أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - السعيد عبدالغني - قصائد للشيطان - الشيطان العارف الاكبر بالله - السعيد عبدالغني














المزيد.....

قصائد للشيطان - الشيطان العارف الاكبر بالله - السعيد عبدالغني


السعيد عبدالغني
(Elsaied Abdelghani )


الحوار المتمدن-العدد: 6353 - 2019 / 9 / 16 - 02:05
المحور: الادب والفن
    


وإبليس العارف بالله الاكبر
وشدته أقسم بها فى وجدانى
أنه يأمن بوجدى له لان فيه وجده له .
*
الامر فى ابليس أنه لا يصدق أنه نُبذ من الله ، اما نبذه من الانسان فهو لا يهتم به ، لانه الم المغموس فى الوجد ، المتوحد فيه ، هذا هو كل شىء" لم نبذتنى ؟ انا لا افهم ، ان هذا كفيل لى بالانتحار او بالشر الكامل ، وجدانى كله نسبه لك ، ولم خلقت الشر كالفعل الوحيد الذى استطع فعله لكى لا احترق من الالم ، الشر وتدمير وجدانى "
*
الله حكى قصة الشيطان من ناحيته فقط ، لم يحكى كبت الشيطان لدموعه التى هى قصائد بودلير والحلاج ، انفجر بكاءا فى عرينه بينما كان الله يعد مسخا لكى ينزله إلى أرض خربة ، من يفدى الشيطان ؟ وهو كان طاووسك ، أكثر من فنى بك عندما رفض أن يشرك بأى أحد يقترب منك ، كان يخفى الرغبة فى قتل آدم فى لحظتها واستغرب من الرغبة ، لم يكن يريدك أن تخلقه حتى ولا أن تتحدث معه ، أنت له يا الله فقط ، إنه حب الفانى فى المفنى ، آه لو تفهم يا الله ذلك .
*
أكثر من فنى فى الله هو الشيطان
لأن لديه يقين من أن الافتراق عنه هو اليقين العشقي
ربما كان يريد أن يختبر ذاته
من أنه لم يعبد سدى
وأن ما وجده من ظلمة بداخله حققت فيه حقيقة الابتعاد عن النور .
*
يقول الشيطان على لساني لله
" بحق صلاتى إليك منذ خلقتني
افني آدم وذريته
بحق نيران غضبي الصائبة الأسباب والعلل
لانى سابطل كونهم
واعطش فرجهم
وادنس باطنهم
ولن اعدل فى شري عليهم
انا الفاجر الكلي وفى فجري قوتي
اتركهم بدون عونك
وستجد أنهم سيلعنون وجهك
انا وذريتي عبيدك
هم مخيلاتهم بيوت دعارة
لم لا تعدل بين شري وشرهم
بين دنسي ودنسهم
وترفعهم عني
يا ولي شري ."
*
كوابيس الشيطان هى أن الله يموت بدون أن يعانقه ، يحلم بذلك كثيرا ولا يستطيع أن يتنفس بعد الاستيقاظ لأن لا شىء يخيفه أكثر من ذلك ، لاوعيه به الله فقط وذكريات حديثه مع الله ومع مسامراتهم في الليل عن مشاريع إقامة وجودات أخرى وطرائق للصلوات جديدة .
أيها الشيطان المعذب من الألوهة ، الرابض عند حدود التخوم تحرسه ، الصامت على الغربة فى الأرض والنفي بدون أن تتحدث إلى ظلك لأجل فقط أن تثبت لله حبك الدفين فى الكراهية فهنيئا لك بالشر ، هذا الطريق الوعر الذى يستلزم نفي القيم التافههة لكل شىء ونفي أي إرادة .
*
أطفو فوق العالم
وتطفو أفكارى فى صفحات الافق
الاعماق مليئة بالشخوص الموتى
مات أول شخوصى من حيث ترتيب الخلق
كنت أسميه الله
وذرفنا دموعا كثيرا عليه أنا وشخوصى
إثر شجار مع شخص اخر لى
كنت أسميه الشيطان
الله لم يحتمل صدق الشيطان فى شعوره
فمات فى حبه .
*
يقول الشيطان لى فى سواد الليل البغيض
يا فاجري الاعظم الوحيد
يا ابن مني باطني الاسود ورحمي الرميم
لا تحمل وجدا له إنه الخائن العاصي لمحبيه
أنا الذى اعرف حقيقته لان وجدى له عن علم به
لا عن تشوف واستبصار مثل الانسان .
*
قلت على لسان الشيطان لله في آخر صلاة لى بدون كلمات سوى هذه الجملة " لم أعرف الدفء بجوار نورك ولكن عرفته فى عصيانك " .
*
يقول الشيطان لله
لقد أهبطتني إلى منفى
ومنفاي هو أي لاأين لك .




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,963,095,761
- رسالة 2 إلى ربة العدم السعيد عبدالغني
- رسالة 1 إلى ربة العدم _ السعيد عبدالغني
- قصيدة - فمن أتعرى له بفناء أسفح رابطته بي لااردايا -
- قصيدة - اودين، احملني إليها على قمة الجبل فى غيمة كليمة تحمل ...
- شذرات شعرية - أنا مقشر العلل والانساب والظاهر لكل شىء-
- شذرات شعرية - بى حشد تجاوز العدد بى وحدة تجاوزت الواحد -
- نثر فلسفي _ اغترابي
- رسالة انتحارى الأولى
- قصيدة - نحن سقاة المطلق -
- قصيدة - كل الأوطان هربت منيّ -
- قصيدة - يا مطهرة سدرتى من المعقول وفانيتى فيّ-
- قصيدة - فى النهاية ستختلط الحروف والالوان بذراتى ويموت مطلقى ...
- قصيدة - حاملا التجاوز الذى لا يُفهم ولا يُصدق -
- قصيدة - استسلم لغرق أكيد فى معانيكِ الضوئية لمعانيّ الظلامية ...
- قصيدة - صرخت ومن شفتي تناثر الكون -
- قصيدة - أنبه المفهوم أن بى لامفهوم تجاهكِ-
- قصيدة - تعالي يا سراح لنتداخل بانتثار -
- رسالة - الوجد هو الأصل المعنائي للكون-
- قصيدة - أحتاج إلى ليليثي فى أزلي -
- قصيدة - على اللاتناهى غرامات كونية -


المزيد.....




- وزير العدل يشرف على تدشين المقر الجديد للمحكمة الابتدائية با ...
- -حظر تجول-... فيلم مصري ينافس في المسابقة الدولية لمهرجان ال ...
- بالصور..وقفة احتجاجية و تضامنية مع فلسطين وضد التطبيع بالربا ...
- مصر... زيادة نسبة الإشغال في دور العرض السينمائية والمسارح إ ...
- مجلس المستشارين: إحداث مجموعة عمل موضوعاتية لإعداد تقرير حول ...
- أحد أبطال مسرحية -ريا وسكينة- يكشف سرا بعد 40 عاما على عرضها ...
- وزير الخارجية الإماراتي يغرد بكلمتين باللغة العبرية
- تجريد منتج هوليوود المسجون هارفي واينستين من أرفع وسام شرف ب ...
- افتتاح معرض الأمير القديس ألكسندر نيفسكي في مدينة تفير الروس ...
- أميرعبداللهيان: مسرحية الامارات والبحرين استعراضية


المزيد.....

- ديوان شعر هذا صراخي فاتعظ / منصور الريكان
- إمرأة من ورق قصص قصيرة / مؤيد عبد الستار
- خرافة الأدب الأوربى / مجدى يوسف
- ثلاثية الشاعر اليوناني المعاصر ديميتريس لياكوس / حميد كشكولي
- محفوفا بأرخبلات... - رابة الهواء / مبارك وساط
- فيديريكو غرثيا لوركا وعمر الخيّام / خوسيه ميغيل بويرتا
- هكذا ينتهي الحب عادة / هشام بن الشاوي
- فراشة من هيدروجين / مبارك وساط
- أنطولوجيا شَخصيّة (شِعر) / مبارك وساط
- أستقبل راقصات شهيرات مثل الجوكندة / مبارك وساط


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - السعيد عبدالغني - قصائد للشيطان - الشيطان العارف الاكبر بالله - السعيد عبدالغني