أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ال يسار الطائي - للجنون جماله














المزيد.....

للجنون جماله


ال يسار الطائي
(Saad Al Taie)


الحوار المتمدن-العدد: 6697 - 2020 / 10 / 8 - 12:08
المحور: الادب والفن
    


ماذا تفضل ياصديقي؟
أن نعيش امواتا ؟
او نموت احياءً؟
ربما نخلد كالاهرامات
او نجود كعطاء الفرات
او يأكلنا التراب حين نعود اليه...
**
اعتنيت بالاسس
اقمت جدران من صلب
واستعنت بكل المعماريين
غريب ، عجيب
بناء هائل
يسقطه هواء مروحة صغيرة
بمن سأدفع لقطيع الاغبياء...
**
جمهور يزحف شمالا
و اخر يزحف يمينا
فريق يحمل الحب
و فريق يحمل الشهوات
و التصادم سيحصل لا محال
لمن الغلبة يا ترى؟...
**
أنا آية من الله
فجلدوني
و عزروني
و ارادوا ان يقام الحد
حيث راسي بوادٍ
و لا اعرف اين جسدي
لكن عاقل ما
قال :
يا قوم ان في خلقنا آية
فكلنا آيات الله....
**
( كنتِ لي ذنبا سالت الله ان لايغفره)
ما اجمل الذنوب
أن كانت بعشق بغداد...
**
سعد الطائي






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار حول اعمال وارث الكاتبة والمناضلة الكبيرة نوال السعداوي - الجزء الثاني
حوار حول اعمال وارث الكاتبة والمناضلة الكبيرة نوال السعداوي - الجزء الاول


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- شعب البيعات و الوطن الغريب
- و ضاع ابليس بين السياسيين
- سجع لوطني و شعبي الحزين
- ما قل و دل خير من الحشو
- التسول الانيق
- اسخف ديمقراطية
- حروب لا ناقة لنا بها
- أِن خفت لا تقل و أِن قلت لا تخف (علي عليه السلام)
- حديث بيني و بيني
- رسالة الى الكتاب اليساريين(اتمنى ان لاتنسوا الطاغية)
- الانشودة البعثية الصدامية و ماتركته من اثر مدمر
- الحرف نديمي
- من يخسر غير الشعوب؟
- دمعة
- الاسلام بين الحداثة والتكفير
- اليوم في بلدي اتعس من الامس و افضل من الغد
- الخريف و التجربة
- انظر لعيباتك و لاتعب اخرين
- شر البلية مايضحك
- عجبا و لم العجب؟


المزيد.....




- حصاد وزير الداخلية السابق يدخل غمار الانتخابات بتافراوت
- أخنوش يدخل غمار التنافس الانتخابي بمدينة أكادير
- سياق ومآل الأزمة بين المغرب واسبانيا في لقاء دراسي بمجلس الن ...
- عراقجي: كثير من القضايا الفنية لا زالت باقية للتوصل لاتفاق ن ...
- رحيل سعدي يوسف: الشاعر والثائر المتمرد
- وفاة الشاعر العراقي سعدي يوسف عن عمر ناهز الـ87 عاما
- فلسطين تشارك في المهرجان الدولي للفنون التراثية
- وداعًا «الشيوعي الأخير».. الموت يُغيب الشاعر والكاتب والمتمر ...
- صدر حديثًا رواية أبو السعود محمد، تحت عنوان- وداع الياسمين- ...
- حزب الاستقلال يقرر حل جميع فروعه وتنظيماته بعمالة فاس


المزيد.....

- فن الرواية والسينما والخيال: مقابلة مع سلمان رشدي / حكمت الحاج
- أحمر كاردينالي / بشرى رسوان
- بندقية وكمنجة / علي طه النوباني
- أدونيس - و - أنا - بين - تناص - المنصف الوهايبي و - انتحال - ... / عادل عبدالله
- التوازي في الدلالات السردية - دراسة ذرائعية باستراتيجية الاس ... / عبير خالد يحيي
- مجموعة نصوص خريف يذرف أوراق التوت / جاكلين سلام
- القصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ال يسار الطائي - للجنون جماله