أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فاطمة شاوتي - فَانْتَازْيَا الدم...














المزيد.....

فَانْتَازْيَا الدم...


فاطمة شاوتي

الحوار المتمدن-العدد: 6368 - 2019 / 10 / 3 - 04:22
المحور: الادب والفن
    


فَانْتَازْيَا الدم...

الخميس 03 / 10 / 2019


قريباً من الحرب
قريباً من عمود النار....
بعيداً عن الحب
بعيداً عن عمود النور...
تتسلق الجِنِّيَّاتُ جبل الموت البَالِيسْتِي
تنزع الخيام أقمصة الصغار...
لتُدْفِئَ صدور أمهات
شحب الحليب في سُرَّتِهُنَّ...
يُطْعِمْنَ الخراب
عمرهن الذائب....



أُعِيدُ تَدْوِيرَ النَّكَبَاتِ.....
أُجَدْوِلُ السعادة
في كؤوس الجُبْنِ....
أُقَدِّدُ حبل الموت على حبل الولادة
و أقيس عنقي بعُنُقِ الحرب...
كَمْ يطول المخاض...!
أُجَرْجِرُ عمري بعمرالحب...
كم يطول القلق...!
ولا خميرة تُنْبِئُ أن الغد يَمْتَشِقُ
نهاراتنا...



تُنْبِئُنا شجرة التِّين الدَّاكِنَةِ...
أن دَبَّابَةً تحمل كوليرا
تقدم تحية للأحجار...
تسبقها نشرة الأخبار
أن الحجر يرفع العلم...
على جثة الإنتظار...



على الجليد جلد رضيع...
يزرع الموت طِبَاقاً طِبَاقاً
ويكسر الموائد طَبَقاً طَبَقاً....
ومَنْ يرد التحية ؟
حجر أسود....



يَتَشَرْنَقُ الغياب بأصابع الصغار...
مَدَّدُوا الرصاص
على مقاسات أجسادهم...
الرصاص جسد مُمَدَّدٌ
في القصيدة....
يستعيد لَعْلَعَة الحرب
يحفظها في جهاز سْكَانِيرْ ...
كلما آلمه مشهد
أحرق القصيدة...

فاطمة شاوتي




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,227,726,839
- الحب زائدة دودية ...
- سِفْرُ التَّكْوِين...
- رقص في المجهول ....
- حديث الوسادة...
- صرخة الصمت...
- ذاكرة دون لون ....
- امرأة الثلج...
- الأمومة لا تشيخ...
- جدار الغياب...
- رحلة العطش...
- فنجان شعر...
- مطاردة الساحرات...
- من سرق المفتاح...؟
- بَسْكَوِيتُ الشعر...
- رقصة على الجمر...
- حبك حرف علة....
- رقصة كُوبِيَّة...
- chnapchat القلب ...
- نُوسْتَالْجْيَا الحرف...
- نُوسْتَالْجْيَا الحرب و والحب....


المزيد.....




- شاهد: مئات المحتجين المناهضين للانقلاب يتظاهرون مجددا بالعزف ...
- مصدر طبي يتحدث عن تطورات الحالة الصحية ليوسف شعبان
- جورج وسوف ينتظر دوره لتلقي لقاح كورونا ويوجه رسالة
- أحمد عريقات: أدلة جديدة تدحض الرواية الإسرائيلية عن مقتله
- كيف نسرّع عملية التمثيل الغذائي؟
- فنانون ينتقدون النظام الكوبي بـ-الراب- والرئيس: أغنيتكم لا ت ...
- أثر الوجود اليهودي في الثقافة المغربية
- قادة سياسيون ومنتخبون حول العالم يراسلون جو بايدن لدعم القرا ...
- مصر... لبنى عبد العزيز: دخلت التمثيل بالصدفة
- الفنانة إليسا تهاجم وزير الصحة اللبناني وبعض النواب بتغريدة ...


المزيد.....

- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- أسأم / لا أسأم... / محمد الحنفي
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزءالثاني / مبارك وساط
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- خواطر وقصص قصيرة / محمود فنون
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- قصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- ديوان شعر 21 ( غلاصم الزمن ) / منصور الريكان


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فاطمة شاوتي - فَانْتَازْيَا الدم...