أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - كريمة مكي - النّاخب الأمين













المزيد.....

النّاخب الأمين


كريمة مكي

الحوار المتمدن-العدد: 6308 - 2019 / 8 / 2 - 17:18
المحور: الادب والفن
    


ذلك الداعية المشهور الذي يدّعي التبحّر في علوم الدّين و هو لا يجيد حتى القليل من فنّ التمثيل، كيف ما يزال له أتباع و متابعين من بعد أن شاهده الملايين و هو، في البيت الحرام، يتصنّع الخشوع و استنزال ما أمكن له من الدموع.
هل مثل ذلك الدعيّ مازال يستحق اليوم الإعجاب و التقدير؟
المؤمن الفطن هو ذلك الناقد العسير لكل من يدّعي علما في الدّين.
المؤمن الفطن لا تخدعه أبدا مرآة العين لأن بصره في القلب و القلب لا ينظر إلاّ للصّادق حقا و الأمين.
عفوا...لقد أخذني الحديث...
كنت سأتحدّث عن التّجارة بالسياسة فوجدتني أبدأ بالحديث عن الاتّجار بالدين!
ربّما لأنه في الأصل لا فرق كبير بين التّجار المفسدين إن كانوا في السياسة أم في الدّين.
عن حال السياسة كنت سأتحدّث و عن فصلها الملتهب اليوم في بلدي الصّغير، كنت سأقول: أنّ الناخب الفطن هو نفسه المؤمن الفطن، عليه أن يحفظ صوته و يمنعه عن كل الطمّاعين المتسوّلين المتلوّنين و عليه أن يقوم فورا بحملة تطهير فيرفع في وجه كلّ من ادّعوا أنهم أفضل ممثل للشعب الكريم شعارا مكتوب عليه: كفى تصنّع ...كفى تمثيل...أنتم لا تعرفون التمثيل...أنتم لَسْتُم بممثلين.






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار حول اعمال وارث الكاتبة والمناضلة الكبيرة نوال السعداوي - الجزء الثاني
حوار حول اعمال وارث الكاتبة والمناضلة الكبيرة نوال السعداوي - الجزء الاول


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- رحل ʺالباجيʺ أبانا...الذي أضحكنا و أبكانا
- لِأَكُونَ بِنْتُ أبِي.
- ♥♥♥لِأنَّكَ المَكِّي...لِأَنَّكَ أَنَتَ ال ...
- ***قُومِي ...أَيَا أَرْضَ المِيعَادِ***
- ** أنا و المعرّي أبو العلاء**
- شهوتك حارقة يا بُنَيْ
- المكّي لا يموت.. المكّي في الحانوت.
- علّقيه بحبلك
- فيه و ما أنا فيه
- آلهة الجواسيس
- بل كيف خلود لا تموت!
- لُغتي الحيّة...
- يا الله...ما أحلاهم !!
- و يظلّ فينا العراق...
- ولن تعترف‼
- أيّها القلب تكلّم، إنك و حدك عن الشعور مسؤولا
- عجيبة... يدُ القدرْ
- أشكو للورق أحزاني
- صمتا يا بَشَرْ.. فقط صمتا.
- أطلق سحرك


المزيد.....




- الوفي تنتقد ازدواجية الموقف الاسباني المخل بمبادئ الثقة مع ا ...
- مذكرة تفاهم بين الإسيسيكو وصندوق الأمم المتحدة للسكان لتعزبز ...
- هل السر شعرها... الفنانة المصرية علا غانم تخرج عن صمتها بشأن ...
- رئيس جهاز “دمياط الجديدة” يعلن انطلاق المرحلة الثانية من مبا ...
- صورة جديدة للفنانة دلال عبد العزيز... وإيمي سمير غانم توجه ط ...
- يصدر قريبًا رواية -سندر- تأليف الروائية الأمريكية الشهيرة ما ...
- صدر حديثًا -خناجر الحنين إلى الغربة- للروائية والناقدة أميمة ...
- جائزة الشيخ زايد للكتاب تفتح باب الترشح لدورتها الـ 16
- المغربي رشيد الإدريسي يفوز بجائزة الشارقة لنقد الشعر العربي ...
- يصدر قريبًا رواية «حبيبة.. كما حكاها نديم» للصحفي محمود عبد ...


المزيد.....

- فن الرواية والسينما والخيال: مقابلة مع سلمان رشدي / حكمت الحاج
- أحمر كاردينالي / بشرى رسوان
- بندقية وكمنجة / علي طه النوباني
- أدونيس - و - أنا - بين - تناص - المنصف الوهايبي و - انتحال - ... / عادل عبدالله
- التوازي في الدلالات السردية - دراسة ذرائعية باستراتيجية الاس ... / عبير خالد يحيي
- مجموعة نصوص خريف يذرف أوراق التوت / جاكلين سلام
- القصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - كريمة مكي - النّاخب الأمين