أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمد الرضاوي - قصاءد في المنفى: قصيدة إلى وطني














المزيد.....

قصاءد في المنفى: قصيدة إلى وطني


محمد الرضاوي

الحوار المتمدن-العدد: 6513 - 2020 / 3 / 13 - 21:21
المحور: الادب والفن
    


قَصيدةٌ إلَى وطني
قصيدة هِيَ الوَحِيدَة
تحمِلُ بَيْنَ سُطُورِهَا كَلِمَات
حَيْثُ اللَّا عَودَة لِبلَادٍ كُنْتُ
وَأمثَالِي غَرِيبًا فِيهَا...
خُطُوطٌ حَمْرَاءْ...
رقابةٌ وقُيودْ
فمِنْ حُروفِي
أصْنَعُ حُرَّيتِي الأَبَدِيَّة
وَ بِلَادِي فِيهَا
بِحارٌ ..
وَ مَعَادِنٌ ..
فُسْفاطٌ
وَأَشْيَاءٌ ثَرِيَّة...
لَكِنَّ القمعَ والتّهميش
وفَسَادٌ وَرِيعٌ
عُنْوَانُ بلادي الْأَثَرِّيَة
فَهَلْ أَعُودُ لِـوَطَنٍ
تَمُوتُ فِيهِ الكرامَة الإنْسانيَّة
بِـأَمْرَاضِ فَسادٍ مُعْدِيَّة
فسُادُ دولةٍ
وأحزابُُ كَخُردَةٍ بَاليَّة
وَبِلَادِي خَيْرَاتُهَا
تغَطِّي نِصْفَ الْكُرَةِ الأَرْضِيَّة
أُنْظرُوا يَاقَوْم ...
أُنْظرُوا عَناوينَ الصُّحُفِ اليَوْمِيَّةِ
ومواقعَ إلكتْرُونيّة
وَاسْأَلُوا...
أَيْنَ ابْتِسَامَةُ أَطْفَالِ القُرى النّاءِيَّة ..؟
في الجِبالِ، والرّيفِ، وقُرى أَطْلَسِيّة...!!؟
أَيْنَ ..؟
وَ أَيْنَ .. وأيْنَ...؟
خَيْرَاتُ بِلَادِي الطَّبِيعِيَّة
شَعْبُنَا يَا قَوْم
يُعَانِي مِنْ احْتِلَالِ سُلطَةٍ غَجَرِيَّة
وعِصاباتٍ بُوليسِيَّة...
وأحْكَامٌ قَضَاءيّة
وَأوَامِرَ وِزَاريَّة
ونفوذُ أصْحَابِ الحَصاناتِ البرْلمَانيَّة
بِحِمِايَةٍ مَلكِيًّة
فَهَلْ أَعُودُ
لِـوَطَنٍ مَنْفِيِّ
وراءحةُ استِعمارٍ منْذُ قُرُونٍ أَزَلِيَّةٌ ؟
وخَيراتُه تُمْنَحُ للدّولَةِ الفَرَنْسية
ولأَبناءِ عُليةِ القَوم
مِمَّن دَرسُوا في المدارسِ المَولَويَّة
سرقوا ميزانيَّة
وَجعَلُوا شِعَارَ المغربُ لهُم وليسَ لِلْبقِيَّة
وأبناءُ وَطني تَكْفيهُم
هَراوَاتٌ واعتقالاتٌ ومُحاكَماتٌ صُورِيَّة
لأَنَّ مَطَالِبَهُمْ كَرامَة، حُرِّيَّة، وعَدَالة اجْتِماعِيَّة
لَا ..
لَنْ أَعُود
وَ وَطَنِي يَسْكُنُهُ اللَّوْن الأَحْمَرْ
وَ يفْتَقِدُ لِـِلإنْسانيَّة
وَالتَّسلط عُنْوَانُهُ المُسَطَّرْ
لَنْ أَعُود
وَمِحْرَابِي فَارِغًا لَا يُصَلَّى
وَ بَيْتٌ كُتِبَتْ عَلَيْهِ جُمْلَة
لَا تَتَجَلَّى . .
سَأَضْرِبُ بِـسوطِ التَّارِيخِ بِلَادِي
وَ أَفَكِّكُ بِـطَلَاسِم الشِّعْرِ احْتِلَالِي
وَ أَكْتُبُ فِي الْحُبِّ ..
وَ الْمَطَرْ ..
وَالْسُلْطَة
قصيدة إِلَى وَطَني
أَشْكُو فِيهِ ظُلْم مَأسَاتِي
فأنا طاءر حُرٌّ
أبحَثُ عن حُريّتِي

* محمد الرضاوي
قصاءد في المنفى : 13 مارس 2020.إسبانيا






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
التحولات في البحرين والمنطقة ودور ومكانة اليسار والقوى التقدمية، حوار مع الكاتب البحريني د. حسن مدن
نحو يسار عربي جديد حوار مع الباحث الماركسي اللبناني د. محمد علي مقلد


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- لنتحد ضد فايروس كورونا
- أَيا امرأةً أعِيدِي قِرَاءَة أَشْعَارِيِ....
- أَمن لي بحذف إسمكِ الشفاف من لغتي....
- صراع الخير والشر داخل المحكمة الابتداءية بتطوان
- الشعب يريد السجن
- بقايا جسد ضاءع.
- السلطات المغربية تشن حملة اعتقالات ضد النشطاء الافتراضيين بت ...
- رئيس حكومة سبتة خوان بيباس : لم نعد قادرين على تحمل القاصرين ...
- ردا على “إعادة التربية”.. الناشط الحقوقي والإعلامي محمد الرض ...
- المنتدى المغربي لحقوق الانسان( ر.ث.ح.م.ع ) يعلن تضامنه مع أح ...
- مستعطلات - مستعجلات - بلدية سحيم إقليم آسفي والواقع المر ... ...
- احتجاج جديد للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد بالأكاديمية الج ...
- احتجاج جديد لالأساتذة المفروض عليهم التعاقد بالأكاديمية الجه ...
- محمد الرضاوي : تحسيس القضاء بأهمية التصور الحداثي الأخلاقي و ...
- المنتدى المغربي لحقوق الانسان( ر.ث.ح.م.ع )يصدر بيانا لتخليد ...
- رسالة شكر من الشبكة المغربية للحقوق والحريات الى السيد عميد ...
- بعد تهديدها بالمجلس التأديبي اثر نشرها لفضيحة فشل وزارته ، ا ...
- مقتل خمسة أشخاص واجلاء الالاف اثر فيضانات بجنوب شرق اسبانيا.
- المنتدى يدين الأحكام الصادرة في حق معتقلي الريف والصحفي المه ...
- شهادة حق في شخص الزميل الاعلامي مصطفى السملالي مدير نشر موقع ...


المزيد.....




- صور عن وجع عوائل سجناء فلسطينيين تفوز بجائزة عالمية
- أولمبياد طوكيو 2020 : لماذا استبدلت روسيا نشيدها الوطني ب ...
- شاهد: بثوب من القبلات الحمراء.. فنانة صينية تنشر الحب والوعي ...
- -مقدمة لدراسة بلاغة العرب- تأليف أحمد ضيف
- موقع محتويات.. مرجع المواطن الأول في السعودية
- تنوّع قياسي في جوائز الأوسكار هذه السنة.. والفضل لجائحة كورو ...
- تنوّع قياسي في جوائز الأوسكار هذه السنة.. والفضل لجائحة كورو ...
- أولمبياد طوكيو 2020 : لماذا استبدلت روسيا نشيدها الوطني ب ...
- افتتاح مهرجان موسكو السينمائي الدولي
- إبراهيم بوهلال: حكم بالسجن على الممثل الفرنسي لإهانته مغاربة ...


المزيد.....

- القصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي
- كما رواه شاهد عيان: الباب السابع / دلور ميقري
- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمد الرضاوي - قصاءد في المنفى: قصيدة إلى وطني