أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سري القدوة - الباقورة والغمر أراض أردنية عربية حرة














المزيد.....

الباقورة والغمر أراض أردنية عربية حرة


سري القدوة
اعلامي فلسطيني


الحوار المتمدن-العدد: 6405 - 2019 / 11 / 11 - 03:37
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


نتقدّم بالتهاني الحارة الى جلالة الملك عبد الله الثاني ملك المملكة الاردنية الهاشمية والحكومة الاردنية والشعب الاردني الشقيق بمناسبة عودة «الباقورة» و»الغمر»، هذا الجزء الاصيل من الاراضي الاردنية ومن الثروة الوطنية ولتكون لأول مرة منذ ربع قرن تحت السيادة الاردنية .
يستقبل الأردنيين ومعهم كل الاحرار في العالم والوطن العربي والشعب الفلسطيني بشوق ولهفة، عودة أراضي منطقتي «الباقورة» و»الغمر»، لتكون تحت السيادة الاردنية وتحريرهم من الاحتلال الإسرائيلي .
لقد كانت تعليمات ومواقف جلالة الملك عبد الله بن الحسين واضحة بهذا الخصوص بان الاراضي الاردنية هي ملك خالص للأردن ومن حق الاردن رفع العلم الاردني على كامل ارضية ووقف اي تدخلات اسرائيلية فى هذه المناطق .
وأعلن جلالة الملك عبد الله الثاني إنهاء العمل بملحق في اتفاقية السلام مع حكومة الاحتلال الاسرائيلي وكان حلاله الملك قد كتب عبر حسابه الرسمي على تويتر أنه تم «إنهاء ملحقي الباقورة والغمر من الاتفاقية» التي وقعتها المملكة مع إسرائيل في عام 1994 واتخذ الملك القرار خلال اجتماع عقده في القصر الملكي في عمان مع مسئولين رفيعين أوضح فيه العاهل الأردني أنه تم إبلاغ الجانب الإسرائيلي .
تحتضن الجماهير الاردنية اراضي الباقورة لتكون جزء اصيل من الاراضي الاردنية ومن الثروة الوطنية، ومن حق المواطنين ان يعبروا عن فرحتهم بهذا الانتصار العظيم الذي يتحقق للأردن ويعبر عن الرسالة الخالد لملك الاردن وللحكومة الاردنية التى اشرفت على المفاوضات بكل حنكة وثقة لتنتصر بالنهاية وتتمكن من تحقيق هذا الانجاز الكبير لكل العرب .
ان الاحتلال مهما طال الزمن الا زوال ولا يمكن ان يستمر فالحق اليوم يعود الا اصحابه وتسود السيادة الاردنية على كامل الاراضي الاردنية ولا يمكن للأردن التفريط بالحقوق والثوابت المقدسة فهي من يمتلك حق الوصايا على المقدسات الاسلامية والمسحية بالقدس وان عودة الغمر هي مقدمة لعودة القدس الي السيادة العربية والإسلامية مهما طال الزمن فلا يمكن ان يسقط حق وراءه مطالب .
وان هذا القرار بمثابة عودة التنفس الطبيعي والحياة للأردن والسيطرة الكاملة على اراضيه وهو يشكل عنواناً من عناوين السيادة والاستقلال الوطني الكامل فمن حق الاردن ان يتمتع بالسيادة الكاملة على اراضيه وخاصة ان هذه الاراضي كانت محتلة ولا يمكن ان يستمر احتلالها الى الابد وهذا اليوم هو يوم هام للأردن في شتى المجالات الحيوية والاقتصادية كون ان هذه المناطق تشكل دعما مهما للاستثمار الزراعي والتنمية الاقتصادية .
إن اصرار جلالة الملك نابع من عمق الانتماء الوطني والتاريخي للأمة العربية ويعبر عن اصالة المواقف الثابتة والراسخة وكان واضحا وحاسما وكل الشعب الاردني يقف موقف موحد ويتطلع الى ان تكون الباقورة والغمر هى اراضي حرة وتحت السيادة الاردنية واليوم تنال هذه المناطق حريتها وستبقي حرة الى الابد .
إن هذه المواقف الصلبة والشجاعة تؤكد قدرتنا على ضرورة مواصلة العمل وبنفس النهج من اجل حماية الاقصى وتحرير المقدسات الاسلامية والمسحية بالقدس حتى ترى القدس الحرية وان تعود للسيادة الوطنية العربية والاسلامية فان هذه الارادة وهذه المواقف الصلبة والقرارات الشجاعة والصائبة هي تعبير واضح عن قوة المواقف وتأكيد على ان الوصايا الاردنية الهاشمية على القدس هي مفتاح الحل والنصر الاستراتيجي لامتنا العربية والإسلامية .


سفير النوايا الحسنة في فلسطين
رئيس تحرير جريدة الصباح الفلسطينية






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني
حول آفاق ومكانة اليسار ، حوار مع الرفيق تاج السر عثمان عضو المكتب السياسي - الحزب الشيوعي السوداني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- ياسر عرفات .. حكاية ثورة ومسيرة شعب
- أكبر المعتقلين سنًا يواجه الموت في سجون الاحتلال
- دولة الإرهاب والاحتلال العنصري الإسرائيلي
- مهام واستحقاق الانتخابات الفلسطينية
- جرائم وانتهاكات حقوق الإنسان في فلسطين
- الأمم المتحدة أساس لمرجعية السلام وحل الدولتين
- يسقط وعد بلفور المشؤوم
- الشعب يريد حكومة واحدة في الضفة وقطاع غزة
- الاتحاد الأوروبي ومستقبل الدولة الفلسطينية
- إضراب الأسرى فى سجون الاحتلال والمنظمات الدولية
- معركة الاستقلال الاقتصادي الفلسطيني
- الموقف الدولي أساس في دعم عدالة القضية الفلسطينية
- المرأة الفلسطينية عطاء دائم ورمز النضال الفلسطيني
- معركة الصمود و ترسيخ معالم الدولة الفلسطينية
- صفقة القرن وفشل السياسة الأمريكية
- ديمقراطية الاحتلال الإسرائيلي الزائفة
- العمليات العسكرية التركية وأبعاد الأمن القومي العربي
- المشهد السياسي الإسرائيلي والوقائع الراهنة
- المستوطنون الوجه الآخر للاحتلال الإسرائيلي
- فلسطين قلب تونس النابض


المزيد.....




- المخدرات: -كيف اجتاح وباء مخدر كريستال ميث العراق- - الإندبن ...
- رمضان: كيف تتجنب الإحساس بالجوع خلال الصيام وما علاقة جنس ال ...
- وسائل إعلام عراقية: قصف -موقع للموساد- بأربيل ومقتل عدة أشخا ...
- مصرع 20 شخصا في حادث سير بمصر
- الملكة إليزابيث تستأنف مهامها بعد أربعة أيام على وفاة زوجها ...
- ردا على قرار اتخذه بايدن.. طالبان تعلن: لن نشارك في أي مؤتمر ...
- حادث تصادم طريق أسيوط- البحر الأحمر: مصرع 20 شخصا على الأقل ...
- الاتفاق النووي الإيراني: فرنسا تنسق مع قوى دولية لمواجهة خطط ...
- سد النهضة: رئيس الوزراء السوداني حمدوك يدعو نظيريه المصري وا ...
- مصرع 20 شخصا بعد احتراق حافلة إثر اصطدامها بسيارة نقل في مصر ...


المزيد.....

- في مواجهة المجهول .. الوباء والنظام العالمي / اغناسيو رامونيت / ترجمة رشيد غويلب
- سيمون فايل بين تحليل الاضطهاد وتحرير المجتمع / زهير الخويلدي
- سوريا: مستودع التناقضات الإقليمية والعالمية / سمير حسن
- إقتراح بحزمة من الحوافز الدولية لدفع عملية السلام الإسرائيلى ... / عبدالجواد سيد
- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكر والسياسة والاقتصاد والمجتمع ... / غازي الصوراني
- استفحال الأزمة في تونس/ جائحة كورونا وجائحة التّرويكا / الطايع الهراغي
- مزيفو التاريخ (المذكرة التاريخية لعام 1948) – الجزء 2 / ترجم ... / جوزيف ستالين
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزء الأول / مبارك وساط
- مسودات مدينة / عبداللطيف الحسيني
- اطفال الفلوجة: اللغز الطبي في خضم الحرب على العراق / قصي الصافي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سري القدوة - الباقورة والغمر أراض أردنية عربية حرة