أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث قانونية - احمد سامي داخل - تجريم حرية الضمير والمعتقد المادة 372 ق .ع نموذجآ














المزيد.....

تجريم حرية الضمير والمعتقد المادة 372 ق .ع نموذجآ


احمد سامي داخل

الحوار المتمدن-العدد: 6562 - 2020 / 5 / 12 - 19:06
المحور: دراسات وابحاث قانونية
    


(يجب على الامير اي الحاكم حماية الدين ولو كان هو نفسة لايؤمن بة لأن الدين يعاونة على حكم الجماهير وعلى تثبيت سلطانة . نيقولا ميكافلي صاحب كتاب الامير ) في الحقيقة لم اجد مقولة افضل من مقولة ميكافلي تنطبق لوصف حال المادة 372 من قانون العقوبات العراقي رقم 111لسنة 1969 و التي جائت تحت عنوان الجرائم التي تمس الشعور الديني . يعتبر قانون العقوبات الذي اقر عام 1969 من القوانين التي تظمنت سياسة جنائية ذات طابع دكتاتوري وتتضمن انتهاك صارخ لحقوق الانسان والحريات في ظل حقبة سياسية كان اخر مايفكر فية القائمين على الامور حقوق الانسان وحرية التعبير كأحد هذة الحقوق في هذة المادة فقرات اذا مااستخدمت للتفسير الواسع وهو عكس ما تقول بة القوانين فأنة يمكن ان تستخدم لحبس كل شخص يدلي برأي في مايتعلق بالحوادث او الدين حيث الفقرة الاولى من المادة (من اعتدى بأحدى الطرق علانية على معتقد لأحدى الطوائف الدينية او حقر من شعائرها ) وطبق هذة الفقرة يمكن ان تمتد لتشمل كل مناقشة لمواضيع الاديان والعقائد الدينية والبحث في تاريخ الطوائف والاديان وتصلح الى منع كافة الكتب الدينية المتعلقة بالبحث في الخلافات العقائدية والفقهية بين المذاهب والاديان ويمكن ان تمتد لتشمل غلق كافة القنوات الفضائية لكافة الاديان والمذاهب اذ هي تتحدث عن عقائدها التي تختلف في التصورات مع عقائد واديان اخرى وبالتالي يمكن اعتبار ذالك اعتداء او تحقير لعقائد الدين الاخر او الطائفة الاخرى .
هنالك مقولة تنسب لبرناردشو (آؤمن بجميع الاديان عندما تتحدث عن الاديان الاخرى )هذة الفقرة اذا ما وسع استخدامها فيمكن منع حتى كتاب هادي العلوي المنتخب من لزوميات ابو العلاء المعري نقد الدولة والدين والناس الذي طبعتة دار المدى مشكورة بل حتى بعض الكتب المقدسة للأديان يمكن ان يتم منعها لأنها تعتمد نقد معتقدات الاديان الاخرى وتطبع وتوزع علانية . وكذالك الفقر 4 من المادة 372 جاء فيها (....اذا استخف بحكم من احكامة او شيئ من تعاليمة)و الفقرة 5 (من اهان رمزآ او شخصآ هو موضع تقديس او تمجيد او احترام لدى طائفة دينية ) اي بمعنى منع الحديث عن كل مايتعلق بالشأن الديني ممكن استخدام هذة الفقرة لمنع نقد السياسين من رجال الدين قادة الكتل الدينية ماداموا يرتدون الزي الديني على اعتبارهم موضع احترام لدى اتباعهم حتى من الممكن منع نقد الحكام في الدولة الاموية على اعتبار حكامها خلفاء وبالتالي محل تقديس لدى اتباع طوائف اخرى غير الشيعة . هذة المادة وغيرها من قرارات مجلس قيادة الثورة المنحل ايام حملة صدام الايمانية تستخدم اليوم لحبس العديد من الاشخاص ممن ينتقدون رجال الدين او بعض المفاهيم الدينية بتهمة الالحاد وهي تشكل انتهاك صارخ لحرية التعبير كأحد صور حقوق الانسان بل تصل الى حد خنق كل شكل من اشكال مناقشة تاريخ الاديان بالمناسبة وتشكل ادانة للنظام والدولة واساءة الى الدين نفسة عبر اظهارة بمظهر القامع الى الحريات الخائف من النقد وهذة اساءة الى اي دين ومعتقد او زعيم عندما يظهر كقامع للحريات يقوم اتباعة بعقاب من ينتقدة او ينقد معتقداتة ((الحكومة ان تسيطر على التعبير عن الراي ..وهي تفعل ذالك تجعل من نفسها أداة لعدم التسامح العام لدى الناس . جون ستيوارت ميل كتاب عن الحرية ص44ج1)ان المادة 372 تشكل تناقض مع اعلان حقوق الانسان العالمي المادة 19 (لكل شخص حق التمتع بحرية الرأي والتعبير ويشمل هذا حريتة في اعتناق الاراء دون مضايقة وفي التماس الانباء والافكار ونقلها الى الاخرين بأية وسيلة دونما اعتبار للحدود )وفي المادة 18(لكل شخص حق في حرية الفكر و الوجدان والدين ويشمل الحق في تغير دينة ومعتقدة وحريتة في اظهار دينة او معتقدة ) حيث لا يجوز اكراة احد على عدم ممارستة لحريتة في ممارسة دينة او شعائر او معتقدة اي كان دينة او معتقدة الفلسفي سواء كان مؤمن او غير ذالك ديني ام لا ديني واذا كان دستور 2005 الى ان لكل فرد حق الخصوصية الشخصية و ان العراقين متساون امام القانون بغض النظر عن اي شيئ اخر ومنة الاراء والعقائد وعدم جواز وجود نص قانوني يخالف الديمقراطية و الحقوق والحريات الواردة في الدستور ومنها حرية الرأي والتعبير واعتناق الاراء فأن هذة المادة اي المادة 372 اصبح وجودها بأعتقادي متناقض مع الدستور فضلا عن تناقضها مع حقوق الانسان . يعجبني مثل ذكرة جون ستيوارت ميل في كتابة عن الحرية يقول (العظمة الاخلاقية للشخص .. الذي يمجد على مدى الف وثمانمئة عام كما لو كان الله (يقصد المسيح) اعدم اعدام شأن بوصفة مجدفآ ...واعتبروة نذير الحاد وهم يعتبرون الان ملحدين في نظرنا ) وفي صفحة 62 من كتاب عن الحرية (هذة القاعدة هي اهانة للمؤمنين بقدر ماهي اهانة لغير المؤمنين تقريبآ )نعم هي اساءة للمؤمن ولما يعتبرة رمزة عبر تحويلة الى قامع للحرية بأسم الدفاع عنة



#احمد_سامي_داخل (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
سلامة ابو زعيتر باحث وناشط نقابي ومجتمعي في حوار حول افاق ودور الحركة النقابية والعمالية في فلسطين
حوار مع المناضل الشيوعي الاردني سعود قبيلات حول الحرب الروسية - الاوكرانية وابعادها سياسيا واقتصاديا


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- حديث التظاهر مجموعة بشر احرار ومتساوين
- حديث التظاهر متى نكون مجموعة بشر احرار ومتساوين
- موقف من التظاهر
- التظاهرات والفاشية العراقية الجديدة
- قراءة في مذكرات نصير الجادرجي ج5 (مراسيم ولكن )
- قراءة في مذكرات نصير الجادرجي ج4 (عن الوظيفة والانتخابات)
- قراءة في مذكرات نصير الجادرجي ج3 (1952)
- قراءة في مذكرات نصير الجادرجي ج2(التمرد)
- قراءة في مذكرات نصير كامل الجادرجي ج1(الجذور الفكرية )
- حقوق الأنسان والحملة الايمانية القديمة الجديدة
- العلمانية من اجل الدين والاخلاق
- مدافع شعب اية الله
- البطاقة التموينية بين الانتخابات والدستور ......
- تعديلات قانون الاحوال الشخصية قراءة قانونية دستورية ........ ...
- مئة عام الى الوراء در(قانون الأحوال الشخصية مثلآ)
- حقوق الأكراد لو عرس واوية
- انا ومام جلال انطباعات عن قرب
- مفاهيم قانونية كلام في ((دعاوى منع المعارضة ))
- غرامشي بين النجف وساحة التحرير
- الفكر اليساري العراقي الى اين


المزيد.....




- الجمعية العامة للأمم المتحدة تعقد جلسة تأبين لرئيس الإمارات ...
- ممثل بيلاروس لدى الأمم المتحدة يتحدث عن -أصداء نازية- في الع ...
- دبلوماسية أوروبية تشكك بقدرة الاتحاد الأوروبي على التحقيق بج ...
- الجمعية العامة للأمم المتحدة تعقد جلسة تأبين لرئيس الإمارات ...
- وفد من الصليب الأحمر يطلع على ظروف اعتقال الأسرى الأوكرانيين ...
- بريطانيا ورواندا تدافعان عن خطة طالبي اللجوء بالأمم المتحدة ...
- المجلس النرويجي للاجئين يدق ناقوس الإنذار: العالم ينهار ودول ...
- العفو الدولية تُطالب بالإفراج عن علاء عبد الفتاح: لم يُستَهد ...
- الإفراج عن أسير من رام الله بعد اعتقال دام 14 عاما
- جندي روسي يطلب العفو في محاكمة بخصوص جرائم حرب بأوكرانيا


المزيد.....

- أثر الإتجاهات الفكرية في الحقوق السياسية و أصول نظام الحكم ف ... / نجم الدين فارس
- قرار محكمة الانفال - وثيقة قانونيه و تاريخيه و سياسيه / القاضي محمد عريبي والمحامي بهزاد علي ادم
- المعين القضائي في قضاء الأحداث العراقي / اكرم زاده الكوردي
- المعين القضائي في قضاء الأحداث العراقي / أكرم زاده الكوردي
- حكام الكفالة الجزائية دراسة مقارنة بين قانون الأصول المحاكما ... / اكرم زاده الكوردي
- الحماية القانونية للأسرى وفقاً لأحكام القانون الدولي الإنسان ... / عبد الرحمن علي غنيم
- الحماية القانونية للأسرى وفقاً لأحكام القانون الدولي الإنسان ... / عبد الرحمن علي غنيم
- الوهم الدستورى والصراع الطبقى - ماركس ، إنجلز ، لاسال ، ليني ... / سعيد العليمى
- آليات تنفيذ وتطبيق قواعد القانون الدولي الإنساني / عبد الرحمن علي غنيم
- بعض المنظورات الماركسية حول الدولة والايديولوجية القانونية - ... / سعيد العليمى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث قانونية - احمد سامي داخل - تجريم حرية الضمير والمعتقد المادة 372 ق .ع نموذجآ