أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - كاظم الحناوي - حج ال DHL عبر رؤية 2030 ؟!














المزيد.....

حج ال DHL عبر رؤية 2030 ؟!


كاظم الحناوي

الحوار المتمدن-العدد: 6316 - 2019 / 8 / 10 - 15:44
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


حج ال DHL عبر رؤية 2030 ؟!
كاظم الحناوي
فرحة كبيرة لا تقتصر على الحجاج فى مكة اثناء اداء فريضة الحج، وإنما يشعر بها المسلمون حول العالم، وعائلة الحاج وجيرانه وأصحابه، يسعدون بذلك، ويشاهدون النقل التلفزيوني فى يوم عرفة قبل بدء انشغال الناس بالاحتفال والتوديع والاستقبال في اليوم الذي يليه، لكن اختلفت ظروف استغلال الحجاج منذ منتصف القرن الماضي من قبل الشركات بالاعلان للاحتكارات الكبرى مثل الكوكا كولا والبيبسي كولا عندما كانت الدولة السعودية والحجاج لايعرفون معنى حمل رايات هذه الشركات والطوفان بها والاحتفاظ بها في بيوتهم بعد مرور السنوات كذكرى من ذكريات الحج.
عند بداية مراسم الحج في عرفه اثناء الصيف يحاول اغلب الحجاج الحصول على مظلة للوقاية من اشعة الشمس الحارقة في مثل هذه الايام في مكة واستغلالا لهذا الحدث قامت هذا العام شركة DHL للبريد الجوي بتوزيع عشرات الالاف من المضلات مجانا على الحجاج وقد استقبلت بعض النسوة هذه المكرمة بالزغاريد ودعوات ومباركات من الحجاج بعد ان وزعت مساء امس على مقربة من ابواب الكعبة وصباح اليوم مع رسمة الطائرة ودعاية DHL، واذا كنا في السابق لانحمل الحكومة السعودية المسؤولية فهل يعقل الان بعد رؤية 2030 ان اصحاب المبادرة يفوتهم اعلان بهذا الحجم بعد ان غلب اللون البرتقالي على المشهد عبر توزيع عشرات الالاف من المظلات تنادي (اننا هنا فوق رؤوسكم ونمنع ربكم من ان يراكم) استغفر الله ... وهل اختلفت السعودية مع ايران لسنوات ومنعت 75 الف حاج ومن ضمنهم سنة ايران بدعوة قيامهم باداء مراسم البراءة من الكفار والمشركين وهل بمرور الوقت تحول الحج الى الدعاية للاقتراب من الكفار والمشركين عبر تقديم المباركات والاعلانات واستغلال الحجاج على قنوات التلفزيون ومواقع التواصل الاجتماعى كمروجين لذلك.
ايام عرفة أيام لا ينساها مشاهدي صور الحج، خاصة إذا كان هناك وسط هذه الامواج البشرية احد افراد عائلتك اوجيرانك أو أصحابك: لذلك ستبقى الصورة، والرموز التي رأيناها، مرافقة للعائد من الحج، مع صورة طائرة ودعاية DHL في حج هذا العام هو نجم الشاشات، والناس تستقبله بالفرح عندما يرونه في كل صورة من صور الحج. واذا كانت منازل عدة في الدول الاسلامية ما زالت محتفظة بصور الكوكا كولا القديمة عند استقبال الحجاج في مكة.. سوف تتذكر بصفاء ال DHL وكيف استقبلت بعض النسوة هذا التوزيع (وبالعدد الذي تريده) بدموع الفرح والزغاريد، ومع رمز الطائرة وDHL والكعبة، تكتمل الرؤية.
لذلك نطالب الحكومة السعودية بالاعتذار لانها استغلت الحجاج لخدمة المعلنين واستخدمتهم للإعلانات، من دون إذنهم.
لان مشاركة واستغلال اكثر من مليوني حاج مع شركاء الإعلان وعدم الاقرار انهم عرضوا إعلانًا لأحد سياساتهم الاعلانية والترويجية يعتبر جريمة.
الحجاج حاملي الاعلان لم يحملوا رمز البلد لتصنيفهم، ولماذا استغل المعلن الحجاج ومن تعامل مع الإعلان ومتى، ومعلومات حول الإعلان وغيرها.
ان الإعلانات لم تكن استنتاجات بل حقيقة رأها المشاهدين حول العالم لذلك على الأجهزة السعودية المختصة التوضيح لماذا يستخدمون حجاجنا لرؤيتهم من دون إذن؟!.






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
سعود قبيلات الشخصية الشيوعية المعروفة من الاردن في حوار حول افاق الماركسية واليسار في العالم العربي
حوار مع أحمد بهاء الدين شعبان الأمين العام للحزب الاشتراكي المصري، حول افاق اليسار في مصر والعالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- لماذا خفضت بروكسل اسعار الفائدة الى تحت الصفر؟!
- هل يقود قميص محرز الحاضر للفوز على الماضي ؟
- الخضر جبهة ثورة العشرين الجنوبية (الجزء الاول والثاني)
- ضد التأويل:الخضر جبهة ثورة العشرين الحنوبية (1)
- الفنان جمال السماوي مهد للشباب دربا يسيرون عليه وينهجون مدرس ...
- عمال العراق : هل يمارسون دورهم الحقيقي ويساهمون في تنميته؟
- لسفير العراقي ببروكسل يكرم الحناوي
- جرائم القتل في بلجيكا .. الطرق الداعشية تثيرعلامات التعجب
- بريكست ونهاية الرأسمالية
- نجم الجابري.. تنافر الناقد والكاتب لينتصرالابداع
- هل سندخل سوق الكربون عبر العناية بغابات النخيل ومنع تعرضها ل ...
- رئيس تحرير مجلة المصور البلجيكية : الصورة التجريبية قد تكون ...
- إشعاع الأمل لصورة التخرج وإطار الألم
- القواد المراهق يتربص بالقاصرات عبر الانترنيت
- أول صورة التقطت لي قبل مايقارب خمسة عقود.. تعرَّف عليها
- كلمات الدعاء هل تحقق أمانى المرضى بالعام الجديد
- الحناوي يتماثل للشفاء وسيعاود نشاطه في وقت قريب
- سيمبا و مقبرة الافيال !
- حكومة جديدة... عبد المهدي رئيسا وماذا بعد ؟
- ماذا يمكن ان تبني لنا حكومة عبد المهدي؟


المزيد.....




- كاميرات ترصد مشهد نادر لنمر الثلج بأول ظهور له منذ 5 سنوات.. ...
- لحظة طرد مشرعة بريطانية من البرلمان بعد وصفها جونسون بـ-الكا ...
- شاهد.. زعماء عشائر إيرانية يعربون خلال لقاء مع نائب الرئيس ع ...
- البيت الأبيض: بايدن يستقبل الكاظمي الاثنين
- فرقتهما الحرب.. وكل ضمن فريق: لقاء مؤثر بين شقيقين سوريين في ...
- سفارة الجزائر بفرنسا ترفع دعوى قضائية ضد -مراسلون بلا حدود- ...
- بريطانيا تطور صواريخ مجنحة جديدة مضادة للسفن
- إصابة نحو 150 فلسطينيا في صدامات مع الجيش الإسرائيلي في الضف ...
- فيديو | عشرات القتلى في حوادث انزلاق تربة في الهند
- مصطفى علوش: السُنّة في لبنان يشعرون بأنهم مستهدفون


المزيد.....

- باقة من حديقتي - الجزء الأول / محمد عبد الكريم يوسف
- باقة من حديقتي - الجزء الثاني / محمد عبد الكريم يوسف
- جريدة طريق الثورة - العدد 32- ديسمبر 2015-جانفي 2016 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة - العدد 33 - فيفري-مارس 2016 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة - العدد 33 - أفريل-ماي 2016 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة - العدد 35 - جوان-جويلية 2016 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة - العدد 36 - سبتمبر-أكتوبر 2016 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة - العدد 37 - نوفمبر-ديسمبر 2016 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة - العدد 38 - جانفي-فيفري 2018 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة العدد 39 - مارس-أفريل 2017 / حزب الكادحين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - كاظم الحناوي - حج ال DHL عبر رؤية 2030 ؟!