أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ال يسار الطائي - الانشودة البعثية الصدامية و ماتركته من اثر مدمر














المزيد.....

الانشودة البعثية الصدامية و ماتركته من اثر مدمر


ال يسار الطائي
(Saad Al Taie)


الحوار المتمدن-العدد: 6685 - 2020 / 9 / 23 - 13:50
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


الشعر الشعبي المغنى والشعر الفصيح و اثرهما في تلويث
افكار جيل كامل منذ 17 تموز 1979 او الحقبة الصدامية
و لازال مستمرا الى الان بما يحمل من تمجيد و تأليه مخلوق
سواء ان كان بالسلطة او خارجها .
الفترة التي كان العراق في حالة حرب صدامية و بمعونة خليجية
ضد ايران وانقلابها على الشاه برمزها الخميني و التي اخذت
ابعادا طائفية عند دول الخليج والاردن و مصر و اليمن ، و خروجا
عن الطاعة عند امريكا و بريطانيا و اسرائيل ، مع تذبذب و ابهام
لموقف الاتحاد السوفييتي ، هذه الحرب جند لها كل الشعراء والمغنين
والموسيقيين على شكل مهرجانات واحتفالات و احدى الممثلاث
تردح على مدرجات المسرح و كأنها بزفة عرس لأبنها ، و من المصطلحات
التي لوثوا بها عقول الاطفال (بابا صدام) والذين هم الان شباب في الثلاثين
و الاربعين و (اخو هدلة) لتلويث السلوك العشائري الذي لم يتأثر كثيرا
فاضطر الهدام الى تغيير الشيوخ وتنصيب اخرين وبما يسمى( شيوخ التسعين)
و الموجودين الان ومانراه من انفلات في سنن و عرف العشائر الان و قرف
العقلاء منه مع استنكار خجول جدا من المؤسسة الدينية بشقيها المذهبي حول تطرف
السلوك العشائري و بما يحضى بدعم من الطغمة الحاكمة من التسعينات الى لحظة
كتابة المنشور و استبدال الحكم القضائي بالدية(الفصل).
الاناشيد التي فاقت عشرات الألاف و دمرت الذوق العام و التي لازال بعضها يردد
و لكن بحذف اسم صدام (يا كاع ترابج كافوري) و لااريد هنا ن الوث عين القارئ
باسماء الشعارين و ليس الشعراء الفصيح والشعبي على حد سواء وللاسف كثير منهم
يبجلهم الاعلام الرسمي حين هلاكهم وانتقالهم الى حكم الرب و اخراج ماتركوه في
الخلق من سلبيات و قتل وحقد .
أِن الشعر قضية لوطن و لشعب و له دوره في البناء الفكري السليم للشبيبة النامية
في تطلعاتها و ليس لنشر الحقد و البغاء و التدني في الاخلاق و تفتيت المجتمع
فما نراه في الشارع الان من هبوط في كل المعايير الاخلاقية و الفكرية انما هو
نتاج للّوثة التي خلفتها الانشودة الصدامية و الشعر المادح للطاغية و تمجيده ليس
بالاعلام وحده وانما بالمدارس و مؤسسات الدولة و الويل لمن يرفع اسمه بتقرير
بعثي للامن العامة...
**
سعد الطائي






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
سعود قبيلات الشخصية الشيوعية المعروفة من الاردن في حوار حول افاق الماركسية واليسار في العالم العربي
حوار مع أحمد بهاء الدين شعبان الأمين العام للحزب الاشتراكي المصري، حول افاق اليسار في مصر والعالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الحرف نديمي
- من يخسر غير الشعوب؟
- دمعة
- الاسلام بين الحداثة والتكفير
- اليوم في بلدي اتعس من الامس و افضل من الغد
- الخريف و التجربة
- انظر لعيباتك و لاتعب اخرين
- شر البلية مايضحك
- عجبا و لم العجب؟
- الافتاء الوسخ
- ترتيلة يخنقها الصبر
- مَن يُسقط من ؟
- ........... وتاه وزانها
- تبا لك يا صديقي
- حكايا اكلها الدهر وما انتهت
- جعلوه حاكما
- هل نملك قانون
- عزف غير محترف
- لا البعث يدرك الشرف ولا الشرف مدرك البعثيين
- كتابة ساخرة


المزيد.....




- مقتل شخصين وتضرر 1500 منزل جراء هطول أمطار غزيرة في شمال نيج ...
- زلزال بقوة 5.7 درجة يضرب الساحل الشمالي لبيرو
- بعد تحقيق للجزيرة.. الادعاء الألماني يلاحق طبيبا مواليا للنظ ...
- شركة سلاح أمريكية تعرض 33 مليون دولار كتعويضات على أسر ضحايا ...
- أمريكا منزعجة بشدة من الهجمات على المدنيين وسط اجتياح طالبان ...
- عائلة رئيس هايتي المقتول تغادر البلاد متوجة إلى الولايات الم ...
- بريطانيا.. إدانة خبيرة أحجار كريمة استخدمت -خفة يدها- في سرق ...
- سوريا: الاعتداءات الإسرائيلية المتكررة على أراضينا تكرس سياس ...
- بلجيكا تنصح مواطنيها بـ-التريث- قبل السفر لتونس
- ترامب يهاجم الجمهوريين في مجلس الشيوخ بسبب صفقتهم مع الديمقر ...


المزيد.....

- باقة من حديقتي - الجزء الأول / محمد عبد الكريم يوسف
- باقة من حديقتي - الجزء الثاني / محمد عبد الكريم يوسف
- جريدة طريق الثورة - العدد 32- ديسمبر 2015-جانفي 2016 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة - العدد 33 - فيفري-مارس 2016 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة - العدد 33 - أفريل-ماي 2016 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة - العدد 35 - جوان-جويلية 2016 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة - العدد 36 - سبتمبر-أكتوبر 2016 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة - العدد 37 - نوفمبر-ديسمبر 2016 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة - العدد 38 - جانفي-فيفري 2018 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة العدد 39 - مارس-أفريل 2017 / حزب الكادحين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ال يسار الطائي - الانشودة البعثية الصدامية و ماتركته من اثر مدمر