أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العمل المشترك بين القوى اليسارية والعلمانية والديمقرطية - اسعد ابراهيم الخزاعي - معاوية MAAVIA كان مسيحيا نسطوري ( المسيحية الشرقية )!















المزيد.....

معاوية MAAVIA كان مسيحيا نسطوري ( المسيحية الشرقية )!


اسعد ابراهيم الخزاعي
كاتب وباحث

(Asaad Ibrahim Al-khuzaie)


الحوار المتمدن-العدد: 6697 - 2020 / 10 / 8 - 20:58
المحور: العمل المشترك بين القوى اليسارية والعلمانية والديمقرطية
    


التاريخ العربي مليء بالغموض بالرغم من اننا اليوم نسمع من المُجتمعات التي تنادي بالإسلام والقومية العربية ,رفضها تدخل الفرس الايرانيين في شؤونهم ,الا انهم في نفس الوقت تجاهلوا حقيقة ان قواعد الدين الاسلامي جاءت من خراسان وضعها كبار شخصيات الفقه في الدولة العباسية وكلهم ينحدرون من بلاد فارس وخراسان ويفصلهم عن الشخصية التاريخية (محـمد) فترة زمنية طويلة تتراوح بين (120 - 200) سنة او اكثر ,هذه الفترة كفيلة بضياع ملامح اي فعل ولم يبقى سوى الاحاديث والروايات والقصص المتداولة بين الناس التي تضعف دقتها ومصداقيتها بمرور الزمن ولا يمكن الاعتماد عليها!
لم تصلنا اي اثار اومخطوطات .نقوش ,نقود ,موثوقة وحقيقية عن فترة ما يسمى بالخلفاء الراشدين ,او تؤكد وجودهم فقط في صفحات كتب الفقهاء الـعـباسـيـيـن ( أبو محمـد عبد الملك ابن هشام بن أيوب الحميري ) الوفاة 833 ميلادي (محمـد بن جرير بن يزيد بن كثير بن غالب الشهير بالإمام أبو جعفر الطبري الولادة ، 422هـ الوفاة - 310 هـ - 839 – 923م)! ,هؤلاء اول من كتب عن هذه الشخصيات!
معاوية MAAVIA لقب عسكري اصل الكلمة سريانية تعني البكاء يرجح المؤرخون انه عربي ينحدر من اسيا الوسطى خراسان, هو اول حاكم عربي موثق له نقوش ونقود ومخطوطات قاد اول دولة عربية في التاريخ تتمتع بنظام حكم متكامل وهي الدولة الاموية بوصول معاوية للحكم سنة 641 ميلادي (661 حسب رواية الاسلام العباسي) الدولة الاموية لم تكن اسلامية ولقب خلفة ظهر مع الدولة العباسية ,لم يحمل معاوية لقب خليفة لا هو ولا اي من السلالة الاموية الحاكمة ولا يوجد اي دليل يثبت خلاف ذلك, 641 هو نفس العام الذي توفي فيه الامبراطور البيزنطي (هرقل 11 فبراير 641). الاسلام جاء من اسيا الوسطى من خراسان وهو خليط بين اليهودية والمندائية والبوذية ,مع وصول الدولة العباسية من خراسان الى العراق 750 ميلادي.
تؤكد الادلة التاريخية والاثرية من مخطوطات ونقوش ونقود عُثر عليها, ان معاوية كان يهوديا نصرانيا ,او مسيحي نسطوري (النسطورية تعني المسيحية الشرقية) النقود الى تحمل اسم معاوية بالآرامية (MAAVIA) ظهرت في منطقة (Darabgerd شهر باستانی دارابگرد 661 – 662 ميلادي) وهي مدينة قديمة تقع شرق ايران ,كان يسكنها العرب المسيحيون اتباع المسيحية الشرقية النسطورية ,تظهر عليها صورة معاوية واسمه ولقبه امير المؤمنين (ان لقب امير المؤمنين لم يظهر في أي وثيقة رسمية متحقق منها تماما الا بين عامي 661- 662 في عهد معاوية مؤسس الدولة الاموية ,المصدر تأسيس الاسلام بين الكتابة والتاريخ ,الفريد لويس دي بريمار).
كلمة (محـمد ,عبدالله) المكتوبة على المسكوكات الاموية ليس المقصود بها هو محمـد التاريخي وهذه الاسماء كثيرة الاستخدام في الكتب اليهودية والنصرانية وهو لقب من التوراة ,كما كان يطلق على المسيح المحمد والممجد.
كما يظهر في نقش (حمَة غادر – قرية في فلسطين تبعد 12 كم عن طبريا) 663 ميلادي في بدايته صليبا بالقرب منه اسم MAAVIA أي معاوية (في أيام عبد الله معاوية أمير المؤمنين ،قام المستشار عبد الله بن ابي عاصموس ابو هاشم بالحفاظ على الحمامات الساخنة واعاد بنائها للناس) ادناه النص كاملا باللغة الانكليزية.

(In the days of Abd Allah ("Servant of God") Mu awiya, the commander of the faithful, the hot baths of the people there were saved and rebuilt by Abd Allah son of Abuasemos (Abu Hashem?) the Counsellor, on the fifth of the month of December, the second day of the 6th year of the indiction, in the year 726 of the colony, according to the Arabs the 42nd year, for the healing of the sick, under the care of Joannes, the official of Gadara)

تذكر المصادر التي اعتمد عليها البحث ان معاوية MAAVIA استطاع توحيد العرب المناذرة (مسيح نسطوريين شرقيين) مع العرب الغساسنة (مسيح يعقوبيين غربيين) الذين كانوا في العراق والشام وكان عندهم عدو مشترك هم المسيحيين اليونانيين. وهناك الآن في المتاحف عملات نحاسية كثيرة تحمل اسم (معاوية وعبد الملك بن مروان وسالم بن زياد وعبيد الله بن زياد. وهناك عملة ضُربت عام 41 تحمل اسم زياد بن أبي سفيان). وهي تحمل علامة الصليب أو الحجر اليهودي (بيت الإله)!
جاء في (الحوليات المارونية- Maronite Chronicle) سنة 660 ميلادي اجتمع كثير من العرب في القدس وملكوا معاوية وصعد وجلس على الجلجثة (مكان صلب المسيح). صلى هناك وذهب إلى قبر السيدة مريم (جثسيماني) ونزل إلى قبر مريم المباركة ليصلي فيه. في تلك الأيام التي اجتمع فيها العرب مع معاوية حدث زلزال. سقط الكثير من أريحا، وكذلك العديد من الكنائس والأديرة المجاورة. في يوليو من نفس العام اجتمع الأمراء والعديد من العرب وأعلنوا ولائهم لمعاوية. ثم صدر أمر بإعلانه ملكًا في جميع قرى ومدن سلطته وأن يهتفوا به والدعاء. كما قام معاوية بسك الذهب والفضة ولكن لم يقبل لعدم وجود صليب عليه. علاوة على ذلك، لم يرتدي معاوية تاجًا مثل ملوك العالم الآخرين. وضع عرشه في دمشق ورفض الذهاب إلى عرش محمـد.
النص ادناه باللغة الانكليزية.
(AG 971 [660] many Arabs gathered at Jerusalem and made Mu awiya king and he went up and sat down on Golgotha he prayed there and went to Gethsemane and went down to the tomb of the blessed Mary to pray in it. In those days when the Arabs were gathered there with Mu awiya, there was an earthquake. [Much of Jericho fell, as well as many nearby churches and monasteries.] In July of the same year the emirs and many Arabs gathered and gave their allegiance to Mu awiya. Then an order went out that he should be proclaimed king in all the villages and cities of his dominion and that they should make acclamations and invocations to him. Mu awiya also minted gold and silver, but it was not accepted because there was no cross on it. Furthermore Mu awiya did not wear a crown like other kings in the world. He placed his throne in Damascus and refused to go to Muhammad s throne.)

سد الطائف 678 ميلادي 58 هـ نقش عليه «هذا السد لعبد الله معاوية، أمير المؤمنين بناه عبد الله بن صخر، بإذن الله لسنة ثمان وخمسين، اللهم اغفر لعبد الله معاوية، أمير المؤمنين وثبته وانصره ومتع المؤمنين به كتب عمرو بن حباب».

مخطوطات (John bar Penkaye) او بالعربي يوحنا بن الفنكي كان راهبًا سرياني في دير مار يوحنا كامول ، ولاحقًا في دير مار بسيمة. كان كاتبًا في أواخر القرن السابع الميلادي وكان عضوًا في كنيسة المشرق. عاش في عهد الخليفة الأموي الخامس عبد الملك بن مروان. قال عن معاوية (كان العرب يتحاربون دائما بينهم جاء معاوية وبسط الامن والسلام في البلاد هو اول قائد عربي استطاع توحيد بلادنا ويخضعها لحكم زعيم واحد ساد الامن والسلام الى درجة لم يسمع بها اباءنا واجدادنا).

كما تؤكد ما ورد مصادر مهمة منها.

- Early Islam: A Critical Reconstruction Based on Contemporary Sources .(Karl-Heinz Ohlig).
- The Hidden Origins of Islam: New Research Into Its Early History (Karl-Heinz Ohlig – G puin).
- Crossroads to Islam: The Origins of the Arab Religion and the Arab State (Yehuda D. Nevo).




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,080,804,730
- من اين جاء لفظ كلمة ( الله ,اللهم , אֱל ...
- حاخامات احفاد فارس ,حاخامات الحوزة الشيعية ,(نفوذ رجال الدين ...
- مُقدمة : لا اظُن ان هنالك كتُب سماوية ,بل أجزم انه لا توجد ك ...
- تناقضات القران تكشف حقيقة مؤلفه ,الاسلام كما لم تقرأه من قبل ...
- تناقضات القران تكشف حقيقة مؤلفه ,الاسلام كما لم تقرأه من قبل ...
- الاسلام مذهب نصراني ( مخطوطة تعاليم يعقوب - Teaching of Jaco ...


المزيد.....




- المنبر الديمقراطي الكويتي يثمن الدور الكويتي الرسمي لاحتواء ...
- الحركة التقدمية الكويتية ترحب بالانفراج المؤمل للأزمة الخليج ...
- حزب التقدم والاشتراكية بمجلس النواب يتقدم بمقترح قانون يتعلق ...
- العراق.. انتشار أمني واغلاق مركز مدينة الناصرية تحسبا لوقوع ...
- العراق انتشار أمني واغلاق مركز مدينة الناصرية تحسبا لوقوع صد ...
- معركة الأفكار : إن الهدف الأساسي لمعركة الافكار هي زرع الأمل ...
- خ?پ?شانداني ج?ماو?ر ل? سل?ماني د?ک?و?ت? ب?ر پ?لاماري د?ندان? ...
- خالد علي يطالب بإنهاء ملف الحبس الاحتياطي طويل المدة والتدوي ...
- لاهور شيخ جنكي يوجه طلبا الى المتظاهرين
- طبيب الفقراء الذي خسرته جبلة السورية


المزيد.....

- الماركسية والتحالفات - قراءة تاريخية / مصطفى الدروبي
- جبهة المقاومة الوطنية اللبنانية ودور الحزب الشيوعي اللبناني ... / محمد الخويلدي
- اليسار الجديد في تونس ومسألة الدولة بعد 1956 / خميس بن محمد عرفاوي
- من تجارب العمل الشيوعي في العراق 1963.......... / كريم الزكي
- مناقشة رفاقية للإعلان المشترك: -المقاومة العربية الشاملة- / حسان خالد شاتيلا
- التحالفات الطائفية ومخاطرها على الوحدة الوطنية / فلاح علي
- الانعطافة المفاجئة من “تحالف القوى الديمقراطية المدنية” الى ... / حسان عاكف
- ما هي مساهمات كوريا الشمالية في قضية الاستقلالية ضد الإمبريا ... / الصوت الشيوعي
- كيف ساعدت كوريا الشمالية الشعب الفيتنامي في حربه الثورية؟ / الصوت الشيوعي
- كيف ساعدت كوريا الشمالية الثورة الكوبية؟ / الصوت الشيوعي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العمل المشترك بين القوى اليسارية والعلمانية والديمقرطية - اسعد ابراهيم الخزاعي - معاوية MAAVIA كان مسيحيا نسطوري ( المسيحية الشرقية )!