أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سعد محمد مهدي غلام - (...)1














المزيد.....

(...)1


سعد محمد مهدي غلام

الحوار المتمدن-العدد: 6061 - 2018 / 11 / 22 - 18:04
المحور: الادب والفن
    


في فصل السيرة
ضيع قمره فخطفه انتظار قندلت العتمة
توارى الصباح
بت مصطلما
أصحاب العاهة في شغل فاكهون
تنهش وحوش دابة جبريل تلحس ضوامر سوداء تبر حوافرها
من عفن قارة نائية جاء ممتطيا أبيس
عففت نبذتني هند للأعراف
تحت السجيل حرب فجار
يطوق حياضي شمر جائل
تصغر باصرة
تكبر مبصورة
بين روابي قيعان الأقحوان العتيقة
مراكب الرخ والغيلان تسرح
أجمع في سلة العمر محار كمأ الدين
أنشب بجدار خلف الأفق المدروس
استكشف أيني بين الأين وبيني
في دهاليز رواق أدوناي المتلألئة
أرى تحريف النهر لجروفه الفيروزية
وسمك الياقوت بين براثن براطيم بنات آوى
افرغ قلبي من لهث سباله
أغور لعتبةالترياق المجرب
أفحط كمريد شيبه تخففه التخلية
هرولة لساني لهبه في مضمار التحلية
أغلقنا بني: صوت لابد قال
قلت :لكني من سرية العطشانين
قال :ما مشروبك
قلت :مشروب الحاجات
فتح الباب
و لجت الحوض
شعلة مشقوقة
ممشوقة مشرمة الدخان عند المحراب
تنوس متلصصة وسط أنوار برقية
بتُّ أتناول
كأس يريق
أنصغت من النايات المراقة في الحومة
شببت من أقنومات النار
راحت كمصراع تتدروش
توحدت عنقدتي في المشهد
مجمع صديقي الشوف المشتاق
دهوش ساكنة في طرب الوله
رقت خاصرتي
الرق ينقره رقيق الصوت
كبرت مقتا علامة الكشف
تسيحني ريح الترياق
حمامةدوح سيمرغية
تنوح
حسبي الله
حسبي الله
حسبي الله






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
نحو يسار عربي جديد حوار مع الباحث الماركسي اللبناني د. محمد علي مقلد
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- *..كن ..ميتا فيوض الحرف الأول *32
- * أور ولارا في مملكة العجائب *
- لون الحب لون المطر
- *ومضات طارئة *
- *..كن ..ميتا فيوض الحرف الأول *31
- *..كن ..ميتا فيوض الحرف الأول *30
- ربما..ئيات في مخاض اللو
- *وصيد عري الروح *
- ماء الآه
- *مغامرة عنكبوت الخلود المفضوحة*
- *جفون جرف العطش *
- شعاف مَالِحَة
- *نبذتني للتو الحضرة*
- *هتاف تحت نصب الحرية *
- *رقم ورقيم*
- *القلب وحامله*
- *وجع قصبة *
- وطن يرثي نهر
- قرص مدمج (فصوص ،وفتوحات )
- *..كن ..ميتا فيوض الحرف الأول *29


المزيد.....




- فلسطين 1920.. فيلم يوثق مقومات الحياة الفلسطينية قبل النكبة ...
- الصوم في العراق قديم وقبل التاريخ ولكن بصور مختلفة
- مصر.. ابن زوج أم كلثوم يكشف 7 أسرار في حياتها من بينها علاقت ...
- المخرج السوري الليث حجو يعلق على مسلسل “قيد مجهول”
- الفنان السوري أيمن رضا ينشر نداء استغاثة إنساني عاجل
- وفاة الممثلة البريطانية هيلين ماكروري التي شاركت في سلسلة -ه ...
- وفاة الممثلة البريطانية هيلين ماكروري التي شاركت في سلسلة -ه ...
- فنانة مصرية تصدم الجمهور بتفضيلها -الزواج بمتعة- يومين كل أس ...
- وفاة الممثلة البريطانية هيلين ماكروري بسبب السرطان
- مصر.. وفاة زوجة الفنان الراحل خالد صالح متأثرة بفيروس كورونا ...


المزيد.....

- القصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي
- كما رواه شاهد عيان: الباب السابع / دلور ميقري
- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سعد محمد مهدي غلام - (...)1