أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر على الرابط البديل ادناه
https://www.ahewar.net/debat/show.art.asp?aid=638947

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - نورا فريد ميخائيل - تعلم كيف تعشقني














المزيد.....

تعلم كيف تعشقني


نورا فريد ميخائيل

الحوار المتمدن-العدد: 6245 - 2019 / 5 / 30 - 23:46
المحور: الادب والفن
    


تعلم كيف تعشقني
فأنا لا ينفع معي حب عادى
لا ينفع معي ذاك الشخص الهادى
أريدك لى حبيبا مجنونا
تكون مشاعره دوما لى دفاقه
يتعلم منه العاشقون ف الحب فنونا
همسات عشقه على جوانبي كالدم مراقه

اريد حبك يجتاحني كالسيل،الذى يجتاح مدن بأكملها
وفى سرعته كجماح خيل بعد سنين سجن قد تحملها
لا أريد حبيب يركع ويقبل أقدامي
لا بل أريد رجلا يحتويني ويسير قدامي
أريدك حبيبا يخشي علي من نسمه هواء
ويطير بي بعيدا عن الناس، لعالم فضاء

اريدك حبيبا يفهمني ويقرأ افكارى
يكون هو ملهمي وصلب اشعارى
يكون رفيق دربي وصديق اسفارى
حتي لو كان بعضها من صنع خيالي

إذ لم تجد ف نفسك لتلك الصفات
فلايعد بمقدورى غير البكاء والاهات
وإذا وجدت نفسك تحبني بطريقه تقليديه
ف عفوا يا حبيبي ،أنا لست إمرأه عاديه
انا امرأه مجنونه، ناريه،وأحيانا عفويه
لا أعيش تلك الحياه الماديه،ولا أحب
بطريقه ساديه
بل أحلق مثل الطير ف سماء ورديه

فإن كنت تريد حبي وحياتي
فعليك جيدا بقراءه كلماتي
وإلا فأذهب فى طريقك
لك حياتك ولى حياتى



#نورا_فريد_ميخائيل (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع المفكر العراقي ضياء الشكرجي حول العلمانية والدين والاحزاب الاسلامية في العراق والشرق الاوسط
حول الانتخابات في البرازيل مع عالم الاجتماع والفيلسوف الماركسي ميكائيل لووي - اضواء على احداث ساخنة


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- تركت الماضي
- تعديلات تعديلات
- لم تركتني
- حبيبي
- حوار بين ام وبنتها
- الحياه
- ربي والهي
- الاسعار
- كلن لينا حبايب
- المدرس
- البرد
- الست
- السعاده
- سنه راحت وسنه جديده جايه ..
- التفاؤل
- المحبه والصداقه
- الفساد
- التعصب


المزيد.....




- فيديو حصد 6 ملايين مشاهدة.. سيلين ديون تمتنع عن الغناء وتبكي ...
- فريق دولي سيرمم قوس النصر المدمر في تدمر السورية
- وفاة الفنانة التونسية فايزة المحرصي
- حظر تأجير الأفلام التي تروّج للمثلية .. روسيا تنوي إقرار تشر ...
- مكتب ميقاتي يعلن أن المعلومات بشأن تدخله في ملف يخص الممثلة ...
- ترويج فيلم – أفريقيا.. مختبر غيتس
- صدور رواية -اسمي مصطفي محمود- للكاتب وائل لطفي
- عيون على التراث.. مشروع لترميم مخطوطات ووثائق نادرة في غزة ب ...
- فيلم -تيل-.. قصة حقيقية لطفل قُتل مرتين وأمومة لا تقهر
- توقيع مذكرة تفاهم لدعم موسيقى البوب السعودية


المزيد.....

- المنهج الاجتماعي في قراءة الفن: فاغنر نموذجاً / يزن زريق
- اتجاهات البحث فى قضية الهوية المصرية / صلاح السروى
- المرأة والرواية: نتوءات الوعي النسائي بين الاستهلاك والانتاج / عبد النور إدريس
- - السيد حافظ في عيون نقاد وأدباء فلسطين- دراسات عن السيد ح ... / مجموعة مؤلفين عن أعمال السيد حافظ
- البناء الفني للحكاية الشعبية على بابا والأربعين حرامي (بين ... / يوسف عبد الرحمن إسماعيل السيد
- شخصية مصر العظيمة ومصر العبيطة / السيد حافظ
- رواية سيامند وخجي مترجمة للغة الكردية / عبد الباقي يوسف
- كتاب (كحل الفراشة) - ايقاعات نثريَّة - الصادر في عام 2019 عن ... / نمر سعدي
- رواية تأشيرة السعادة : الجزء الثاني / صبيحة شبر
- مسرحية حكاية الفلاح عبدالمطيع ممنوع أن تضحك ممنوع أن تبكي / السيد حافظ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - نورا فريد ميخائيل - تعلم كيف تعشقني