أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادارة و الاقتصاد - مظهر محمد صالح - لغز النمو الصيني..!














المزيد.....

لغز النمو الصيني..!


مظهر محمد صالح

الحوار المتمدن-العدد: 5981 - 2018 / 9 / 1 - 01:14
المحور: الادارة و الاقتصاد
    


لغز النمو الصيني..!


الكاتب:د. مظهر محمد صالح

09/4/2014 12:00 صباحا

يتفق معظم المثقفين انه بحلول نهاية القرن الرابع عشر الميلادي كانت الصين واحدة من أكبر أمم الأرض تقدماً في الحقل الاقتصادي. في حين كانت أوروبا في بدايات شفائها من قرون تخلفها وتدهورها بشكل أو بآخر، إذ وصل المجتمع الصيني الى درجات عالية من التنظيم الإداري والعمليات الاقتصادية البالغة التعقيد. ويعود فضل الابتكارات وتطورها - مثل المحاسبة وصناعة البارود والبوصلة البحرية والنماذج المتنقلة والمتداولة من مختلف الموجودات، فضلا عن صناعة الفخار الصيني (البورسلين)- الى نشأة الامبراطورية الصينية الوسطى.
فمثلما عدُ الرحالة الايطالي (ماركا بولو) المتوفي في العام 1325م من طلائع التجار الأوروبيين المشهورين ممن حاولوا اختراق أسواق الصين واكتشافها، فقد عدُ المؤرخ الاقتصادي البريطاني انغس مادسون هو من اكتشف بأن القرن الرابع عشر الميلادي هو المقياس التاريخي الذي أظهر تقدم الصين في مجال الانتاج لأغراض السوق. وان الصين كانت متقدمة تكنولوجيا على أوروبا في ذلك القرن. ولكن ما حدث خلال القرون الستة اللاحقة من مفاجآت أشرها ازدهار المستوى المعاشي الأوروبي بنحو 25 مرة مقارنة بالصين حتى الوقت الحاضر، في حين لم يزدد متوسط دخل الفرد الصيني سوى 7 مرات، وان هذه الزيادة في مستوى معيشة الفرد الصيني حصلت خلال السنوات الـ 25 الأخيرة، الأمر الذي جعل من الصين دولة لا مثيل لها في ارتفاع الدخل ونموه.
فبعد الإصلاحات التي أقدمت الصين عليها في ثمانينيات القرن الماضي ودخولها الى اقتصاد السوق والانفتاح على العالم، ارتفع متوسط نمو الدخل السنوي فيها بنحو زاد على 10 بالمئة منذ العام 1990. وفي ظل هكذا معدل مرتفع من النمو السنوي في الناتج المحلي الإجمالي أو الدخل الوطني، فإن حجم أو مقدار الاقتصاد الصيني لا بدّ من أن يتضاعف كل 7 سنوات. كما ان التقدم المتسارع والمستمر الذي أحرزه النمو الاقتصادي في الصين، سيجعل متوسط دخل الفرد الصيني مقاربا الى حافات متوسط دخل الفرد في بلدان الاتحاد الأوروبي بحلول العام 2025.
أثارت ظاهرة النمو المتسارع أو المرتفع في الصين جملة من التساؤلات التي كان من بينها: لماذا ظلت الصين تكابد الركود الاقتصادي لقرون عديدة؟ ولماذ انطلقت الصين بهذه القوة الاقتصادية في تسعينيات القرن الماضي؟
يلحظ ان هناك العديد من النظريات المفسرة لظاهرة النجاح التي تنعم بها الصين اليوم والتي ينطلق جلُها من حقيقة واحدة هي: انه لولا انفتاح الصين على العالم في التجارة والاستثمار الأجنبي المباشر، لمّا حدث هذا النمو العظيم. فالافتراض الجدلي الغالب لدى بعض المؤرخين الاقتصاديين، يعزو الركود الصيني السابق الى مرحلة ما بعد القرن الخامس عشر الميلادي، يوم كانت الصين تمتلك ما يزيد على 3500 قطعة بحرية كبيرة خلال حكم امبراطورية (مِنك) في العام 1433، وهو الأسطول البحري الصيني الأوسع والأكثر انتشاراً في العالم وقت ذاك وتحت قيادة الادميرال البحري (زنك هي). إلا ان اتباع سياسة الانكفاء نحو الداخل الصيني لتحسين الأحوال، إضافة الى المخاوف الناجمة من تهديد الغزو المغولي البري وانعدام الثقة بطبقة التجار التي كانت تنتفع من تعاملاتها الخارجية او الدولية باستخدامها الاسطول البحري لجني الثروات الكبيرة، جميعها قادت الصين الى إغلاق نفسها من التأثير الخارجي.
ولكن النتائج كانت كارثية في انكفاء الصين على نفسها! وان الحقيقة المستخلصة التي يراها معظم الاقتصاديين الغربيين حول ذلك الانكفاء غدت تحذيراً من الخطر الكامن من إطلاق العنان ضد العولمة!!






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
سعود قبيلات الشخصية الشيوعية المعروفة من الاردن في حوار حول افاق الماركسية واليسار في العالم العربي
حوار مع أحمد بهاء الدين شعبان الأمين العام للحزب الاشتراكي المصري، حول افاق اليسار في مصر والعالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الصين :ذراع من فولاذ
- ماعون الصين الأعزب
- الركود الطويل:متلازمة الاقتصاد الرباعية/الجزء الثالث
- الركود الطويل:متلازمة الاقتصاد الرباعية/الجزء الثاني
- الركود الطويل : متلازمة الاقتصاد الرباعية/الجزء الاول
- زوجتي بلا عمل
- الشباب وتطور حواضن العمل الرقمية
- المزرعة الرأسمالية
- حول النار:مقياس بوشمن
- خوان بيرون : حوار الخادم والسيد
- لاكاديمية الاقتصادية: (من الاحادية النظرية الى التعددية الفك ...
- الاكاديمية الاقتصادية: (من الاحادية النظرية الى التعددية الف ...
- موزمبيق: الكسارة الاقتصادية وجوزة البلاذر/الجزء الثاني
- موزمبيق: الكسارة الاقتصادية وجوزة البلاذر/الجزء الاول
- السياسة النقدية للعراق بناء الاستقرار الاقتصادي الكلي والحفا ...
- الفقر والطبيعة:وفاق أم صراع؟
- احتياطيات العراق وحمايتها...!
- أويلر والامبراطورية الروسية
- نهران يلتقيان
- النفط والعولمة :رؤية ثلاثية الابعاد/الجزء٣


المزيد.....




- تعاون أردني عماني لتطوير العلاقات الاقتصادية
- محمد باقر قاليباف من دمشق: إن تحقيق التنمية في كلا البلدين و ...
- السودان يكشف معدل إنتاج محطة كهرباء سد الروصيرص بعد الملء ال ...
- الإمارات تمنح الأطباء المقيمين على أراضيها -الإقامة الذهبية- ...
- الكرملين: تصريحات بايدن الرنانة حول حالة الاقتصاد الروسي غير ...
- بوتين يفتتح نفقا ضخما للسكك الحديدية
- روحاني: رغم الحظر وفرنا النقد الاجنبي عبر زيادة الانتاج
- الأردن... الدخل السياحي يتراجع 60% في أول 5 أشهر من 2021
- ألمانيا.. الكشف عن خسائر شركات النقل من الفيضانات الأخيرة في ...
- الذهب يرتفع بفعل تراجع الدولار.. وارتفاع أسعار النفط بعد بيا ...


المزيد.....

- الاقتصاد السياسي للتدهور الخدماتي في مصر / مجدى عبد الهادى
- العلاقة الجدلية بين البنية الاقتصادية والبنية الاجتماعية في ... / كاظم حبيب
- قاموس مصطلحات وقوانين الشحن البري البحري الجوي - الطبعة الرا ... / محمد عبد الكريم يوسف
- الصياغة القاونية للعقود التجارية باللغتين العربية والانكليزي ... / محمد عبد الكريم يوسف
- مقاربات نظرية في الاقتصاد السياسي للفقر في مصر / مجدى عبد الهادى
- حدود الجباية.. تناقضات السياسة المالية للحكومة المصرية / مجدى عبد الهادى
- الاقتصاد المصري وتحديات وباء كورونا / مجدى عبد الهادى
- مُعضلة الكفاءة والندرة.. أسئلة سد النهضة حول نمط النمو المصر ... / مجدى عبد الهادى
- المشاريع الاستثمارية الحكومية في العراق: بين الطموح والتعثر / مظهر محمد صالح
- رؤية تحليلية حول انخفاض قيمة سعر الدولار الأمريكي الأسباب وا ... / بورزامة جيلالي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادارة و الاقتصاد - مظهر محمد صالح - لغز النمو الصيني..!