أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - رياض محمد سعيد - لا عراق بلا شباب العراق














المزيد.....

لا عراق بلا شباب العراق


رياض محمد سعيد
(Riyadh M. S.)


الحوار المتمدن-العدد: 6370 - 2019 / 10 / 5 - 04:57
المحور: المجتمع المدني
    


اي كلمة يمكن ان تعطيكم حقكم يا شباب العراق ، شباب العراق ، انتم رأس مال الشعب ، وثورتكم هي تعبير للغيرة العراقية اليعربية بعد ان ضن الكثيرين انها تهاوت بسبب الخيانة و الجبن ، لكن الاحساس بالوطنية لم يمت وسيتعافى في صدور العراقيين بوعيكم وأصراركم وصيحاتكم و بسواعدكم .
يا شعب العراق حافظ على ثروتك الوطنية الشبابية و لا تسمح لمافيات السلطة والحكومة أن تفرط بهم ، فلا قيمة للوطن (ارض ومال و ثروات ولا حتى عقائد وديانات) الا بوجود الشباب الذي هو ارث الانسان في الحياة ، احمو الشباب وساعدوهم ودلوهم على الطريق الصحيح لأنتزاع الحق من الباطل بدون دم.
يا شباب العراق ، يا عقدة العاصي و الخائن ، يا نغصة الجبان والفاسد يا سكين في خاصرة الحاقد يا حرية الفكر يا زهور الحضارة وفلذات الشعب العريق . افتحو عقولكم و قلوبكم في صدوركم للحرية وارفعو كفوكم عاليا في الهواء واشهروها في وجه من خان الوطن وسعى للمتاجرة بالدين و بآل البيت واستغل أسم الحسين (ع) من اجل منافعهم الشخصية ، ارفعو كفوفكم لتنزل كالصاعقة على وجوههم الكالحة ، وإذا اخذتهم العزة بالأثم ، فصمو ايديكم و اجمعو اصابعكم وانزلوها كالمطرقة على جباههم و افواههم و رؤوسهم العفنة ، و لا تنسو ان لهم كلابهم قد يطلقوها عليكم ، حينها احتمو وتماسكو فوالله العلي القدير ، ستجدون ان الشرف العراقي لن يخذلكم حتى بعد ان جندو بعض شبابكم ليصبحو كلاب للسلطة وحراسها ، فهناك شرفاء سيعينوكم و يمنعو عنكم اذى الاشرار ، وما قيلت حكمة سدى "لو خليت قلبت" .
كم مرة يلوح الشعب بالعصيان ليفهم الفاشلون ومافيات الحكومة ان الشعب لن يبقى ساكتا . في كل مرة تنجح الحكومة و ادواتها في السيطرة على ثورات الشعب و الشباب وتزج عناصرها من الاحزاب الحاكمة و ابواقها بين المتظاهرين ليركب الساقطون موجة الغضب ويكممو افواه الشباب بالقتل و الترهيب و الاعتقال و التعذيب . وبكل سفالة يخرج الخطاب الحكومي دون حياء ليسفسط كما يشاء من اجل ان يبقى محافظا على المناصب و السلطة و الادارة الفاشلة . ولا يستحي او يخجل رئيس الوزراء و حكومته باعلانه وعود هو ليس اهلا لها انما يقصد منها بقاءه في السلطة رغم سقوط اكثر من (30) شهيد خلال يومين . لو كانت للحكومة غيرة و كرامة و احساس لأستقالت عند سقوط اول شهيد عراقي .



#رياض_محمد_سعيد (هاشتاغ)       Riyadh_M._S.#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
المناضل والكاتب اليساري الكبير كاظم حبيب في لقاء خاص عن حياته - الجزء الأخير
كيف يدار الاقتصاد بالعالم حوار مع الكاتب والباحث سمير علي الكندي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- فايروس كوكب الارض
- هل اردنا الحياة و لم يستجيب القدر ؟
- أنا لم أفهم ... هل فهمت انت
- العرب .. الدين .. التطور
- ماذا بعد التظاهرات
- فؤاد غير مفيدة
- بقع على نسيج عراقي
- لكي لا نخسر الجولة
- نظرة في الاسلام السياسي
- ما دام الحمقى موجودون
- المأمول عند الفاسدين
- في نيسان 2003
- التمدن ... يعني الخلاص
- نحو ساعة الفصل
- كفى لمن دمر العراق
- كيف توصف الرجولة في العراق
- لماذا تخلف المسلمون
- امال وطنية ضائعة
- عقوق الوالدين لأبنائهم
- كيف نستقبل العام الجديد


المزيد.....




- وزير الداخلية: استراتيجيتنا الشاملة تحافظ على حقوق الإنسان.. ...
- سيئول تسدد مستحقات طهران لحساب الأمم المتحدة من أموالها المج ...
- بدء محادثات بين طالبان وممثلين عن المجتمع المدني الأفغاني في ...
- النرويج تعلن بدء محادثات بين -طالبان- وممثلين عن المجتمع الم ...
- شاهد: أنصار الجهاد الإسلامي يتظاهرون في غزة للتنديد بالحرب ا ...
- نداء عاجل من أجل إنقاذ أهلنا في مخيمات النزوح والتهجير القسر ...
- هيئة الأسرى: الاحتلال يمارس التعتيم على الوضع الصحي للأسير ن ...
- منتدى البحرين لحقوق الإنسان يدين جرائم الحرب المرتكبة في الي ...
- عشرات الخريجين يتظاهرون في الناصرية للمطالبة بالتعيين
- إيران تستعيد حقّ التصويت في الأمم المتحدة


المزيد.....

- تحليل الاستغلال بين العمل الشاق والتطفل الضار / زهير الخويلدي
- منظمات المجتمع المدني في سوريا بعد العام 2011 .. سياسة اللاس ... / رامي نصرالله
- من أجل السلام الدائم، عمونيال كانط / زهير الخويلدي
- فراعنة فى الدنمارك / محيى الدين غريب
- منظمات «المجتمع المدني» المعاصر: بين العلم السياسي و«اللغة ا ... / جوزف عبدالله
- وسائل الاعلام والتنشئة الاجتماعية ( دور وسائل الاعلام في الت ... / فاطمة غاي
- تقرير عن مؤشر مدركات الفساد 2018 /العراق / سعيد ياسين موسى
- المجتمع المدني .. بين المخاض والولادات القسرية / بير رستم
- المثقف العربي و السلطة للدكتور زهير كعبى / زهير كعبى
- التواصل والخطاب في احتجاجات الريف: قراءة سوسيوسميائية / . وديع جعواني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - رياض محمد سعيد - لا عراق بلا شباب العراق