أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مقداد مسعود - بافيزة : هل وقّعت أتفاقية سلام مع المالك ..؟














المزيد.....

بافيزة : هل وقّعت أتفاقية سلام مع المالك ..؟


مقداد مسعود

الحوار المتمدن-العدد: 6636 - 2020 / 8 / 4 - 23:28
المحور: الادب والفن
    


في الذكرى السبعين..
با فيزه : هل وقّعت أتفاقية سلام مع المالك ؟
يا بافيزه.. لماذا اضرمتَ الغراب فيك؟ هل لأن الوقت قد تأخر وأنت تريد العودة؟
(*)
بافيزه : أنت َحوارٌ دؤوب مع الأشجار على كل مدارجها السردية والمشعرنة . في اللغة وما يجاورها..
(*)
مِن الينابيع الثرة : اغترف َ ولم يرتوِ بافيزة !!
(*)
من الينابيع صنعت لنا مصابيح
(*)
ومن الغيم حفر لنا آباراً في النجوم
(*)
حين نقرأ كتبه نرى أسلاكا كهربائية ً بين سطورها تصيبنا بأهتزازت نرفض التخلي عنها..
(*)
اكتشف أكثر من مهنة ٍ ليديه
(*)
ارتفعت يساره ُ راية ً حمراء في شوارع تورينو..
(*)
رأيت ُ بافيزة في بابلو : روايته (الرفيق) فصافحته صوتيا ً(أنت تعيش في تماس دائم مع الكثيرين، مع عمّال البناء الذين يعملون على الجسر،أولئك هم مَن نحتاج إليهم. أبإمكانك تنظيم إضراب لعمّال البناء؟/160 )
(*)
تفيأ بافيزة أجراس الكاثوليك (كانت أجراس الكنيسة تقرع والناس تخرج .. لم يأتوا إلى القداس 125/ بلادك)..
(*)
تغنى بافيزة بحنجرة ٍ ظمأى للحب.. لكن الأمواج كانت تدحرجه دائما
(*)
أربع مرات حباً جارفاً...لكنه لم يوفق ولو بغرام حقيقي واحد في حياته ..
(*)
من شدة ولهه بمدينته تورينو جعلها المنبع والمصب في ديوانه( عمل منهك) :يرى في الشعر ما لم يصغ ِ له غيره وبشهادته (هذه واحدة من تفسيرات عديدة للشعر،الريف يصبح مدينة، الطبيعة تصبح حياة بشرية،الفتى يصبح رجلا 56 /مهنة العيش )..
(*)
في روايته (الرفيق) اليقظة تستأنف ما جرى في الحلم يقول كارلينو: حلمت بعدد كبير من القطط وكان يسير مثل القطط/107/ رواية الرفيق.
(*)
حدثني بابلو بنكهة بافيزة في رواية الرفيق (كان الضباب يغطي أصابعي، كنت ضجراُ ومُتعبا من الحياة..)..
(*)
إذا كان (الصيف في رما لا ينقضي 199 ) فأن البحر َ مشاعية ٌ بهيجة ٌ: يملأ الناس في روما الشوارع: الأغنياء الفقراء المعدمون كلهم يتحسسون البحر عبر نوافذهم وشرفات منازلهم: عمّال بناء.. فتيات ..أطفال شغيلة وناس بسطاء.. وهكذا كان بافيزة .. أو هكذا أراد كينونة ً له بين الناس.
(*)
لا خلاف مع ما تقول حين تقول : (العلاقات الانسانية محكومة بنفس القوانين التي تطبق على التجارة 156/ مهنة العيش) يحب الناس وفوق شروطه(العيش وسط الناس كما الورقة في مهب الريح 508)
(*)
بافيزة...
بافيزة...
أنت باقٍ : خلال مستقبل يتجاوز عيون مخيلتي ,




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,962,779,848
- الملح وصخرة الساحل : نجوى شتوان في روايتها (زرايب العبيد )
- تسيدات ضمير المتكلم في (بابنوس) رواية سميحة خريس
- الشاعر عبد الأمير العبادي : يسأل يتذكر يحكي في (تراتيل الكاه ...
- بين الدولة والحكومة : الماضي يعتقل المستقبل / قراءة مجاورة ( ...
- آلتوسير بين جاسم حلاوي وحمودي عبد الجبار
- زعيمنا عبد الكريم قاسم
- رسالة من المثقف البصري الأستاذ جاسم حلاوي إلى مقداد مسعود
- دار الكلمة وتوفيق الحكيم
- أقرأ لتعرف..
- أقرأ لتعرف
- كاوتسكي
- 3 رسائل من الشاعرة الكبيرة زهور دكسن ..إلى مقداد مسعود
- الرواية المشطورة (فستق عبيد) للروائية سميحة خريس
- رسالة من الناقد الكبير طراد الكبيسي إلى مقداد مسعود
- سميحة خريس والخالة مريم
- رسالة من القاص والروائي الكبير مهدي عيسى الصقر ..إلى مقداد م ...
- حميد الربيعي : من الهدوء .. إلى الورد
- رسالة من الشاعر الكبير ياسين طه حافظ إلى مقداد مسعود
- اتصالية التتام والتكامل (لماذا تكرهين ريمارك؟) للروائي محمد ...
- الأستاذ الشاعر الكبير مجيد الموسوي : يوّجه رسالة لمقداد مسعو ...


المزيد.....




- الوزير أوعويشة يعزي في وفاة رئيس جامعة عبد المالك السعدي
- تبخر آمال ساكنة جهة بني ملال في بناء مستشفى جامعي وكلية للطب ...
- تعيين الدكتور المحجوب الهيبة خبيرا في اللجنة الأممية المعنية ...
- منتجع فاخر في مصر يجذب السياح بهذه الأعمال الفنية المعاصرة
- العراق.. استهداف معهد لتعليم اللغة الإنجليزية بعبوة ناسفة (ف ...
- مصادر لبنانية: المهلة المتاحة كافية لإيجاد المخرج المطلوب لت ...
- نجمة الأوبرا الروسية آنّا نتريكو في المستشفى لإصابتها بفيروس ...
- مناظر شاطئية التقطتها كاميرات تفصل بينها مئات الأميال
- كاريكاتير القدس- الجمعة
- باراك أوباما يعلن موعد إصدار مذكراته


المزيد.....

- ديوان شعر هذا صراخي فاتعظ / منصور الريكان
- إمرأة من ورق قصص قصيرة / مؤيد عبد الستار
- خرافة الأدب الأوربى / مجدى يوسف
- ثلاثية الشاعر اليوناني المعاصر ديميتريس لياكوس / حميد كشكولي
- محفوفا بأرخبلات... - رابة الهواء / مبارك وساط
- فيديريكو غرثيا لوركا وعمر الخيّام / خوسيه ميغيل بويرتا
- هكذا ينتهي الحب عادة / هشام بن الشاوي
- فراشة من هيدروجين / مبارك وساط
- أنطولوجيا شَخصيّة (شِعر) / مبارك وساط
- أستقبل راقصات شهيرات مثل الجوكندة / مبارك وساط


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مقداد مسعود - بافيزة : هل وقّعت أتفاقية سلام مع المالك ..؟