أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حيدر كامل - نصائح لرئيس وزراء قادم














المزيد.....

نصائح لرئيس وزراء قادم


حيدر كامل

الحوار المتمدن-العدد: 6447 - 2019 / 12 / 26 - 22:28
المحور: الادب والفن
    


لو كنتُ رئيساً للوزراءْ.
لكسرتُ مخالبَ من جاؤوا ..
بإسمِ الفقراءْ.
وكتبتُ شهادةَ ميلادٍ ..
بإسمِ الشهداءْ.
وسحبتُ سلاحاً حزبياً ..
لا يحمي إلاَّ من جعلوا ..
من وطني ثدَّياً للغرباءْ.

لو كنتُ رئيساً للوزراءْ.
لتركتُ المجلسَ للخرفانْ.
وعدوتُ لشعبيَ في الساحاتِ ..
وقفتُ كفردٍ في الميدانْ.
معتذراً أستغفرُ ربي ..
ومُسِيئًا ..
أسعى للغفرانْ.

لو كنتُ رئيساً للوزراءْ.
لجمعتُ فراتاً في دجلهْ.
وفصلَّتُ الدينَ عن الدولهْ.
وبدأتُ صراعاً برياً ..
وكشفتُ فساداً بحرياً ..
ببطونِ جميع الحيتانْ.

لو كنتُ رئيساً للوزراءْ.
لبدأتُ بحربٍ شعبيهْ.
ونشرتُ غسيلَ الخصيانْ.
ومحوتُ بلاءَ الأميهْ.
وكسرتُ رؤوسَ الأوثانْ.

لو كنتُ رئيساً للوزراءْ.
لحبستُ النفطَ عن التصديرْ.
وطردتُ حواةَ التخديرْ.
ودعاةَ الكسلِ الكهانْ.
وزرعتُ حقولاً منسيهْ.
وقلعتُ طحالب حزبيهْ.
قَتلَت في وطني البستانْ.

لو كنتُ رئيساً للوزراءْ.
لقلبتُ جميعَ مراتبهم ..
أغلقتُ جميعَ مكاتبهم ..
بالشمعِ الأحمرِ ..
والقطرانْ.
وقطعتُ جميعَ رواتبهم ..
كي يشعروا يوماً بالحرمانْ.
وخلعتُ جميعَ ملابسهم ..
مزَّقتُ حريرَ معاطفهم ..
كي يشعروا يوماً بالعريانْ.

لو كنتُ رئيساً للوزراءْ.
لنفيتُ جميعَ الدجالين ..
جلدتُ جميعَ النفاثاتْ.
وفتحتُ مراكزَ أبحاثٍ ..
تركوها ولعاً بالظلماتْ.

لو كنتُ رئيساً للوزراءْ.
لجمعتُ الصادرَ والواردْ.
وحفظتُ الغائبَ والشاهدْ.
ليكونَ العدلُ هو القائدْ.
ويصير الوطنُ هو الإنسانْ.




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,226,282,611
- يريدون أن يقتلوا الله في الناصرية
- فلاسفةُ الثورات
- الإسطبل
- بلا عودة
- وحش المستنقع
- متى يعلن الله فصل الوفاة
- نفايات وطن
- سنذكركم أيها الكردُ جرحاً أصيلا.
- نحنُ زبائنُ عزرائيل
- خريف العميان
- ليتني أدركُ معنى الوطنية
- حارس السَّراب
- وكأني غير الأوطان
- -عفا اللهُ عمَّا سلَفْ-.
- العروس القبيحة
- العجوز والمغيرة
- المعادلة الحتمية
- دكاكين السلام
- إني برئٌ من هنا
- أنا الجاهليَّة


المزيد.....




- ليدي غاغا تعرض نصف مليون دولار مكافأة للمساعدة في استعادة كل ...
- ديو غنائي بالأمازيغية والحسانية بعنوان -وني يا سمرا- يجمع اس ...
- الكشف عن آخر تطورات الحالة الصحية للفنان يوسف شعبان
- المسلسل الكوميدي الشهير -فريرز- يعود للشاشة بعد غياب 17 عاما ...
- رئيس الحكومة: إنجاح حملة التلقيح إنجاز يحق لجميع المغاربة ال ...
- المفكر الفلسطيني الأميركي إدوارد سعيد وموقف نقدي من الأدب ال ...
- وفاة الفنان الكويتي مشاري البلام عن عمر يناهز 48 عامًا بعد م ...
- الموت يغيب فنانا كويتيا مشهورا
- الساحة الغنائية تودع رائدة الاغنية الشعبية أيمان عبدالعليم ا ...
- وفاة الفنان الكويتي مشاري البلام متأثرا بكورونا


المزيد.....

- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- أسأم / لا أسأم... / محمد الحنفي
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزءالثاني / مبارك وساط
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- خواطر وقصص قصيرة / محمود فنون
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- قصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- ديوان شعر 21 ( غلاصم الزمن ) / منصور الريكان


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حيدر كامل - نصائح لرئيس وزراء قادم