أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - نساء الانتفاضة - لمناسبة الدعوة للفصل بين الجنسين














المزيد.....

لمناسبة الدعوة للفصل بين الجنسين


نساء الانتفاضة

الحوار المتمدن-العدد: 6490 - 2020 / 2 / 12 - 13:55
المحور: حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات
    


لم تكن دعوة مقتدى الصدر بفصل النساء عن الرجال في ساحات التظاهر هي الاولى، فمنذ ان جيء بقوى الاسلام السياسي وتسلمهم للحكم في العراق بعد احداث 2003، وهم يسنون القوانين التي تنال من المجتمع عموما والمرأة بشكل خاص، وقد اخذت هذه الدعوات اشكال مختلفة، وكلها كانت تأتي بحجة المحافظة على "القيم الاسلامية" و "العادات وتقاليد المجتمع".
كانت هذه الدعوات الظلامية تحمل في ثناياها جانبين، الاول هو عملية ادامة السيطرة والهيمنة الذكورية، والتي هي احد اسس التفكير الديني الرجعي، ومن خلال ديمومة هذه السيطرة، فأن هذه القوى الاسلامية تستطيع ان تسجن نصف المجتمع، وتمنعه من الاحتجاج او الاعتراض على أي شيء، وتمنعه من المطالبة بحياة لائقة، وقد كانت السنوات الماضية خير دليل على التراجع الكبير الذي اصاب المرأة، وعلى جميع الصعد.
اما الجانب الاخر، فأنه يتمثل بعملية التضييق وخنق الحريات التي يطالب بها المجتمع، وهذه الحريات ان تحققت فأن البناء الذي اشادوه على مر السنوات الماضية يتداعى، وهو ما لا يمكن لهذه القوى والعصابات ان تسمح به، لأنه يعد النهاية الحتمية لهم، وقد ادركوا ذلك، فمنذ بدء انتفاضة اكتوبر والمرأة كانت احد اكثر الاسلحة فتكا بالنسبة لهذه القوى، وقد عملت جاهدة لمنع حضور النساء، واستخدمت كل الوسائل القمعية لذلك "الخطف، التهديد، التخويف، والقتل".
ان هذه القوى والعصابات الحاكمة وبعد ان تزايدت ازماتها، وتحولت الى ازمة وجود، ها هي ترمي بكل قواها رجعية وتخلف، وتزيل كل الاقنعة التي ارتدتها في السنوات الماضية، وتحاول جاهدة وجادة في منع النساء من المشاركة في الانتفاضة، بذريعة "القيم الاسلامية" و "المحافظة على التقاليد"، وهي بذلك تريد ان تغطي على نهبها المستمر لكل ثروات البلاد، وعمليات القتل والخطف والاغتيال التي تطال المنتفضين، والمضحك جدا انها تأمر القوى الامنية بعدم السماح بدخول النساء للساحات، فأي ازمة تمر بها هذه القوى المتخلفة.
لقد اخذ الطلبة على عاتقهم وأد هذه الدعوة المتخلفة والرجعية، بالدعوة الى تجمع نسائي في جميع الساحات، لإظهار مدى مدنية هذا المجتمع، والتأكيد على ان هذه القوى والعصابات التي تحكم لا تمثل المجتمع.






التسجيل الكامل لحفل فوز الحوار المتمدن بجائزة ابن رشد للفكر الحر 2010 في برلين - ألمانيا
الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الحكومة تهدد بحلّ منظمة حرية المرأة في العراق
- هجمة اخرى على منظمة حرية المرأة
- القمع ضد النساء عادة متوارثة
- الفتاوى السيئة -ملا مزهر الخوراسانى- نموذجا
- حقوق المرأة في بلد الميليشيات الاسلامية
- نساء الانتفاضة حلمن بالحرية وناضلن من أجلها
- النهضة الحقيقية للمرأة
- انهم يقتلون النساء
- نائبات البرلمان الوجه السيء للمرأة في العراق
- لن تثنينا التهديدات بالحرب والحصار نحن مستمرات في انتفاضتنا
- المرأة والنضال الطبقي
- الصورة الحقيقية للمرأة في زمن الانتفاضة
- عندما تنتفض المرأة
- الدور التاريخي للمرأة في الثورات
- دور المرأة في انتفاضة أكتوبر الحالية في العراق
- هل يمكن لانتفاضة اسلامية ان تنصر المرأة وتحقق مساواتها؟
- المرأة والنضال الإجتماعي
- اثر تواجد المرأة في ساحات الاحتجاج
- التغيير هو مطلبنا
- نشر الاشاعة حول النساء تهديد لمشاركتها


المزيد.....




- عدد القتلى في غزة يتجاوز 100 شخص بينهم 27 طفلاً و11 امرأة
- عدد القتلى في غزة يتجاوز 100 شخص بينهم 27 طفلاً و11 امرأة
- استشهاد امرأة وطفلها وانتشال طفلين حيين من تحت انقاض منزل اس ...
- ملكة جمال إسرائيل تتعرض لانتقادات واسعة بعد تغريدة عن فلسطين ...
- هكذا تكرَّم المرأة يوم العيد.. تعرف على عادة -حق الملح- في ت ...
- كشف سبب ظهور البقع عند النساء
- امرأة تقود الاستخبارات الإيطالية للمرة الأولى
- بيان لـ7 منظمات حقوقية ونسوية: إغلاق التحقيق في اغتصاب فيرمو ...
- بيان مشترك: إغلاق التحقيق في اغتصاب الفيرمونت نتيجة طبيعية ل ...
- أوّل حكم مبرم غير قابل للنقض ضد قاتل سارة الأمين «زوجها»!


المزيد.....

- هل العمل المنزلي وظيفة “غير مدفوعة الأجر”؟ تحليل نظري خاطئ ي ... / ديفيد ري
- الهزيمة التاريخية لجنس النساء وأفق تجاوزها / محمد حسام
- الجندر والإسلام والحجاب في أعمال ليلى أحمد: القراءات والمناه ... / ريتا فرج
- سيكولوجيا المرأة..تاريخ من القمع والآلام / سامح عسكر
- بين حضور المرأة في انتفاضة اكتوبر في العراق( 2019) وغياب مطا ... / نادية محمود
- ختان الإناث بين الفقه الإسلامي والقانون قراءة مقارنة / جمعه عباس بندي
- دور المرأة في التنمية الإجتماعية-الإقتصادية ما بعد النزاعات ... / سناء عبد القادر مصطفى
- من مقالاتي عن المرأة / صلاح الدين محسن
- النسوية وثورات مناطقنا: كيف تحولت النسوية إلى وصم؟ / مها جويني
- منهجيات النسوية / أحلام الحربي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - نساء الانتفاضة - لمناسبة الدعوة للفصل بين الجنسين