أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سعد محمد مهدي غلام - *جفول مبير*














المزيد.....

*جفول مبير*


سعد محمد مهدي غلام

الحوار المتمدن-العدد: 6099 - 2018 / 12 / 30 - 16:46
المحور: الادب والفن
    


أتقمر تحت نوافير عطل رذاذها
فاحتشي بريش التجاعيد
يضيء لحمها المسنون
بغضون القلب
قندلة علة النبض فيه
لتوافي نواقيس الصمت
مواويل الزوايا المتعنكبة
تذرف جسدها الطري
منديل الدمع يكفكف
دمع القناديل
يتعري قلبي جزعا
مزمور نذر
يجوب مجرة العمر
وهو يفرفح مع سعال
لجدار مصدور
يذرق أجرام السؤالات
جرعات ملح
بينه وبين ظله المتقيح
غصة شربة ماء حامض
مكر بوجهين
كالسماء بين الغسق المجروح
والشفق الب تقالي
السماء كائن خرافي
مثل السيكلوب
مثل الرب
مثل إبليس
واحد متوحد وحيد موحد
كماقلبي والمحبوبة فيه
كماقلبها وأنا فيه
متوحدين موحدين وحيدين واحدين
هو سؤال
هي جواب
لا يعرف دونها
ودونه لا تعرف
خطاب واحد
لم يلد ولم يولد
ولا شريك للواحد هما الهو
نقض النواقض مبير
الدم الهدم
عمائم
الفتاوى
مقبرة الغرباء توقد شمعة
نورها يمسد جبهة
ِ المصلوب
لتضفر جذور وجع
تهدّلات تغماز دمع التين
بشعفات رموش
تعب أيوب
في براح قرى منبذه
أنهار كلما اجيل الفكر بصباحي المقبل
أورق تراب ينتثر
قناطر ضياءْ
تسك نسمة موجوعة
أقطف زمرد المدى
نوافذ فجر
ضل وجهه وجهي
ضللت المعاني
فوق الربى الشوكية
صمت تكلس من لحم
الفتيل
ورباب الملح جرح الجدار
ظلاله حمراء
كثغر الكأس
وقد قدت حوافه
أرتحاقات جمر
الشفاه الظامئة
لحنين شفاه
عتيق
كمقبرة الغرباء توقد
شمعة
نورها يمسد جبهة
المصلوب






إطلاق البث التجريبي لقناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
واقع المرأة في المشرق والمهجرمقابلة مع د. إلهام مانع
في الثامن من مارس لانريد وردا ولامدحا - مقابلة مع د.امال قرامي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,249,247,849
- **حاشية لمخطوطة من لفائف مبير بن أجل** 2
- *شيبوب *
- *.كن ..ميتا فيوض الحرف الأول *34
- *..كن ..ميتا فيوض الحرف الأول*33
- مخطوطات من لفائف (( مبير بن أجل))/1.
- *حرف مباح *
- نوافل معروف
- سرب ومضات
- *أعاد معروف خانقاه بيعة *
- (...)1
- *..كن ..ميتا فيوض الحرف الأول *32
- * أور ولارا في مملكة العجائب *
- لون الحب لون المطر
- *ومضات طارئة *
- *..كن ..ميتا فيوض الحرف الأول *31
- *..كن ..ميتا فيوض الحرف الأول *30
- ربما..ئيات في مخاض اللو
- *وصيد عري الروح *
- ماء الآه
- *مغامرة عنكبوت الخلود المفضوحة*


المزيد.....




- رغم محاولة إقناعه عن العدول: مونجيب أصر على الدخول في إضراب ...
- فنانة أردنية تطوّع مساحيق التجميل لتبدع في فن تقمص الشخصيات ...
- مغنية طاجيكية الأصل تمثل روسيا في مسابقة -يوروفيجن - 2021-
- نتفليكس- و-أمازون- تتصدران الترشيحات لجوائز جمعية منتجي هولي ...
- الطريقة الوحيدة للتقارب بين الشعوب هي العودة إلى المعرفة وال ...
- كاريكاتير -القدس- لليوم الثلاثاء
- مي عمر تخرج عن صمتها وتكشف علاقة مسلسل -لؤلؤ- بالفنانة شيرين ...
- نحو اللاجندرية في الخطاب الأدبي
- المؤسسات المنتخبة بالصحراء تسقط عن -البوليساريو- أكذوبة -الت ...
- زوجة فنان مصري تنشر صورا لاحتراق ابنتها وتثير جدلا واسعا


المزيد.....

- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- أسأم / لا أسأم... / محمد الحنفي
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزءالثاني / مبارك وساط
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- خواطر وقصص قصيرة / محمود فنون
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سعد محمد مهدي غلام - *جفول مبير*