أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عبدالامير العبادي - العراقي فقط














المزيد.....

العراقي فقط


عبدالامير العبادي

الحوار المتمدن-العدد: 5889 - 2018 / 5 / 31 - 16:54
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


العراقي فقط
عبدالامير العبادي
(البلاوي) التي تحيط بالعراقي لا تعد ولا تحصى فهو اسير لكل العقود التي مرت فهو اسير الانظمة التي جعلته لا يعرف معنى وجوده فهو اسير الاقطاع ثم الاحزاب ثم الدين ورجاله لذا فهو حبيس لهذا الثالوث الذي غيب عنه كل اشكال الحرية هو امعه لشيخ العشيرة وللرفيق الحزبي ولرجل الدين راكعا تحت اقدامهم لا يعرف كيف يحرر عقله من هذه العبودية ،المهم ان الحياة تسير ،عودوه ان لا يرفض يقبل الايادي يحني ظهره مقيد بالنظر الى الاسفل جعلوه يتصور ان كل ما يقدم له هو مكرمة من المحافظ والوزير ورئيس الدولة ورجل الدين والقائد الحزبي او شيخ العشيرة
العقود والسنيين تمر يدخل في حرب ويخرج من حرب جيل بعد جيل يقتل تحت يافطة الشهادة بالدفاع عن الوطن لكن لم يسأل يوما عن الذين يدفعوه للشهادة لماذا لا يستشهدون
رجال الدين الذين يشرعون له الحلال والحرام يأكلون ويشربون ويسكنون والعراقي يعيش على حافة الدنيا
قادة الاحزاب يسافرون ويسكنون في أفخم الفلل ويحتسون انواع المشروبات وهو يتحسر يشرب الماء النقي
الذين يصلي خلفهم لهم اكبر الجوامع ويرتدون افضل الملابس ويتختمون بافضل الخواتم وهو نص ردن
شيخ عشيرته يذبح يوميا مئات الذبائح وهو يتحسر على (الباجه)
العراقي البسيط قنوع بعلاكه تحمل علب دهن وكم كيلو تمن مع كيس طحين وصابون ويعتبر ان ذلك اكبر نصر يحققه
وربما يفرح بتعليم هو اسوأ تعليم في العالم
او يعتبر اكبر مكرمة له ان يبنى له جسرا او يبلط له طريق
العراقي رغم كل المصائب تراه مولعا بالشعارات وتمجيد الشخوص القديمة والحديثة ويقطع الاف الاميال كي يلبي توجيه الثالوث
اكبر ما يواجه العراقي هو كيف ينتقد وشعاره المؤبد(شعليه)
صفق للملكية وللجمهورية ولصدام ولحكومات الاحتلال ورغم كل الذي جرى
يجلس يدافع بكل عناد عن ذاك (القائد)او الوزير
يدافع عن الذي زاده بلادة وقيده وساعد على خلق الفوضى والقتل والموت والفقر
ويعلم ان هولاء يتفرجون على غباءه وهو يخرج وينتخبهم مرة اخرى
حكام خمسة عشر سنة اضاعوا مليارات الدولارات وتركوا البلد خربة يتفاخرون انهم خرجوا يعيدون انتخابهم
عجبي على من دمروا البلاد يحصلون على عشرات من الاف الاصوات
هذا يقول حصلنا على مليون صوت وتلك تتفاخر انها كسيت الاف الاصوات
الى متى يبقى دربك الم تتعض ايها العراقي كل هذا العمر وانت تدعي تسلحك بثورة الامام الحسين او انك ثوري على طريق جيفارا
مسكين انت مزدوج العقلية ،لتكن دول التطور سنغافورة واليابان والإمارات وماليزيا هي هدفك للمقارنة لا خزعبلات الساسة
واصحاب الخطابات السحيقة
انك انسان لا بل اول انسان هبط على الارض وانت الوريث الشرعي لخلق الله
لا تركع الا لعقلك فهو دليلك في الحياة




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,228,651,133
- ماركسية الحزب الشيوعي العراقي
- دولة ساحات التحرير الى اين؟
- التهافت لعشقي اليك لن يتكرر
- الشيوعيون باقة ورد في مجلس النواب
- من يقف وراء الحرب في المنطقة
- اياكم والشيوعيين(اصحاب شارة)
- سيبقى العامل الديني وراء الحروب العبثية
- لاتخافوا من العلمانيين والليبراليين والشيوعيين(محروسين دوما)
- رأي في انتخابات 2018
- اجتثوا الشيوعيين اولا
- امرأة بلا كوتا احلى
- اقرت الموازنة وماتت الاستجوابات
- رسائل
- هذا المربد ياوزارة الثقافة
- طوبى لك يانصير شمه
- نوح علي الربيعي وهج لا ينطفى
- توقف ام ايقاف العقل
- القدس وموضوعية الجدل
- الفساد والمخدرات وعسكرة المجتمع
- وظيفة المحلل الاستراتيجي


المزيد.....




-  بعد هجوم سوريا.. الفصائل العراقية تهدد واشنطن وتنتقد الحكوم ...
- بعض مستخدمي هواتفGalaxy الحديثة يشتكون من عيوب في أجهزتهم! ...
- -هواوي- تسعى لتصنيع سيارات كهربائية تحت علامتها التجارية الخ ...
- تقرير استخباراتي أمريكي: ولي العهد السعودي -أجاز- عملية لـ-خ ...
- وزير الخارجية الأمريكي: الولايات المتحدة تريد تغييرا وليس -ق ...
- مصرف لبنان المركزي يدخل دائرة الخطر الشديد
- خبيرة تغذية تحدد فوائد وأضرار بعض الفاكهة على الصحة
- فنزويلا: الضربة الأمريكية على سوريا -عودة إلى حرب لا نهاية ل ...
- عرضت نصف مليون دولار مكافأة .. ليدي غاغا تستعيد كلبيها المسر ...
- سويسرا: مؤسسة طبية تعلن وفاة ما لا يقل عن 16 شخصا بعد تلقيهم ...


المزيد.....

- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكر والسياسة والاقتصاد والمجتمع ... / غازي الصوراني
- استفحال الأزمة في تونس/ جائحة كورونا وجائحة التّرويكا / الطايع الهراغي
- مزيفو التاريخ (المذكرة التاريخية لعام 1948) – الجزء 2 / ترجم ... / جوزيف ستالين
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزء الأول / مبارك وساط
- مسودات مدينة / عبداللطيف الحسيني
- اطفال الفلوجة: اللغز الطبي في خضم الحرب على العراق / قصي الصافي
- صفقة ترامب وضم الاراضى الفلسطينية لاسرائيل / جمال ابو لاشين
- “الرأسمالية التقليدية تحتضر”: كوفيد-19 والركود وعودة الدولة ... / سيد صديق
- المسار- العدد 48 / الحزب الشيوعي السوري - المكتب السياسي
- العلاقات العربية الأفريقية / ابراهيم محمد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عبدالامير العبادي - العراقي فقط