أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ال يسار الطائي - اليوم في بلدي اتعس من الامس و افضل من الغد














المزيد.....

اليوم في بلدي اتعس من الامس و افضل من الغد


ال يسار الطائي
(Saad Al Taie)


الحوار المتمدن-العدد: 6679 - 2020 / 9 / 17 - 00:05
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


في حوار على فيس بوك مع صديق من بلدان المغرب العربي
عن حال العراق بعد ان قرأ منشورا قصيرا لي حيث كتبت ان
العراق امسه احسن من يومه و يومه احسن من غده الا الفترة
من 17 تموز 1958 الى 8 شباط 1963 و التي تعتبر حياة
محترمة للوعي الشعبي بالانتماء للوطن .
قال ومتى غاب الوعي قلت من اول تصفيق للبعث و عبد الناصر
في انقلاب 8 شباط 1963قال و حقبة الشهيد صدام ضحكت ملئ
فمي لا و لم ولن يمر في تاريخ العراق من هو بجرمه و وحشيته
بمعية عائلته الاقذر منه و مؤيديه ومناصريه القتلة المجرمين ،
حظرني الصديق و يبدو انه من عبدة العجول ، شاهد القول ان
صداما اشترى ضمائر الشعوب العربية بمال رخيص و باعلام
مبرمج لتمجيده . بعد سقوط صدام التكريتي وقيام سلطة القرقوزات
(الدمى الامريكية) تجسد رجالات الدولة بشخصية المجرم صدام
وابناؤهم بعدي و قصي نجلا المجرم والاكثر جرما من والدهما ،
ومئات الآلاف من الشعب تؤيدهم و تصفق لهم وكل حسب مذهبه
و حسب قوميته .
ترى هل الغد اسوء ام نرى الزنازين تعانق اجساد الفاسدين مدمري
العراق؟..
**
سعد الطائي






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار حول اعمال وارث الكاتبة والمناضلة الكبيرة نوال السعداوي - الجزء الثاني
حوار حول اعمال وارث الكاتبة والمناضلة الكبيرة نوال السعداوي - الجزء الاول


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الخريف و التجربة
- انظر لعيباتك و لاتعب اخرين
- شر البلية مايضحك
- عجبا و لم العجب؟
- الافتاء الوسخ
- ترتيلة يخنقها الصبر
- مَن يُسقط من ؟
- ........... وتاه وزانها
- تبا لك يا صديقي
- حكايا اكلها الدهر وما انتهت
- جعلوه حاكما
- هل نملك قانون
- عزف غير محترف
- لا البعث يدرك الشرف ولا الشرف مدرك البعثيين
- كتابة ساخرة
- القمة الثلاثية واسئلة لابد منها
- طاعة الحاكم ولي الامر
- الانتفاضة بين الحقوق المشروعة و بين بالونات البعث وتركيا و ق ...
- معلمي
- حقائق لو التفتنا لها..


المزيد.....




- الأردن: النائب العام يصادق على لائحة اتهام قضية الفتنة بينها ...
- ما هي التكاليف الخفية لامتلاك يختاً فاخراً؟
- الأردن: النائب العام يصادق على لائحة اتهام قضية الفتنة بينها ...
- 12 قتيلاً على الأقل في انفجار أنبوب للغاز بمجمع سكني في الصي ...
- بايدن وزوجته يختتمان زيارتهما لبريطانيا باحتساء الشاي مع الم ...
- ماهي أبرز الحوادث التي أثّرت على موسم الحج في التاريخ الحديث ...
- 12 قتيلاً على الأقل في انفجار أنبوب للغاز بمجمع سكني في الصي ...
- ماهي أبرز الحوادث التي أثّرت على موسم الحج في التاريخ الحديث ...
- بايدن وزوجته يختتمان زيارتهما لبريطانيا باحتساء الشاي مع الم ...
- بيان سياسي || التغيير الوطني الديمقراطي ضرورة موضوعية وليس ت ...


المزيد.....

- فلسفة بيير لافروف الاجتماعية / زهير الخويلدي
- فى تعرية تحريفيّة الحزب الوطني الديمقاطي الثوري ( الوطد الثو ... / ناظم الماوي
- قراءة تعريفية لدور المفوضية السامية لحقوق الإنسان / هاشم عبد الرحمن تكروري
- النظام السياسي .. تحليل وتفكيك بنية الدولة المخزنية / سعيد الوجاني
- في تطورات المشهد السياسي الإسرائيلي / محمد السهلي
- التحليل الماركسي للعرق وتقاطعه مع الطبقة / زهير الصباغ
- البحث عن موسى في ظل فرويد / عيسى بن ضيف الله حداد
- »الحرية هي دوما حرية أصحاب الفكر المختلف« عن الثورة والحزب و ... / روزا لوكسمبورغ
- مخاطر الإستراتيجية الأمريكية بآسيا - الجزء الثاني من ثلاثة أ ... / الطاهر المعز
- في مواجهة المجهول .. الوباء والنظام العالمي / اغناسيو رامونيت / ترجمة رشيد غويلب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ال يسار الطائي - اليوم في بلدي اتعس من الامس و افضل من الغد