أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - ملف: الحراك الجماهيري والثوري في العالم العربي، موقف ودور القوى اليسارية والديمقراطية - اسماعيل شاكر الرفاعي - مذبحة الناصرية














المزيد.....

مذبحة الناصرية


اسماعيل شاكر الرفاعي

الحوار المتمدن-العدد: 6423 - 2019 / 11 / 29 - 22:33
المحور: ملف: الحراك الجماهيري والثوري في العالم العربي، موقف ودور القوى اليسارية والديمقراطية
    


مجزرة الناصرية


ماذا لو عَبَرَ متظاهرو الناصرية جسور مدينتهم ؟ هل يمس ذلك بسيادة دولة : يبول الجنرال الآيراني قاسم سليماني على سيادتها ، كلما ادلهم غضب الشعب العراقي ، وقرر الاطاحة بالهيكل الكارتوني للحكومة المصمم على خداع الشيعة ؟

وماذا لو ردد متظاهرو الناصرية من آعالي الجسور هتافهم العظيم : بالروح بالدم نفديك ياعراق ، هل يثلم هـذا الهتاف بسيادة دولة تخترق اجوائها الطائرات المسيرة ، وتقصف ما تشاء من مستودعات سلاح ميليشيات تطوعت لتنفيذ تعليمات جنرال الحرس الثوري الايراني وللدفاع عن النفوذ الايراني في العراق ؟

وماذا لو صرخ متظاهرو الناصرية : ايران برة برة وامريكا برة برة والسعودية برة برة وتركيا برة برة ، هل يحط هـا الهتاف الوطني العظيم ـ المنطلق من حناجر ولهى بحب حرية بلادها ـ من قدر حكومة لا ترى كرامتها في مرآة شعبها بل تراها في مرآة الدول الخارجية ؟

وماذا لو رقص اهالي الناصرية من اعلى جسور مدينتهم على ايقاع : باسم الدين سرقونا الحرامية ، واضاف اهالي الرفاعي واهالي الشطرة اصوات حناجرهم الى هذا الصوت الاصيل ، هل يثلم ذلك من كرامة رئيس الحكومة فيامر قواته الامنية بايقاع هذه المجزرة عقوبة للهم على مطالبتهم باستعادة كرامتهم المهدورة وانسانيتهم الضائعة ؟

وماذا لو سور متظاهرو الناصرية حقول النفط باجسادهم ومنعوا تصديره الى الخارج ، هل يعطل هذا الفعل الاحتجاجي النبيل دوران ماكنة دولة حرمتهم من من حقهم في واردات هذه الآبار ؟ نعم انهم ليتقصدون ذلك ويتغيونه . انه اشفى لقلوبهم من ان يقود اشتغال الدولة الى استيلاء قادة الاحزاب الاسلامية من امثال ابراهيم الجعفري ونوري المالكي وحيدر العبادي واللاحكيم ومقتدى الصدر على واردات البترول ، مع : استاذهم اياد علاوي : اول من مارس العنف بعد ٢٠٠٣ واول من نهبت حكومته المال العام .

هذه المرة يجب بالضرورة ان لا يكرر الثوار خطآ الاحزاب الاسلامية بعد عام ٢٠٠٣ حين حاكمت رموز نظام البعث ، وتغاضت عن محاكمة منهج نظام البعث ، لكي لا تفضح الاحزاب الاسلامية نفسها ، بسبب وجود مشترك القتل الـذي يربط بين جوهر ايدلوجيتيهما : فكلاهما يؤمن بان القتل هو الطريق لتثبيت النظام والامن . رئيس الحكومة الذي كان يقود المجلس الاعلى للثورة الاسلامية ( تيار الحكمة الان ) الذي امر بهــذه المذبحة : يجب ان تكون محاكمته الى جانب رؤساء الكتل والاحزاب الاسلامية مقرونة بمحاكمة منهج النظام الـذي اقامته الاحزاب الاسلامية ، وهو منهج يبيح قتل البشر كطريق اوحد لحفظ النظام . فهذه المذبحة ليست الاولى : لقد سبقتها مذابح وستليها مذابح اشد واقسى ، تمارسها دولة التنظيمات الاسلامية انطلاقاً من مفهوم شرعية القتل …..




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,077,041,346
- عن اليسار العربي
- ما اليسار ؟
- وجه المناورة القبيح
- تمردوا
- الدرس الخامس : سقوط منهج في الحكم
- الدرس الرابع من دروس الثورة العراقية : جمعة القتل والأرهاب
- الدرس الثالث من دروس الثورة العراقية : درس مظاهرات اليوم
- بضع رصاصات اردين العراق قتيلا
- خطبة الجمعة
- الدرس الثاني من دروس الثورة العراقية : درس التيار الصدري
- الدرس الأول من دروس ثورة العراق
- خطبتا رئيس الوزراء والمرجعية : مملتان
- اقف إجلالاً لثورة تحطيم المومياءات
- الى ثوار العراق
- المندسون
- بلاد العميان
- الموجة الثانية من الثورة التونسية
- وحشية الحرب السعودية الحوثية
- حكومة العراق حكومة واجهة
- الحفرية الثالثة


المزيد.....




- وزيرة الشؤون الاجتماعية السورية: بعض القائمين على الجمعيات ك ...
- دراسة تكشف عن فهم جديد لفيتامين D وارتباطه ببكتيريا الأمعاء ...
- فوجو يعلن انطلاق مبادرة (الجسد الواحد) بخان يونس
- اغتيال محسن فخري زادة: -خطر يلوح في الأفق- بعد مقتل العالم ا ...
- ترامب يتحدث عن احتمالات المشاركة في انتخابات عام 2024
- ترامب لا يستبعد الترشح لانتخابات 2024 إذا فشل في البقاء على ...
- بعد اعتمادها من مجلس الوزراء..اللائحة التنفيذية لقانون الجمع ...
- بقرار من مجلس الإدارة: تقسيم شركة الحديد والصلب وفصل المناجم ...
- د. عادل وديع فلسطين يكتب :ثلاثية التقدم
- صبر موسكو بدأ فى النفاد..الكرملين يريد إحداث أى تغيير فى بيل ...


المزيد.....

- ثورة تشرين الشبابية العراقية: جذورها والى أين؟ / رياض عبد
- تحديد طبيعة المرحلة بإستخدام المنهج الماركسى المادى الجدلى / سعيد صلاح الدين النشائى
- كَيْف نُقَوِّي اليَسَار؟ / عبد الرحمان النوضة
- انتفاضة تشرين الأول الشبابية السلمية والآفاق المستقبلية للعر ... / كاظم حبيب
- لبنان: لا نَدَعَنَّ المارد المندفع في لبنان يعود إلى القمقم / كميل داغر
- الجيش قوة منظمة بيد الرأسماليين لإخماد الحراك الشعبي، والإجه ... / طه محمد فاضل


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - ملف: الحراك الجماهيري والثوري في العالم العربي، موقف ودور القوى اليسارية والديمقراطية - اسماعيل شاكر الرفاعي - مذبحة الناصرية