذلك خَرْطٌ القتاد














المزيد.....

دون ذلك خَرْطٌ القتاد


رابح عبد القادر فطيمي
كاتب وشاعر

(Rabah Fatimi)


الحوار المتمدن-العدد: 6725 - 2020 / 11 / 6 - 17:43
المحور: الصحافة والاعلام
    


كنا نأمل أنّ الزمن جزء من العلاج ،وانه بمرور الوقت ،لابد من حل ما ،يدفعنا قليلا نحوى الدول لأكثر ازدهارا ورفاهية ،لكن للأسف لم يحدث ذلك ،جاءت النتيجة عكسية تماما وزاد الأمر سوءا ..وكأنّ عين حاسد تسد طريقنا نحوى المستقبل كلما اعتقدنا بالصعود والخروج من وضع ميؤوس لا يأتي بنتيجة . كُتبَ علينا أن نصنف في خانة الدول العالم الثالث و المتخلفة و الأقل نموا ..لم نستطع أن نعدل من حالنا ورضينا بتصنيفات الظالمة التي تُخْرِجُنا من التاريخ والفعل الحضاري لنقوم بدور هامشي نترك للآخر يأخذ المبادرة ليصنع المستقبل وفق ثقافته ومعتقداته وعقده وحقده. متى ينطلق القمقم ليعدل الكفة ويخلق التوازن المختل .الأمر ممكن ..والدنيا خاضعة بطبعها لتقلبات لتذهب حضارة وتجيء أخرى ..ويذهب جيل ليأتي غيره ..منذ بدأ الخليقة والكون يسير على هذه المعادلة ،لا ندري لماذا أوقفنا سُنًةَ في الكون وتركنا الحبل على الغارب ’وتخلينا عن صراع الإرادات ،كما تفعل الصين مثلا، كما تحاول تركيا ..كما فعلت قبلهم دول شرق آسيا ..العيش في المنحدر ليس قدرنا ،ليس هناك مفر إلاّ خلق أدواتنا لتغيِّر،وإن خاننا الحاضر وغابت عنا كل الرؤى ما علينا إلاّ النظر في سنن التاريخ فالبشر هم البشر في كل زمان ومكان ،والأمم هي الأمم، فلكل يبحث له عن مكان في زحام التاريخ ليترك لأجياله ولأمته الصفحة البيضاء المملوءة بالبطولات والغلب ،فلويل لمن ترك مكانه في التاريخ فارغا ليحتله الآخرين . في هذا الأيام بالتحديد تعيش الأمة مشدة الأعصاب نحوى الانتخابات الأمريكية ،وكل قسم منا يعلق الأمل على مترشح من المترشحين قسم يفضل الديمقراطي على حد زعمه ليدعم الديمقراطية والحرية والثاني ينتظر في الجمهوري ليدعم الدكتاتورية ويبقى الحال على حاله كما يعتقد البعض ،إلاّ أنّ هذا كلها أمنيات يعتاش عليها هؤلاء كي لابتزازنا والمزيد من استعبادنا وأخذ ثرواتنا وحتى البشرية منها .إذا لم نعتز بتراثنا ولغتنا وتاريخنا وأمجادنا وأبطالنا وإذا لم نعتز أننا شاركنا في صناعة التاريخ يوما ،وأنه بإمكاننا المشاركة مرة ثانية في صناعة التاريخ والمساهمة بثقافتنا وحضارتنا ولغتنا المجيدة ..وأما نبقى نتطلع إلى حضارة الآخر وهو الكل في الكل ونحن صفر على الشمال ليس علينا فعل شيء بدونه .فذلك بيننا وبين خروجنا من المنحدر ..خرط القتاد..كما قالت العرب قديما






الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب
حوار مع الكاتب و المفكر الماركسي د.جلبير الأشقر حول مكانة وافاق اليسار و الماركسية في العالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- سقوط ترامب حتمي
- كيف نتخطى فشلنا ؟
- شيئ عن إيران ولبنان وفلسطين
- بيروت
- وقفة مع الماضي وضرورة مراجعته
- غدا ليس جميل
- الجاحظ رائد من رواد المعرفة
- مالك بن نبي المفكر السهل الممتنع
- حسن نصر الله قريبا في القدس؟
- تعالى نحاول وسوف ترى
- خطأ الفلسطنيين التاريخي هل يصحح وإلى الأبد؟
- هذا ماقاله الأمير
- طباخ الكرملين وتفاؤل المعارضة السورية
- ماهو نوع الخلاف بين بشار الأسد ورامي مخلوف؟
- الشعوب بخير بدون حزب الله
- هل قريبا؟
- هكذا نذهب نحو دولة جديدة
- سوريا
- الحلم الضائع
- ماذا جرى في ووهان ؟


المزيد.....




- إصابات كورونا في البرازيل تتجاوز الـ15 مليونا
- محمد نشيد: إصابة رئيس جزر المالديف السابق في انفجار
- تحفظ ألماني حيال اقتراح أمريكي بتعليق براءات اختراع لقاح كور ...
- بيان أوروبي خماسي يدعو إسرائيل لوقف الاستيطان والتهجير
- وفاة 8 فلسطينيين بينهم سيدة وأبناؤها الخمسة بحريق في السعودي ...
- وزير خارجية قطر: على دول الخليج وإيران الاتفاق على صيغة للحو ...
- الولايات المتحدة.. 45 ألف متطوع لقتل ثيران البيسون
- توضيح مهم من سفارة الصين في السعودية حول الصاروخ الصيني التا ...
- حريق كبير يلتهم سوقا وسط بغداد وفرق الدفاع المدني تستنفر (صو ...
- الجيش الروسي قلق من تحركات القوات الأمريكية في شرق سوريا


المزيد.....

- داخل الكليبتوقراطية العراقية / يونس الخشاب
- تقنيات وطرق حديثة في سرد القصص الصحفية / حسني رفعت حسني
- فنّ السخريّة السياسيّة في الوطن العربي: الوظيفة التصحيحيّة ل ... / عصام بن الشيخ
- ‏ / زياد بوزيان
- الإعلام و الوساطة : أدوار و معايير و فخ تمثيل الجماهير / مريم الحسن
- -الإعلام العربي الجديد- أخلاقيات المهنة و تحديات الواقع الجز ... / زياد بوزيان
- الإعلام والتواصل الجماعيين: أي واقع وأية آفاق؟.....الجزء الأ ... / محمد الحنفي
- الصحافة المستقلة، والافتقار إلى ممارسة الاستقلالية!!!… / محمد الحنفي
- اعلام الحزب الشيوعي العراقي خلال فترة الكفاح المسلح 1979-198 ... / داود امين
- پێ-;-شە-;-کی-;-ە-;-ک بۆ-;- زان ... / حبيب مال الله ابراهيم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الصحافة والاعلام - رابح عبد القادر فطيمي - دون ذلك خَرْطٌ القتاد