أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - ملف فكري وسياسي واجتماعي لمناهضة العنف ضد المرأة - نساء الانتفاضة - وتستمر الهجمة المسعورة على منظمة حرية المرأة





المزيد.....

وتستمر الهجمة المسعورة على منظمة حرية المرأة


نساء الانتفاضة

الحوار المتمدن-العدد: 6681 - 2020 / 9 / 19 - 20:23
المحور: ملف فكري وسياسي واجتماعي لمناهضة العنف ضد المرأة
    


تكاد لا تمر سنة دون ان تكون هناك هجمة منسقة وممنهجة من قبل قوى وعصابات الإسلام السياسي، افرادا او أحزاب، على منظمة حرية المرأة في العراق، تبتغي من وراءها هذه القوى تركيع وإخضاع هذه المنظمة، لما لها من مواقف حادة تجاه مشاريع القوانين والقرارات التي تنال من المرأة وحقوقها، وهذا الاستهداف المتواصل للمنظمة، يؤكد بشكل قاطع، الثقل الاجتماعي والسياسي لها، فلم نسمع ان تعرضت اية منظمة أخرى من منظمات المجتمع المدني لهجمة او حملة تشويه مثلما تتعرض له منظمة حرية المرأة، حتى تلك المنظمات التي تتبع قوى "شيوعية".
لقد وصلت القوى الإسلامية، الذكورية والرجعية، الى ذروة حملتها على المنظمة، برفع دعوى لحلها، وجميع القانونيون –محامون وقضاة- قالوا ان هذه الدعوى سياسية بامتياز، ولا تملك أي سند قانوني، وإصرار هذه القوى الإسلامية على هذه الدعوى هو لإخماد أي صوت تحرري او مساواتي.
لم تكتف هذه القوى الرجعية والمتخلفة بجهاز مخابراتها، الذي يتجسس على هذه المنظمة، تاركا كل ملفات الفساد والنهب والقتل والخطف والاغتيال، وعصابات الجريمة والاتجار بالنساء، نقول لم تكتف هذه القوى الإسلامية بذلك، بل أرسلت بعضا من كلاب جيوشها الالكترونية لتقوم بتهديد الناشطات في هذه المنظمة، بسبب وقوفهن بساحة الفردوس للتنديد بالتعديلات المقترحة على القانون 57، الخاص بحضانة الام للطفل، هذه الجيوش الالكترونية تطالب الميليشيات والعصابات الإسلامية بالهجوم على المنظمة، وبعلم السلطة وأجهزتها الأمنية والمخابراتية، والتي تحمي هذه الميليشيات.
لقد وصف أحد كلاب هذه الجيوش الالكترونية الناشطات في منظمة حرية المرأة بعدة اوصاف، منها ذكورية قبيحة وعنصرية قذرة وقومية سيئة، وهذه الاوصاف تعكس مدى تخلف وقباحة قوى الإسلام السياسي، وهؤلاء يستجدون عطف الناس ويؤلبونهم على المنظمة من خلال القرآن او أحاديث ائمتهم، وهي ممارسات قذرة دأبت عليها هذه القوى.
ان نظرة بسيطة الى المفردات التي استخدمتها هذه الكلاب الالكترونية، تدلل على الهيستيريا التي وصلت لها هذه القوى، وتدلل أيضا على الإفلاس القيمي والأخلاقي الذي يتشدقون به، وعكست خستهم وانحطاطهم تجاه قضية المرأة.
ان الديموقراطية التي يتحدثون بها، هي ديمقراطية الغاء الاخر، المختلف عنهم، الذي لا يوافقهم على قرارتهم او قوانينهم الرجعية، ديموقراطية الإسلام السياسي هي: اما ان تكون معي او أنك ستكون عدوي، ديموقراطية "الرجال قوامون على النساء" ومن يقول غير ذلك فأنه مخالف لشريعة الله ومعادي لنهج الائمة والمراجع.



#نساء_الانتفاضة (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
محمد دوير كاتب وباحث ماركسي في حوار حول دور ومكانة الماركسية واليسار في مصر والعالم
المناضل والكاتب اليساري الكبير كاظم حبيب في لقاء خاص عن حياته - الجزء الأخير


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- تظاهرة الممرضات وعمال الخدمات الصحية في بريطانيا
- المرأة ومشاركتها في الحياة العامة
- -مراتي مدير عام-
- الوجه الثاني لداعش
- مشهد متكرر- الميليشيات تختطف هيلا ميوس
- بيان استنكار نساء الانتفاضة لجريمة اغتصاب الطفلة في الموصل
- التحرش الجنسي
- ظاهرة قتل النساء الى متى؟؟
- حادث النصف متر
- ليس ذنباً ان تكوني انثى
- كورونا تقتلنا مرة واحدة والظلم يقتلنا كل يوم
- التقليل من شأن المرأة في الفن والإعلام العربي
- اوهام المثقفين
- تنظيمات نسوية حاجة ملحة لتحقيق اهداف الانتفاضة
- لمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة
- بمناسبة الاول من ايار _ قضية المرأة العاملة في العراق
- واحد ايار والخلاص من الظلم والاضطهاد
- طاحونة العنف الاسري ستستمر بالدوران ما لم نوقفها
- لو وصلت ملاك الزبيدي الى دور ايوائنا لما كان هذا مصيرها
- حرق ملاك الزبيدي جريمة ضد ألإنسانية


المزيد.....




- مسؤول بالحوزة الدينية في قم لرئيسي: امنعوا دخول النساء إلى م ...
- بايدن يجرم التحرش الجنسي في صفوف القوات العسكرية
- المرأة التي أوقفت الحرب الباردة
- خبراء كويتيون: حجاب المرأة للالتحاق بالجيش غير دستوري
- وزير دفاع الكويت يعتمد فتوى دينية لضم المرأة للجيش
- تعرف على أغرب عادات الزواج حول العالم..
- النائبة مريم وحساة تثير ظاهرة التحرش الجنسي في الجامعات المغ ...
- الكويت..وفاة عاملة ألقت بنفسها من الطابق الثاني بسبب حريق وا ...
- ضمن سلسلة هجمات بيغاسوس الإسرائيلية.. اللبنانية لمى فقيه ضحي ...
- أين الناشطة السودانية أميرة عثمان؟


المزيد.....

- إشكاليّة -الضّرب- بين العقل والنّقل / إيمان كاسي موسى
- العبودية الجديدة للنساء الايزيديات / خالد الخالدي
- العبودية الجديدة للنساء الايزيديات / خالد الخالدي
- الناجيات باجنحة منكسرة / خالد تعلو القائدي
- بارين أيقونة الزيتونBarîn gerdena zeytûnê / ريبر هبون، ومجموعة شاعرات وشعراء
- كلام الناس، وكلام الواقع... أية علاقة؟.. بقلم محمد الحنفي / محمد الحنفي
- ظاهرة التحرش..انتكاك لجسد مصر / فتحى سيد فرج
- المرأة والمتغيرات العصرية الجديدة في منطقتنا العربية ؟ / مريم نجمه
- مناظرة أبي سعد السيرافي النحوي ومتّى بن يونس المنطقي ببغداد ... / محمد الإحسايني
- الآبنة الضالة و اما بعد / أماني ميخائيل النجار


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - ملف فكري وسياسي واجتماعي لمناهضة العنف ضد المرأة - نساء الانتفاضة - وتستمر الهجمة المسعورة على منظمة حرية المرأة