أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حيدر كامل - لا تبايع














المزيد.....

لا تبايع


حيدر كامل

الحوار المتمدن-العدد: 6644 - 2020 / 8 / 12 - 11:24
المحور: الادب والفن
    


لا تبايعْ.
مرضٌ نحنُ ..
وإنْ بايعَك الكفُّ ..
فمن يضمنُ أحوالَ الأصابعْ.
لا تصدقْ ..
دمعَنا المسكوبَ من أجلِ الشرائعْ.
لا تثقْ ..
بالحزنِ أو لطمِ الجماهيرِ ..
ولا فتوى المراجعْ.
لا تصدقْ ضربةَ الزنجيلِ ..
أو دمعَ القناديلِ ..
ولا حبرَ المطابعْ.
إننا نكذبُ في الدينِ ..
وفي الحبِّ ..
وفي الحربِ ..
وفي الكسبِ ..
وفي القولِ ..
وفي خلقِ الذرائعْ.
لا تبايعْ.

امةٌ تمشي على الأرضِ ..
لها مليونُ وجهٍ ..
ومن الأخلاقِ آلافُ الطبائعْ.
امةٌ نحنُ من البغضِ المحلى بالأقاويلِ ..
كقبوٍ للأباطيلِ ..
وبئرٍ للفظائعْ.
امةٌ للغوِ ..
واللهوِ .
وللذودِ عن الحجاجِ ..
وابنِ العاص ..
والشمرِ ..
ومروان وعن أدنى البضائعْ.
عن صعاليك السفاراتِ ..
وروادِ المواخيرِ ..
وكهانِ الأساطيرِ ..
وغلمانِ المضاجعْ.
والجلالاتِ ..
روؤسِ التاجِ ..
والتجارِ ..
والصبيانِ من جيلِ الطلائعْ.
لا تبايعْ.

علفُ الإسلافِ ..
ينمو في الدكاكينِ طبيعياً ..
ويرمى في الشوارعْ.
وبصاقُ السلفِ الصالحِ مازال طريَّا ..
وهو ترياقُ السلاطينِ ..
وقاموسُ الجماعاتِ ..
وفانوسُ الجوامع.
لا تبايعْ.

ساحلٌ ..
ضحلٌ طويلٌ للنفاياتِ ..
وصحراءٌ من الملحِ ..
وظلٌ من غبارِ الطلعِ في الأمسِ المخادعْ.
وقميصٌ .
حاضرٌ من أولِ الإسلامِ ..
حتى آخرِ الإبداعِ في التزويرِ ..
والتشهيرِ ..
أو نشرِ المقاطعْ.
وبكاءٌ متقنُ الإيقاعِ ..
في الأصقاعِ ..
دمعٌ ..
قادرٌ بالزرِ أنْ يفعلَ أفعالَ المدافعْ.
لا تبايعْ.
نحنُ لن نعطيك إلاَّ كفَّنا المغرمَ ..
بالقنصِ ..
وبالنقصِ ..
وبالقفزِ على كلِّ الموانعْ.
لا تبايعْ.
نحنُ مازلنا على حالتنا الأولى ..
فقاقيعاً من الماضي ..
وعوراتٍ ..
لأزماتِ المضارعْ.
لا تبايعْ.






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
نحو يسار عربي جديد حوار مع الباحث الماركسي اللبناني د. محمد علي مقلد
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- هيروشيما الشرق
- لستُ أنا
- علكةٌ في فمِ التاريخ
- عالم الديوك
- حجر منزلي
- مابين الحظر والحضارة
- العراق الأليف
- ألواح تشرين
- نصائح لرئيس وزراء قادم
- يريدون أن يقتلوا الله في الناصرية
- فلاسفةُ الثورات
- الإسطبل
- بلا عودة
- وحش المستنقع
- متى يعلن الله فصل الوفاة
- نفايات وطن
- سنذكركم أيها الكردُ جرحاً أصيلا.
- نحنُ زبائنُ عزرائيل
- خريف العميان
- ليتني أدركُ معنى الوطنية


المزيد.....




- كاريكاتير -القدس- لليوم السبت
- ملف عمر الراضي.. السلطات المغربية تكذب مغالطات منظمات غير حك ...
- وفاة الفنان السوري كمال بلان في موسكو
- قصر أحمد باي يوثق حياة آخر حكام الشرق في -إيالة الجزائر-
- عرض مسرحية جبرا في بيت لحم
- فيما تؤكد الحكومة أن العلاقة مع المغرب وثيقة..خطط ستة وزراء ...
- القضاء المكسيكي يأمر منصة -نتفليكس- بإزالة مشهد يخرق قانون ا ...
- القضاء المكسيكي يأمر منصة -نتفليكس- بإزالة مشهد يخرق قانون ا ...
- -وحياة جزمة أبويا مش هنسكت-.. ابنة فنان شهير تتوعد رامز جلال ...
- الكشف عن تطورات الحالة الصحية للفنان خالد النبوي


المزيد.....

- القصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي
- كما رواه شاهد عيان: الباب السابع / دلور ميقري
- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حيدر كامل - لا تبايع