أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عبدالجواد سيد - مصر الحديثة والبحث عن الحرية














المزيد.....

مصر الحديثة والبحث عن الحرية


عبدالجواد سيد
كاتب ومترجم مصرى

(Abdelgawad Sayed)


الحوار المتمدن-العدد: 5763 - 2018 / 1 / 20 - 22:59
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


مصر الحديثة والبحث عن الحرية
قصة مصر الحديثة هى قصة البحث عن الحرية، فقد بدأ محمد على حكمه الطويل لمصر، سنة 1805 بالإستيلااء على الثروة والسلطة فى آن واحد ، وأنجز مشروعاً إمبراطورياً كبيراً، لم يقدر له النجاح بسبب تدخل الدول الأوربية ومنعه من إجتياح الأراضى التركية، وإجباره على توقيع معاهدة لندن سنة 1840، التى قصرت حكمه على مصر والسودان فقط ، لكنه مع ذلك كان قد نجح فى وضع أسس مصر الحديثة ، وفى نهاية عهدة نصحه قناصل الدول الأوربية بتوزيع جزء من الأراضى الزراعية التى إستولى عليها على أفراد عائلته وحاشيته وعمد ومشايخ القرى المصريين ، من أجل توزيع الثروة وإدخال طبقة جديدة للمساهمة فى بناء الدولة الحديثة ، ففعل ذلك وهنا بدأت رحلة مصر الحديثة فعلا.
وفى عهد خلفائه سعيد وإسماعيل بالتحديد تم تثبيت هذه الملكيات الزراعية ، وبدأ ظهور الطبقة الرأسمالية الزراعية المصرية التى سرعان مامنحها إسماعيل ، ونتيجة للظروف الدولية المحيطة بمصر وبالديون الأجنبية وبضغط الدول الدائنة من أجل التدخل فى الشأن المصرى، ولرغبة إسماعيل نفسه فى تحديث مصر على النمط الغربى، حق المشاركة فى الحكم بإنشاء مجلس النواب سنة 1866 وبصياغة أول دستور فى تاريخ مصر الحديثة سنة 1879 ، واذى كان سبباً فى عزل إسماعيل عن الحكم.
لكن رحلة البحث عن الحرية إستمرت ، وسرعان ماتحول مجلس النواب المصرى، والذى بدا شكلياً فى عهد إسماعيل، إلى أداة حقيقية للحكم تشرف على شئون الدولة، وتساهم فى إقرار الميزانية فى عهد خلفه توفيق، وتم إعادة تقديم مشروع شريف باشا للدستور سنة 1822 مع حق الإشراف على الميزانية ، وتلاقت رغبة النواب مع ضباط الحركة العرابية فى الحفاظ على الدستو، الذى رفضته الدول الأجنبية للمرة الثانية ، ومن خلال الإصرار على المطلب الدستورى طور العرابيون مطالبهم الفئوية إلى مطلب يشمل كل الأمة ، وهو التطور الذى أعطى لحركتهم صفة الثورة. لكن الثورة العرابية إنتهت بالهزيمة والفوضى بسبب رغبة العسكريين بالإستئثار بالكلمة العليا، مما جعل النواب ينضمون إلى جانب الخديوى فى النهاية ، لينتهى الأمر بإنشقاق الصف الوطنى وهزيمة الثورة وتصفيتها.
لكن رحلة البحث عن الحرية إستمرت ، ففى خلال فترة الإنتداب البريطانى ، سيطرت بريطانيا على شئون الحكم والإدارة فى مصر من خلال المندوب السامى كرومر وخلفه، بينما إرتبطت ونمت رغبة المصريين فى الإستقلال والحرية جنب إلى جنب، وهو ماتحقق فى ثورة 1919 ودستور 1923 الذى ترتب عليها ، والذى تقاسمت فيه الأحزاب السياسية، بصفتها ممثل الشعب ، السلطة مع الملك، وعرفت مصر الملكية الدستورية، والحرية ، لأول مرة فى تاريخها الطويل.
و بالفعل كانت فترة 1923-1952 هى الفترة الحقيقية التى خرجت فيها مصر على العالم كدولة حديثة ، بمؤسساتها السياسية والإقتصادية والثقافية، وحققت فيها أكبر منجزاتها الحضارية فى كل رحلة مصر الحديثة، والتى عجزت فى نهايتها عن التحدى الكبير الذى واكب نموها الرأسمالى، والذى إقتضى بضرورة توزيع الثروة الزراعية مرة أخرى، لردم الهوة بين الريف والمدينة، والدخول فى مرحلة االرأسمالية الصناعية. كانت تلك هى العقبة الكبرى والحجة الكبرى أيضا التى قامت عليها ثورة يوليو 1952.
لكن ثورة يوليو ، وبينما قامت فعلاً ، بتوزيع الثروة الزراعية مرة أخرى ، فقد أخذت معها الحرية ، الخطيئة الكبرى التى مازلت مصر تعانى منها حتى اليوم، والتى تعيقها عن أى تقدم أوحياة سعيدة، فمن ناصر إلى سادات إلى مبارك الى مرسى إلى سيسى، كان كل شئ يضيع فى النهاية، بسبب الإستئثار بالسطلة وفقدان مصر للحرية ، فالحرية هى كل شئ ، وهى المطلب الذى تتحقق به كل المطالب الأخرى.






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
فهد سليمان نائب الامين العام للجبهة الديمقراطية في حوار حول القضية الفلسطينية وافاق و دور اليسار
لقاء خاص عن حياته - الجزء الاول، مؤسسة الحوار المتمدن تنعي المناضل والكاتب اليساري الكبير كاظم حبيب


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- أبناءالإنسان
- أبناء التوراة
- تفجير مسجد الروضة بالعريش
- تأملات فى مؤتمر الشباب بشرم الشيخ
- مركزية المشروع الإسلامى بين إيران والسعودية الجديدة
- عاشوراء-أسطورة الدين والسياسة
- الشرق الأوسط والحرب العالمية الرابعة
- المصالحة الفلسطينية، وكتائب القسام الإيرانية
- عشرة رجال وإمرأة
- نعم للدولة الكردية
- مصر بين الشرق والغرب
- أيمن كمال-ضحية جديدة لمحاكم التفتيش المصرية
- الشرق الأوسط - بين الوطن والإقليم والمصير المشترك
- الشرق الأوسط-جذور الذات البربرية
- مصر - شبح الدولة الدينية
- ماريا
- خرافة الأقصى والهيكل
- إسكندرية ثانى
- السعودية وقطر والدرس الأكبر
- جيل يناير وجنون السلطة


المزيد.....




- حمم تضئ الليل وأصوات مخيفة.. بركان لا بالما الإسبانية يدخل م ...
- السودان يعلن صد -محاولة توغل- إثيوبية.. والبرهان: الجيش لن ي ...
- ربما يعيشون فوق -حفر جحيم-.. صوت مخيف واهتزاز غريب يرعب سكان ...
- السودان يعلن صد -محاولة توغل- إثيوبية.. والبرهان: الجيش لن ي ...
- شاهد: روبوتات التوصيل تغزو الشوارع البريطانية
- مسح ميداني يكشف عن أن الشباب يؤدون الصلاة أكثر ممن هم فوق سن ...
- معارك جديدة في مأرب تسفر عن مقتل 50 شخصا على الأقل خلال 48 س ...
- شاهد: روبوتات التوصيل تغزو الشوارع البريطانية
- ألمانيا- مراكز الاقتراع تستقبل الناخبين تمهيدا لحقبة ما بعد ...
- ألمانيا تنتخب..ما دور الاقتراع البريدي في حسم نتائج الانتخاب ...


المزيد.....

- هيكل الأبارتهايد أعمدة سرابية وسقوف نووية / سعيد مضيه
- جريدة طريق الثورة، العدد 41، جويلية-اوت 2017 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 42، سبتمبر-أكتوبر 2017 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 43، نوفمبر-ديسمبر 2017 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 44، ديسمبر17-جانفي 2018 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 45، فيفري-مارس 2018 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 46، أفريل-ماي 2018 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 47، جوان-جويلية 2018 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 48، سبتمبر-أكتوبر 2018 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 49، نوفمبر-ديسمبر 2018 / حزب الكادحين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عبدالجواد سيد - مصر الحديثة والبحث عن الحرية