أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادارة و الاقتصاد - عبد الرحمن تيشوري - سورية الجديدة المتجددة تتطلب هندرة كاملة و تغيير الذهنية















المزيد.....

سورية الجديدة المتجددة تتطلب هندرة كاملة و تغيير الذهنية


عبد الرحمن تيشوري

الحوار المتمدن-العدد: 6703 - 2020 / 10 / 14 - 19:29
المحور: الادارة و الاقتصاد
    


سورية الجديدة المتجددة تتطلب هندرة كاملة و تغيير الذهنية والاسلوب وقيادة مركزية جديدة
وحكومة جديدة من الوزن الثقيل
عبد الرحمن تيشوري
شهادة عليا بالادارة
لاشك ان سورية الجديدة لا يمكن صنعها وتحقيقها اذا بقينا نعمل بنفس الاسلوب والنهج والذهنية واذا ظل انتقاء المديرين والوزراء بنفس الاسلوب واذا بقيت الية صنع القرار هي هي ؟؟؟؟
هنا اقتراح منهج جديد معروف بالعالم وفي علوم الادارة اسمه - الهندرة – او اعادة هندسة نظم العمل والاجراءات والتدريب واعادة هندسة كل شيء في سورية ومؤسساتها

- تغيير العمليات الإدارية لا تطويرها وتعديلها في كل الشركات والجهات العامة السورية أي بناء نظم جديدة او اقلمة وتكييف نظم عالمية .
- التركيز على العمليات والمخرجات والنتائج وعدم الاهتمام ببعض المناهج الإدارية السائدة .
- إعادة بناء الشركة ككل وليس إعادة تصميم العمليات فقط وفق منهج الهندرة.
- عدم تجاهل القيم والمفاهيم السائدة في بيئة المنظمة والعمل على تغيير السلوكيات بما يتناسب مع قيم العمل الجديدة لان اساليب العمل السابق لم تكن مجدية وكانت النتائج مخيبة للامال .
- مواصلة مشروع الهندرة وعدم التراجع عنه عند وجود بعض المشاكل أو التوقف عند الإحساس بالنجاح الجزئي .
- عدم تحديد المشكلات التي تواجه المنظمة بشكل مسبق .
- عدم إتاحة الفرصة للمفاهيم التقليدية بالمنظمة للعمل على إعاقة المشروع لا سيما اراء الفاسدين المعرقلين لمشروع الرئيس التغييري.
- تبني الهندرة والبدء بها من القمة , لا من القاعدة والبدء بتعيين وزراء ومديرين ومحافظين جدد.
- وجود قياديين مدركين لإبعاد ومفهوم وماهية العمليات ويتبنون المشروع – خريجي الادارة وزجهم بالاصلاح والاعتماد عليهم من قبل الرئاسة .
- تخصيص موارد كافية لمشروع الهندرة (الوقت ، المال ، الجهد ، الاهتمام - كوادر) .
- وضع المشروعات في قمة الأولويات والتعامل معها بجدية من قبل رئيس الجمهورية ورئيس الحكومة الجديد .
- التركيز على المشروع وعدم تشتيت الجهود على عدد محدود من العمليات الترقيعية للوضع القائم .
- تطبيق الأفكار والتصاميم الجديدة للعمليات وعدم التوقف عند طرح الأفكار وإعادة التصميم .
- عدم تقييد المشروع بضرورة حصوله على رضا الجميع لان هناك المزيد من الفاسدين سيقفون ضد المشروع تحت عناوين كاذبة .
- عدم استغراق المشروع لأكثر من عام لإعادة التصميم وبدء التنفيذ والاطلاق وضرورة اجتماع القيادة مع خريجي الادارة واعادة استثمار الخريجين .
- الإعداد المناسب للتغيير الذي سيحدثه المشروع لانه هو من يخلق سورية الجديدة .
- عدم الإفراط في التوقعات .
- وجوب إدراك صعوبة التطبيق .
- وجوب الاستعانة بتقنية المعلومات عند بدء المشروع وخلال مراحل التطبيق .
- توفير المنهجية المناسبة للتطبيق .
- إعادة التنظيم على أساس النتائج وليس العمليات .
- التركيز على احتياج العملاء والمواطنين والموظفين بالدرجة الأولى .
- تفويض العاملين بالصلاحيات لاتخاذ القرارات ذات العلاقة بعملهم .
- جمع وتوحيد الأنشطة التي يجب أن تؤدى من خلال عمليات متوازية .
- ضرورة اقتناع وتعاون العاملين الذين سيشملهم المشروع .
- الاهتمام بالعمليات الإستراتيجية ذات القيمة وعدم إهمال العمليات المساندة .
- إيمان الإدارة العليا ودعمها ومساندتها لعملية إعادة البناء فعملية إعادة البناء تبدأ بإحساس الإدارة العليا بحتمية التغيير وترجمته في صورة خطط وبرامج يتم تنفيذها .
- الأخذ بمنهج المركزية واللامركزية وتفويض السلطة والتوقيع .
- حسن اختيار وتكوين فرق عمل مشاريع الهندرة وتزويده بالسلوكيات الايجابية التي تنظم دوره في إحداث التغير المطلوب مع ضرورة اقتناع أعضاء فريق الهندرة بجدوى العمل الذي يقومون به حيث سيساعدهم ذلك على تخطي جميع الصعاب التي تواجههم .
- التحديد الدقيق للعملية التي سيتم هندرتها بالإضافة إلى تحديد الرؤيا المستقبلية من قبل الإدارة التنفيذية حيث تحقق هذه الرؤيا رسالة وأهداف الشعب السورية في سورية الجديدة.
- التحسين المستمر: لتحقيق إعادة البناء الشاملة يجب ألا يترك التحسين المستمر في أداء العمليات للاجتهاد الشخصي أو التجربة والخطأ بل يجب المحافظة على استمرارية جهود التغيير وعدم التراجع أثناء التنفيذ بالاضافة الى ضم مرشح الرئاسة السيد حسان النوري الى العملية واعادة تفعيل وزارته القديمة او احداث هيئة الوظيفة العامة .
- ضرورة الاستعانة بالجهات الاستشارية الخارجية المتخصصة في هذا المجال والمشهود لها بالكفاءة والفعالية إضافة إلى المتخصصين من داخل المؤسسات السورية والاستفادة من تجربة شركة الاتصالات السورية بالتحول من مؤسسة الى شركة .
- نشر مفهوم الهندرة والتوعية بأهميته للموظفين والإدارات التي تشملها عملية الهندرة .
الخاتمة
تناول هذا البحث دراسة تحليلية سريعة عنيت بتوضيح فلسفة إعادة هندسة عمليات الإدارية(الهندرة )، ومحاولة وبيان مضمونها وتعريف مفهوم الهندرة وخصائصها والفوائد المرجوة منها ومع شرح موجز للمنهج العلمي لتطبيق الهندرة والمنظمات التي تحتاجها مع عرض نموذج مقترح لتطبيق هذه المنهجية . ويمكن استخلاص النتائج التالية من هذه الدراسة :
- أنه يتعين على المنشآت الاقتصادية والمؤسسات العامة والوزارات مراجعة هياكلها وأساليب عملياتها للنظر في مدى فائدة وجدوى تبني مناهج إدارة التغيير وإعادة هندسة العمليات والهندرة من أجل تحقيق مزايا تنافسية - إن فلسفة إعادة الهندسة قد تطورت واتسعت لتشمل التغيرات الجديدة في إدارة المعرفة ودعم العاملين وتطوير قدراتهم واستغلال تقنية المعلومات الحديثة وتحديد رؤية واضحة وشاملة للمنظمة بشكل عام .
- إن طرق وأساليب التحسين المستمر وتطوير الأداء مثل مقياس الأداء المتوازن والقياسات المقارنة تمثل رافداً هاماً لدعم منهجية إعادة هندسة العمليات الإدارية .
- رصد التجارب والممارسات الإدارية المتميزة في مجال إعادة هندسة والمنشآت الربحية بهدف توثيقها ودراستها والاستفادة من نتائجها وخاصة في سورية تجربة شركة الاتصالات.
- العمل على نشر وتعميق الوعي بفلسفة الهندرة وإدارة الجودة من خلال الندوات والمحاضرات والتدريب والمؤتمرات وتكثيف الإصدارات ، بهدف الوصول إلى آليات عملية وتطبيقية تمكن من تفعيل هذه المنهجية و جني ثمارها في المؤسسات الخاصة والعامة في سورية الجديدة
- اخضاع الوزراء ورئيسهم والمديرين والمحافظين والقادة الحزبيين والاعلاميين و اساتذة الجامعات الى دورة بهذه التقنية لمتابعة الامر وفهمه من قبل الجميع
- استبعاد اغلب الوزراء والمديرين الحاليين لانهم لا يمتلكوا ذهنيات تطويرية .
- وضع خطط وبرامج لإعادة الهيكلة وهندسة الإجراءات والنظم والحكومية لزيادة الإنتاجية ورفع مستوى الجودة قبل البدء في مشروعات الحكومة الإلكترونية لضمان نجاح هذه التجارب .
- دراسة مدى تأثير تقنية المعلومات على انتشار أساليب المحاسبة الإدارية الحديثة مثل محاسبة التكاليف على أساس الأنشطة وأسلوب قياس الأداء المتوازن وإدارة الجودة الشاملة والتحسين المستمر والمقاييس المرجعية وعلاقة ذلك بمناهج إدارة التغيير .






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
نحو يسار عربي جديد حوار مع الباحث الماركسي اللبناني د. محمد علي مقلد
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- إطار منطقي مبسط مكثف للمشروع الوطني للاصلاح الاداري الذي اطل ...
- مشروع تشبيك راقي للمعهد الوطني للادارة مع رؤية الرئيس للاصلا ...
- هل ينجح الاصلاحيون والتغييرون السوريون ؟
- اولويات ضمن الاولويات في المشروع الوطني للاصلاح الاداري في س ...
- المسؤولين المرعوبين والمديرين الخائفين
- مشروع خارطة سورية للموارد البشرية الحكومية
- من اجل تنفيذ التوجيه الرئاسي الذي تحدث به يوم الثلاثاء 20/6/ ...
- افكار غير مرتبة في مكافحة الفاسدين و الفساد والافساد السوري
- استجابة لرغبات الاغلبية الساحقة من المواطنين السوريين الشرفا ...
-  بناء نظام تقييم أداء ونظام انتقاء وفق معايير وأسس ح ...
- المحاسبة الصارمة والأداء التأشيريين من اهم البرامج لنجاح واع ...
- شوربة ادارية وغزل اداري وشعر اداري
- راتب اعلى افضل من بخشيش اعلى في سورية الجديدة المهنية المعيا ...
- الإعلام هو الواجهة الحضارية لكل بلد
- كيف يمكن اختراق وقهرمؤسسة او مؤسسات الفساد ؟
- العهر الاداري والعهر السياسي وكيفية معالجته
- فرصة كبيرة لانطلاقة قوية في سورية الجديدة المتجددة
- علينا أن نفكر جيداً بكيفية إعادة اختراع الإنسان السوري
- اساس الخدمات الالكترونية الربط الشبكي
- الاخلاق هي القانون الوحيد الذي يهتم بكل التفاصيل ويوحد كل ال ...


المزيد.....




- -صندوق النقد- يتوقع تحقيق المغرب لمناعة جماعية ضد -كورونا- ن ...
- -روس آتوم-: قرار التشيك استبعادنا من مشروع محطة -دوكوفاني- ا ...
- سؤال العدالة الضريبية
- توقعات بانتعاش اقتصادي عالمي بسبب ارتفاع مدخرات الأفراد إلى ...
- تراجع في صادرات السعودية النفطية
- في مسعى لخفض عجز الموازنة.. تونس ترفع أسعار الوقود
- مؤسسة النفط الليبية تعلن وقف إنتاج وتصدير شحنات الخام في مين ...
- الصين.. البنك المركزي يبحث تجربة اليوان الرقمي في أولمبياد ب ...
- الذهب ينزل عن ذروة 7 أسابيع مع ارتفاع عوائد السندات الأمريكي ...
- رمضان ليس كغيره ومضاربة بالأسواق.. كيف أطاح غياب الرقابة بقد ...


المزيد.....

- مقاربات نظرية في الاقتصاد السياسي للفقر في مصر / مجدى عبد الهادى
- حدود الجباية.. تناقضات السياسة المالية للحكومة المصرية / مجدى عبد الهادى
- الاقتصاد المصري وتحديات وباء كورونا / مجدى عبد الهادى
- مُعضلة الكفاءة والندرة.. أسئلة سد النهضة حول نمط النمو المصر ... / مجدى عبد الهادى
- المشاريع الاستثمارية الحكومية في العراق: بين الطموح والتعثر / مظهر محمد صالح
- رؤية تحليلية حول انخفاض قيمة سعر الدولار الأمريكي الأسباب وا ... / بورزامة جيلالي
- الأزمة الاقتصادية العالمية وتداعيتها على الطبقة العاملة / عبد السلام أديب
- تايوان.. دروس في التنمية المُقارنة / مجدى عبد الهادى
- تاريخ الأزمات الاقتصادية في العالم / د. عدنان فرحان الجوراني و د. نبيل جعفر عبدالرضا
- سد النهضة.. أبعاد الأزمة والمواجهة بين مصر وإثيوبيا / مجدى عبد الهادى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادارة و الاقتصاد - عبد الرحمن تيشوري - سورية الجديدة المتجددة تتطلب هندرة كاملة و تغيير الذهنية