أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - معتصم الصالح - الهَبّة














المزيد.....

الهَبّة


معتصم الصالح

الحوار المتمدن-العدد: 6564 - 2020 / 5 / 15 - 18:46
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    


#الهَبّة ..💥

#الهبة او الهَبّة الخلفية..

مصطلح كثيرا ما يشغل الناس بسبب وميضه الساطع وفرقعته العالية، 💣 وهي لاتغادر حدود المكان ..

بينما السهم 🎯⛷ منطلق لضالته دون ان يهتم به احد..
ماذا اصاب او ماذا دمر.. لا احد يكترث..
فقط المهم هو البقاء في دائرة #الهبة ..

#الهبة ،في حياتنا تحدث كثيرة وتشوش على المعنى الحقيقي لما حصل وسيحصل ..
فمثلا عندما تحدث مشكلة او جريمة ما او قضية غريبة في المجتمع ،يتصدى لها اعلامييون وسياسييون وناشطون ومصلحون ومدعون ايضا.. بطريقة #الهبة 💥.. اي بفرقعة اعلامية وضوضاء وصدى وصراخ عال مصحوب بلفت الانتباه بطريقة مثيرة ليس الا.. ..

تجد قنوات ومواقع وصحف و الفيس بوك والتويتر والانستكرام ومجموعات الواتس اب والفايبر والتلكرام...

تكرر بصورة مجترة لصدى صراخهم..

كنتيجة طبيعية ل مرحلة ما بعد الصراخ و ارهاق الاعصاب من ضجيج الكلام والردود عليها ، ستلجا مرغمة الناس الى وضع الراحة لتخفيف الضرر الذي وقع اليه، وسترتبط "ذهنيا " المشكلة " بالضجيج ،
وما ستحدثه لدى العامة من أذى ذهني اذا ما تكررت ..
وسيكره الناس حتى ذكر شيء عنها ولو بالنزر اليسير ..لاحقاً

هولاء المتصدون س يشغلون الرأي العام لفترة من الوقت ودائما يكون صداهم سلبيا دون فهم حقيقي ودراية ببواطن واسباب الامور فقط...

انهم ياخذون القشور ويتركون لب المشكلة، و لأن حلها يحتاج الى بذل جهد وهم لا يريدون مغادرة ( منطقة الراحة ) التي هم فيهم و البقاء فقط في بقعة من الضوء ..والاستمتاع بهذه البقعة من مسرح المشهد 🎭

.. الامر الاخر بعد ان ينقشع ضباب الحادثة اعلاميا ، ستنصرف عنها الناس تلقائيا لانها ستشغل بقضية اخرى..

هولاء النفر سيتلاشون مؤقتاً و ينصرفون الى امورهم الشخصية وحياتهم الخاصة،
هم كالعادة يتركون الحبل على الغارب و دون اهتمام بالذي حدث وكيف يمكن تلافي حدوثه مجددا.. او معالجة حقيقية..

اخيرا تجدهم يفقزون بوجهك من جديد مع حدوث مشكلة مماثلة وبنفس السيناريو المكرر..

بدلا من اتباع الاسلوب الهاديء المربي الذي يطمئن الناس بصورة واقعية وفق اسس علمية وتربوية واجرائية بان المشكلة في طريقها الى الحل او توجد رغبة صادقة لحلها وهو مايعرف عند الغرب باسلوب القميص او الثوب الابيض..
بمعنى ان يكون ثوبك ابيض اي نيتك صادقة عند التصدي لمشكلة اجتماعية ما..
دون اهمية لاي شيء اخر فقط ان يكون الثوب ابيض..

لا ا ن ترتدي ثياب #الببغاء اي التلون مع كل لون وشكل ، حسب الموقف..
او ثياب #الطاووس المختال بنفسه وما يقوم من " بهرجة اعلامية ( زيطة وزمبليطة )💣💥.. .

هولاء يذكروننا بمقولة شهيرة للراحل نهاد قلعي في مسرحية ( كاسك ياوطن) " والى لقاء آخر في انقلاب آخر .."
والى لقاء آخر في هبة 💥آخرى...






التسجيل الكامل لحفل فوز الحوار المتمدن بجائزة ابن رشد للفكر الحر 2010 في برلين - ألمانيا
الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- العنف الاسري
- اياد راضي
- ام شاؤول
- كورونا وتكنولوجيا الحظ السعيد
- الظل
- الأرنب ينبش حفرته عميقاً
- الكلوروكوين الرصاص السحري لفايروس كورونة القصة الكاملة ..
- الجسر
- بائعة المناديل
- كيلو عدس
- تساؤلات
- التجربة السنغافورية للشاي
- النوروز ..اصل التسمية
- رسالة الى رئيس الوزراء الافتراضي
- كًوم انثر الهيل
- ام بي سي العراق
- الروتين ذلك القاتل البائس
- حرية بشحم الخنزير
- تحدي العشرة سنوات
- شاي الهزيمة


المزيد.....




- صافرات الإنذار تدوي وصواريخ تنفجر في سماء تل أبيب
- مدحت الزاهد يكتب “حكاية عرب 48 وسهرة مع اميل حبيبى”
- الأرصاد المصرية تحذر من طقس الأحد... الحرارة تصل إلى 41 درجة ...
- إعلام إسرائيلي: بعض صواريخ -حماس- أطلقت تجاه مطار بن غوريون ...
- شاهد.. نساء وأطفال ينزحون إلى مدرسة للأونروا مع استمرار الغا ...
- إثيوبيا تؤجل الانتخابات مرة أخرى
- أبو الغيط: العدوان الاسرائيلي على غزة والقدس عرى إسرائيل عال ...
- وزير الخارجية القطري يلتقي هنية في الدوحة
- الرئيس الأبخازي يصل دمشق الأحد في زيارة رسمية يلتقي خلالها ن ...
- قائد -فيلق القدس- الإيراني: على الفلسطينيين الاستعداد لتسلم ...


المزيد.....

- الماركسية كعلم 4 / طلال الربيعي
- (المثقف ضد المثقف(قراءات في أزمة المثقف العربي / ربيع العايب
- نحن والجان البرهان أن الشيطان لا يدخل جسد الإنسان / خالد محمد شويل
- الذات بين غرابة الآخرية وغربة الإنية / زهير الخويلدي
- مكامن الانحطاط / عبدالله محمد ابو شحاتة
- فردريك نيتشه (1844 - 1900) / غازي الصوراني
- الانسحار / السعيد عبدالغني
- التَّمَاهِي: إِيجَابِيَّاتُ التَّأْثِيلِ وَسَلْبِيَّاتُ التَ ... / غياث المرزوق
- التَّمَاهِي: إِيجَابِيَّاتُ التَّأْثِيلِ وَسَلْبِيَّاتُ التَ ... / غياث المرزوق
- سيرورة التطور والنضج العقلي عند الأطفال - أسس الرعاية التربو ... / مصعب قاسم عزاوي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - معتصم الصالح - الهَبّة