أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - نساء الانتفاضة - حرق ملاك الزبيدي جريمة ضد ألإنسانية














المزيد.....

حرق ملاك الزبيدي جريمة ضد ألإنسانية


نساء الانتفاضة

الحوار المتمدن-العدد: 6537 - 2020 / 4 / 14 - 19:20
المحور: حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات
    


تعرضت امرأة من محافظة النجف يوم 12 نيسان للحرق على يد زوجها وأهله، بعد محاولاتها الذهاب لرؤية أهلها بعد انقطاع دام 8 أشهر.
ما اصاب ملاك الزبيدي شيء مفجع ومهين للإنسانية،فيوم بعد اخر يثبت ازدياد حالات العنف الجنسي والجسدي تجاه النساء والأطفال في العراق حجم المعاناة والمآسي التي تتعرض لها المرأة خصوصا في قت الحجر المنزلي الوقائي من فايروس كورونا الذي فرض على البشرية كلها.
والأسباب خلف هذه الظواهر متعددة فالعنف داخل المنزل يعتبر مساحة خصبة لإعادة انتاج السلطة الابوية عن طريق الإساءة الجسدية والنفسية والعاطفية والجنسية وكذلك الاستغلال الاقتصادي.
الكثير من النساء يواجهن الان خطر البقاء مع معنفيهن ويتحملن العبء الأكبر، حيث يتعرضن للحرق والضرب بظروف غامضة بحجج ومسميات عديدة ولا أحد يعلم حتى وسائل الاعلام تتكتم عن تلك الجرائم البشعة، فكم من ملاك في العراق ذهبوا ضحية العنف الاسري والعادات المتخلفة التي تعطي الحق للرجل بأذية المرأة وامتهانها دون رادع.
لا يوجد حق للمرأة في جميع مجالات الحياة بسبب القوانين الذكورية المجحفة والتي تصب في مصلحة الرجل فقط، بالإضافة الى الأعراف والتقاليد العشائرية التي كرست المفاهيم المغلوطة بحق المرأة وجعلتها سلعة تشترى وتباع تحت ما يسمى (الفصلية)
قضية ملاك ليست الأولى ولا الأخيرة في ظل مجتمع تسوده الهيمنة الذكورية والذي يسمح للرجل بقتل وظلم واهانة المرأة متى ما يشاء ويجعل منها ضحية لسلوكياته المتوحشة الذي يمهد للسلطة الابوية ويؤسس لشرعنة العنف .
ان هذه الثقافة متجذرة في العقل الجمعي لدرجة أن المتحرش او المغتصب ينكر أن فعله جريمة، لأن القيم التي نشأ عليها حددت له كيف ينظر للمرأة كنقيض له وكيف يتعامل معها وفق نظرة قائمة بصورة أساسية على تشييئها وممارسة السلطة عليها.
ستبقى المرأة مضطهدة ومحتكرة في المنزل مازال هناك نظام سياسي طائفي يمتلك السلطة الاجتماعية والاقتصادية، نظام يهمش المرأة ودورها من خلال القوانين الجندرية التي تنتقص منها.
وحده النضال ضد العنف والاعتداءات على المرأة ممكن ان ينقذها فمن المهم تفعيل القوانين التي تحارب العنف الاسري وتحمي النساء من كل قاتل ومعنف وكذلك بتفكيك علاقات القوة داخل المجتمع التي تمنح للرجل حق ممارسة السلطة على المرأة وسلب حقها في الموافقة والرفض.



#نساء_الانتفاضة (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتبة اللبنانية د. عايدة الجوهري حول مشروع الدولة المدنية العلمانية وأوضاع المرأة في لبنان
حوار مع د.سامي الذيب حول الأديان ومعتقداته الدينية وطبعته العربية وترجماته للقرآن والقضية الفلسطينية


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- ندين بشدة اغتيال الناشطة انوار جاسم ونطالب بإلقاء القبض على ...
- بالكورونا او بداعي الشرف القتل واحد
- الكورونا والعنف الأسري
- خدعة المشاركة السياسية للمرأة
- في الثامن من آذار بطريركية الإسلام السياسي والهجمة على منظمة ...
- بين حجر كورونا الوقائي وحجر النساء التعسفي
- في الثامن من اذار الرجعية الإسلامية في ذروتها
- لمناسبة عيد المرأة العالمي لتصدح الحناجر بهتاف المساواة
- الطبيعة الذكورية لقوى الاسلام السياسي وراء الهجمة على منظمة ...
- هن ايقونة الانتفاضة
- المرأة جزء لا يتجزأ من الانتفاضة
- منظمة حرية المرأة في مواجهة التحديات
- حل منظمة حرية المرأة هدية عادل عبد المهدي -الابوية- الى نساء ...
- كلنا منظمة حرية المرأة !
- الدور القوي للنساء في الانتفاضة يخيف القوى الرجعية والمتخلفة
- لمناسبة الدعوة للفصل بين الجنسين
- الحكومة تهدد بحلّ منظمة حرية المرأة في العراق
- هجمة اخرى على منظمة حرية المرأة
- القمع ضد النساء عادة متوارثة
- الفتاوى السيئة -ملا مزهر الخوراسانى- نموذجا


المزيد.....




- مصرع امرأة سقطت في بئر بالمغرب
- النائبة لبنى الصغيري تطالب بإطلاق النقاش العمومي حول إصلاح م ...
- الطريقة الأكثر شيوعًا لإجراء الإجهاض.. كل ما تحتاج لمعرفته ح ...
- العنف الأسري: برنامج لحماية المرأة من العنف الأسري في موزمبي ...
- جرائم قتل النساء في العالم العربي: -إذا كان الحب يبيح القتل ...
- بوتين يريد على جونسون .. تاتشر كانت امرأة ونفذت عملية عسكرية ...
- شكوك حول ظهور آمال ماهر.. “لغة جسدها غير مطمئنة”
- الإعدام لمغتصب الطفلة حوراء في العراق
- الإمارات.. قرار بشأن معاملة أبناء المواطنات بالمعاملة ذاتها ...
- نيرة وإيمان.. جرائم العنف ضد المرأة العربية مسلسل بلا نهاية! ...


المزيد.....

- المسألة النسائية بالمغرب / عبد السلام أديب
- العمل الجنسي مقابل الجنس: نحو تحليل مادي للرغبة / مورغان مورتويل
- النساء .. بين المناخ والبيئة / أليس كفوري
- مكانة ودور المرأة الفلسطينية في الثامن من آذار / دلال صائب عريقات
- ” النقط مقابل الجنس”: شجرةٌ تفضح غابةُ الاضطهاد الجنسي ضدّ ا ... / شيماء النجار
- بعض المحطات في مسار الحركة النسائية / الطاهر المعز
- صمتاً إنهم يضطهدون المرأة / سائس ابراهيم
- صعود حركة النساء الجديد- لجنة النساء في الأممية الرابعة / الأممية الرابعة
- الحركة النسوية / صالح مفقوده
- خاتمة كتاب مناضلات في وطن هش / مالك أبي صعب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - نساء الانتفاضة - حرق ملاك الزبيدي جريمة ضد ألإنسانية