أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اليسار , الديمقراطية والعلمانية في مصر والسودان - الاشتراكيون الثوريون - متضامنون مع “مصر القوية” ضد الغلق والاعتقال والاختطاف.. توحيد صفوف الثوار هو الطريق لمواجهة سلطة الثورة المضادة














المزيد.....

متضامنون مع “مصر القوية” ضد الغلق والاعتقال والاختطاف.. توحيد صفوف الثوار هو الطريق لمواجهة سلطة الثورة المضادة


الاشتراكيون الثوريون

الحوار المتمدن-العدد: 5791 - 2018 / 2 / 18 - 18:31
المحور: اليسار , الديمقراطية والعلمانية في مصر والسودان
    



الحملة المسعورة على حزب مصر القوية لا تتوقف، فبعد القبض على نائب رئيس الحزب محمد القصاص ورئيس الحزب عبد المنعم أبو الفتوح ارسلت اليوم قوة من قسم قصر النيل للتحفظ على مقر الحزب بمنطقة جاردن سيتي في تطور سريع يؤكد استهداف السلطة للحزب وأعضائه.

وحركة الاشتراكيين الثوريين إذ ترى استهداف حزب مصر القوية هو جزء من سياسة منهجية ومنظمة تتبعها سلطة الثورة المضادة للقضاء على أي فرصة للمعارضة، فإنها ترى أن الهجوم على حزب مصر القوية ليس إلا خطوة يليها بل ويصاحبها الهجوم على كافة قوى المعارضة حتى تلك التي ظنت أنها في مأمن من قمع السلطة.

فمنذ فتح باب الانتخابات وحتى الآن لم تتردد الدولة منذ ديسمبر الماضي في غلق كل مجالات العمل السياسي وإسكات كل الاصوات المعارضة للنظام سواء كانت من المنتمين إلى الثورة أو حتى من المحسوبين على الدولة.

إن حركة الاشتراكيين الثوريين تدعو كل الأحزاب، الحركات والكيانات السياسية أن للاستمرار فيما بدأوه من حملة لمقاطعة الانتخابات والتي من شأنها فضح سياسات النظام الحالي. كما تدعو حركة الاشتراكيبن الثوريين كافة القوى المعارصة لاعلان موقف موحد من ممارسات السلطة واعتبار الهجوم على حزب مصر القوية هجوم على كافة القوى السياسية، واتخاذ كافة الخطوات والتدابير التضامنية مع الحزب بما فيها حشد كافة القوى في مؤتمرات تضامنية لاعلان موقف موحد، وفتح مقرات كل الاحزاب والقوى السياسية أعضاء حزب مصر القوية، ورفض التعامل مع اي اجراء تتخذه السلطة تجاه الحزب واعتبار أي وضع ينتج عن تدخل السلطة القسري أو عبر عملائها وضع غير شرعي ومقاطعته بالكامل، ورفض أي ابتزاز تمارسه السلطة باسم الحرب على الإرهاب.

وتؤكد حركة الاشتراكيين الثوريين أن هذه الأحداث ليست الأولى ولن تكون الأخيرة طالما لم تتوحد صفوف القوى الثورية لمواجهة هذة الموجة المسعورة تجاه أي عمل سياسي لا يتماشى مع سياسية الدولة وأننا وجب علينا أن نعلم أن غلق حزب رسمي والقبض على رئيسه ونائبه هي حادثة جديدة، ترفع سقف الانتهاكات التي تمارسها الدولة تجاه كل من يعمل بالسياسة في مصر، علاوة على أنها تعدٍ صارخ على أبسط مبادئ الحريات والديمقراطية وإن مرَّت فلن ينجو بعدها أحد.

الاشتراكيون الثوريون






التسجيل الكامل لحفل فوز الحوار المتمدن بجائزة ابن رشد للفكر الحر 2010 في برلين - ألمانيا
الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- في ذكري يناير.. المقاطعة الايجابية طريقنا لمواجهة الديكتاتور
- الإرهاب والاستبداد شركاء في الجرائم ضد الأقباط
- يسقط السفاح بشار الأسد.. أوقفوا الحرب على الشعب السوري
- كلنا أقباط.. “الدولة الإسلامية” عدو الشعب المصري
- تيران وصنافير مصرية.. أول هزيمة للانقلاب
- يسقط الإرهاب.. تسقط الطائفية.. يسقط الاستبداد
- بيان الاشتراكيين الثوريين
- تضامنًا مع نضال الشعب المغربي: قضية محسن فكري.. قضية المقهور ...
- اضطهاد الأقباط جريمة الدولة
- لا للمحاكمات العسكرية للمدنيين.. يسقط حكم العسكر
- عودة إلى الشارع.. يسقط حكم العسكر
- من سيناء إلى بروكسل: عمليات إرهابية مُدانة تؤجج إرهاب الدولة ...
- نظام السيسي.. غول لا يشبع
- ضد سعار النظام.. ضد أحكام القتل الجماعي.. ضد الإعدام
- تسقط عصابة السفاحين والقتلة.. يسقط حكم العسكر
- وداعا باسم شيت.. وداعا أيها الرفيق
- ضد السيسي.. قائد الثورة المضادة
- الإعدام للمعارضين والبراءة للقتلة.. القضاء في خدمة الاستبداد
- سقط الببلاوي.. لن يخدعنا تغيير الوجوه
- الحرية للمعتقلين.. تسقط دولة الثورة المضادة


المزيد.....




- حريق هائل بالأقصر المصرية يلتهم 11 منزلا ووفاة رجل إطفاء.. ف ...
- -مراسلون بلا حدود-: شكوى ضد إسرائيل أمام الجنائية الدولية لق ...
- شاهد.. قائد المنطقة الجنوبية بجيش الاحتلال ينسحب من مقابلة ت ...
- المقاومة الفلسطينية تقصف مستوطنات غلاف غزة برشقات صاروخية.. ...
- القدس الشرقية: تصاعد المواجهات في حي الشيخ جراح بعد عملية ده ...
- بلينكن يبحث مع وزراء خارجية قطر ومصر والسعودية وفرنسا إنهاء ...
- لوقف التصعيد في فلسطين.. اتصالات أميركية مع قطر ومصر والسعود ...
- تسوي أبراج غزة بالأرض.. تحقيق للجزيرة يكشف نوعية القنابل الت ...
- أحداث الداخل الإسرائيلي تعكس تاريخا طويلا من تهميش الفلسطيني ...
- الصين: بسبب عرقلة أمريكا لم يتمكن مجلس الأمن من التحدث بصوت ...


المزيد.....

- عن أصول الوضع الراهن وآفاق الحراك الثوري في مصر / مجموعة النداء بالتغيير
- قرار رفع أسعار الكهرباء في مصر ( 2 ) ابحث عن الديون وشروط ال ... / إلهامي الميرغني
- قضايا فكرية (3) / الحزب الشيوعي السوداني
- التقرير السياسي الصادر عن اجتماع اللجنة المركزية للحزب الشيو ... / الحزب الشيوعي المصري
- الفلاحون في ثورة 1919 / إلهامي الميرغني
- برنامج الحزب الاشتراكى المصرى يناير 2019 / الحزب الاشتراكى المصري
- القطاع العام في مصر الى اين؟ / إلهامي الميرغني
- أسعار البترول وانعكاساتها علي ميزان المدفوعات والموازنة العا ... / إلهامي الميرغني
- ثروات مصر بين الفقراء والأغنياء / إلهامي الميرغني
- مدخل الي تاريخ الحزب الشيوعي السوداني / الحزب الشيوعي السوداني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار , الديمقراطية والعلمانية في مصر والسودان - الاشتراكيون الثوريون - متضامنون مع “مصر القوية” ضد الغلق والاعتقال والاختطاف.. توحيد صفوف الثوار هو الطريق لمواجهة سلطة الثورة المضادة