أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - علاء اللامي - رصاص حي على متظاهري البصرة وسكوت على تهديدات دولة العدو الصهيوني!














المزيد.....

رصاص حي على متظاهري البصرة وسكوت على تهديدات دولة العدو الصهيوني!


علاء اللامي

الحوار المتمدن-العدد: 5985 - 2018 / 9 / 5 - 11:15
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


طلقون الرصاص الحي على متظاهري البصرة السلميين ويسكتون على تهديدات وزير حرب دولة العدو الصهيوني ليبرمان بضرب أهداف عسكرية داخل العراق!
في الوقت الذي تطلق بعض القوات الأمنية الرصاص الحي على المتظاهرين السلميين في البصرة، يسكت ساسة أحزاب الفساد والخراب وكأن على رؤوسهم الطير لم يفه أحدهم بكلمة رد واحدة على تهديدات وزير حرب دولة العدو الإسرائيلي الأخيرة والمكررة بضرب أهداف عسكرية داخل العراق.
*الفصائل المسلحة التي تسمي نفسها "مقاومة إسلامية" والتي قتل الطيران "الإسرائيلي" منها العشرات على الحدود السورية قبل أسابيع لم تعلق بكلمة ردا على تهديدات ليبرمان.
*الجهات والشخصيات الدينية بغض النظر عن اسم دينها أو طائفتها والحاضرة في الصغيرة والكبيرة ابتلعت ألسنتها ولم تعلق بشيء.
*الإعلام العراقي من أقصى يساره العلمانوي إلى أقصى يمينه الطائفي، سنيا وشعيا، وقوميا كرديا وعربيا، لم ينشر شيئا عن هذه التهديدات والإهانة الصهيونية، وقد فضح نفسه بهذا الصمت واستحق أن يبصق عليه جميع أحرار العراق وعلى نفاقه وكذبه حين يسكت عن تهديد وطنه وينشغل بالبكاء ونواح على مصيبة "يهود العراق في إسرائيل" الذين يريدون العودة الى بلدهم الثاني بجوازات بلدهم الأول رغم أنف الجميع، إنه علام مشبوه يستحق الاحتقار!
*فقط، مصدر في وزارة الدفاع فضل عدم الكشف عن اسمه لتلفزيون روسيا اليوم - فيا لشجاعة هذا المصدر الغَفْل؟ - اعتبر السيادة العراقية "خطأ أحمرَ"، وأضاف أن القيادة العسكرية العراقية تنتظر موقفاً رسمياً من القائد العام للقوات المسلحة العراقية حيدر العبادي... والعبادي: مشغول وحياتك مشغول... بالكتلة الكبر مشغول!



#علاء_اللامي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر
الموقف من الدين والاسلام السياسي، حوار مع د. صادق إطيمش حول الاوضاع السياسية والاجتماعية في العراق


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- حزب آل الطالباني يهدد برفع السلاح ضد بغداد، هل تمرد هذا الحز ...
- مهزلة الجمع بين الطائفية والديموقراطية
- لولا دا سيلفا والديموقراطية المخترقة بالطاعون الأميركي!
- المطالب الكردية الأخطر والكتلة الأكبر
- بوتين يدفن آخر إنجازات الاشتراكية السوفيتية والصحافة العربية ...
- القدس والمسجد الأقصى بين زلة عيد وخطيئة يوسف زيدان!
- الإسلام البدوي و-العهدة العمرية- عند المصابين بالدونية الحضا ...
- الساسة السنة والكرد نحو تقسيم الدولة طائفيا وعرقيا
- سليماني وقطر أفشلا -الكتلة الأكبر- للصدر والعبادي..لماذا؟
- غزوة الكتلة الأكبر ودستور بريمر
- أميركا تعاقب إيران وإيران تعاقب العراق؟
- هل العصيان المدني السلمي ممكن في العراق؟
- حقيقة اليهود الأشكنازفي الأبحاث الجينية الصهيونية
- إحراق مقرات أحزاب النظام والعدالة الشعبية
- انتفاضة البصرة بين الرصاص الحي والأقلام الصدئة
- جماعة 88 ..مريخيون في بغداد؟!
- لماذا السكوت على قصف العدو -الإسرائيلي- لقوات الحشد والتمسك ...
- أصدقاء الاحتلال: عملاء مع سبق الإصرار!
- مؤتمر الخالصي لانقاذ العراق: دكان سياسي عائلي أم فقاعة جديدة ...
- مبررات العدوان التركي الإيراني على الرافدين والرد عليها


المزيد.....




- -كأنه انفجار قنبلة-.. كاميرا رجل ترصد مياه فيضان تخلع بابًا ...
- شاهد: تراجع حدة عاصفة نورو الاستوائية
- خبراء أمريكيون: بوتين هو من أمر بالانسحاب من ليمان
- المكتب السياسي لحزب الوحدة الشعبية: بعد تفاقم الأزمة نحن بحا ...
- موسكو: تصرفات الناتو في القطب الشمالي قد تسفر عن مواجهة عسكر ...
- لافروف: لا يوجد لغة مشتركة مع العنصريين
- تصفية 200 عسكري أوكراني بمحور كراسني ليمان
- إحباط عملية تفخيخ سكة حديدية في جمهورية روسية وتصفية منفذيها ...
- وسط قلق دولي من عدم تمديد هدنة اليمن.. الرياض تتهم الحوثيين ...
- الحرية للمجهولين| 3 رسائل لـ”درب”: افرجوا عن ولادنا المحبوسي ...


المزيد.....

- غرض الفلسفة السياسية المعاصرة بين الاستئناف والتوضيح / زهير الخويلدي
- العدد 56 من «كراسات ملف»: الاستيطان في قرارات مجلس الأمن / الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- هيثم مناع: عميد المدرسة النقدية في حقوق الإنسان / ماجد حبو، مرام داؤد، هدى المصري، أسامة الرفاعي، صالح النبواني
- اسرائيل والتطبيع مع الدول العربية-المسار واّليات المواجهة 19 ... / سعيد جميل تمراز
- كتاب جداول ثقافية: فانتازيا الحقائق البديلة / أحمد جرادات
- غرامشي والسياسي، من الدولة كحدث ميتافيزيقي إلى الهيمنة باعتب ... / زهير الخويلدي
- خاتمة كتاب الحركة العمالية في لبنان / ليا بو خاطر
- على مفترق التحولات الكبرى / فهد سليمان
- رواية مسافرون بلاهوية / السيد حافظ
- شط إسكندرية ياشط الهوى / السيد حافظ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - علاء اللامي - رصاص حي على متظاهري البصرة وسكوت على تهديدات دولة العدو الصهيوني!