أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - خالد العاني - ما يرادلها روحه للقاضي














المزيد.....

ما يرادلها روحه للقاضي


خالد العاني
كاتب

(Khalid Alani)


الحوار المتمدن-العدد: 6170 - 2019 / 3 / 12 - 23:25
المحور: كتابات ساخرة
    


يابه تره الناقص ميصير زائد لا تتعبون نفسكم
يروى ان شخصا مر ببلدة يمتاز اهلها بالبلاهة وحسن النية وقصر النظر وشاهد تجمع اهل تلك البلدة وهم يخوضون في نقاش غير مجدي يعني واحد يجر بالطول والاخر بالعرض وكان في وسطهم امرأة ترتدي بدلة العرس وقد اعياها الانتظار كانت تلك المرأة طويلة القامة وباب بيت العريس
قصير والربع حيارى كيف تدخل العروس ؟؟ ابو العريس ما يقبل يهدم باب الدار واهل العروس ما يقبلون اي ضرر للعروس في رأسها او اقدامها هنا عرض الرجل خدماته قائلا يابا تسمحولي احل المشكلة ؟ وافق الجميع بعد العناء .. همس الرجل في اذن العروس ابنتي انحني قليلا وحلي
المشكلة فعلت ودخلت وهلل الجميع وشكروا ذلك الرجل وقالوا الحمد لله انحلت المشكلة قبل ما نروح للقاضي ...
سالفتنه ويه الفساد والفاسدين في بلاد المقهورين والمظلومين .. يروح كلب تجي عشيرة مال كلاب يروح نذل يجي فريق من الانذال يروح حرامي يجي فيلق مال حرامية ... يابه الشغلة ما يرادلها روحه للقاضي ولا هيئة النزاهة ولا مجلس اعلى لمكافحة الفساد ولا حتى تفعيل دور الادعاء العام ؟؟؟ الحرامية والفاسدين معروفين معلومين واكثرهم يسكنون المنطقة الغبراء والناس تتذكرهم كلهم من كان واحدهم ( سلوكي ) ( كلب الصيد النحيف ) وكيف الان منغنغين ويسكنون الضياع والقصور ويلعبون بالمليارات طوبه هم واولادهم واقربائهم ومن والاهم ...
مكافحة الفساد كلش بسيطه يجمعون هؤلاء في سجن خاص تحت حراسة رجال امناء اشداء ويقدم لهم طعام لا يتعدى خبز يابس وماء ويطلب منهم الاعتراف بكل الذي استولوا عليه بدون وجه حق سواءا بالتشريعات الظالمة او الخمط او القوة الغادرة ويوثق اعترافاتهم ويسلمون كل ما بحوزتهم الى الدولة والا يبقون على هذا الحال الى ان يقبرون وسنرى كيف سيعود الحق الى اهله ان كنتم صادقين والشغلة ما يرادلها روحه للقاضي .. ها شتكولون يا الرئاسات الثلاث ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
سعود قبيلات الشخصية الشيوعية المعروفة من الاردن في حوار حول افاق الماركسية واليسار في العالم العربي
حوار مع أحمد بهاء الدين شعبان الأمين العام للحزب الاشتراكي المصري، حول افاق اليسار في مصر والعالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- يوم المراّة يوم الاّم والاخت والزوجة والابنة وصانعة الرجال
- الظالمين بالظالمين
- الفساد دمر البلاد والعباد
- ازدواجية العقيدة
- ابو كريوه يبين بالعبرة
- انقلاب شباط الاسود جرح لا يندمل
- عنتريات امانة بغداد والفساد المستشري
- حمير وبلا ضمير
- من الذي ربح ومن الذي خسر
- من هل الزاغور ما يطلع عصفور
- بماذا سيفخر بكم ابنائكم انتم ؟؟؟
- عمالة حتى الثمالة
- ريح صفراء وسوداء تعصف بالعراق
- المجرب لا يجرب
- زاهد ومسرف
- متصير اّدمي
- واوي حلال واوي حرام
- متى تهتز شوارب الثعالب
- مدينة المسؤولين والبرلمانيين المقدسة
- قيم العراقيين من برلمان ديرة عفج


المزيد.....




- فيلم روسي عن ضابط أمن تائب يعرض في مهرجان البندقية السينمائي ...
- رسالة من صاحب الجلالة الملك محمد السادس إلى رئيس الجمهورية ا ...
- الحكومة تصادق على قانون جديد حول الإرهاب وانتشار التسلح
- الجزائر.. الكشف عن سبب وفاة الممثلة والإعلامية سهام أوشلوش
- بوريطة...المغرب والمالاوي، علاقات آخذة في التطور منذ سحب الا ...
- السلط الأردنية على قائمة اليونسكو للتراث العالمي
- تكريم مغني أوبرا روسي بجائزة إيطالية
- وزير الشؤون الخارجية المالاوي يعلن افتتاح قنصلية لبلاده في ا ...
- وزير خارجية مالاوي يعلن افتتاح قنصلية لبلاده في العيون
- تطورات جديدة في الحالة الصحية للفنانة دلال عبد العزيز


المزيد.....

- فوقوا بقى .. الخرافات بالهبل والعبيط / سامى لبيب
- وَيُسَمُّوْنَهَا «كورُونا»، وَيُسَمُّوْنَهُ «كورُونا» (3-4) ... / غياث المرزوق
- التقنية والحداثة من منظور مدرسة فرانكفو رت / محمد فشفاشي
- سَلَامُ ليَـــــالِيك / مزوار محمد سعيد
- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - خالد العاني - ما يرادلها روحه للقاضي