أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - حسن الصعيب - التمييز ضد المرأة في القضاء














المزيد.....

التمييز ضد المرأة في القضاء


حسن الصعيب

الحوار المتمدن-العدد: 5738 - 2017 / 12 / 25 - 12:14
المحور: حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات
    




تحت ضغط الحركة النسائية التقدمية ،والقوى الديمقراطية واليسارية ،من جهة ،وضغط المنتظم الدولي المثمتل في هيئة الأمم المتحدة ،اضطر النظام المغربي الاعتراف بحقوق المرأة ودمجها في سياساته العمومية ،وتم التنصيص عليها في دستور 2011 ،الذي تمخض عن حركة 20 فبراير،ومما جاء في تصدير هذا الدستور :-” حضر ومكافحة كل أشكال التمييز ضد المرأة ،
-حماية منظومتي حقوق الإنسان والقانون الدولي،والنهوض بهما ،والإسهام في تطويرهما ،مع مراعاة الطابع الكوني لتلك الحقوق وعدم قابليتها للتجزئ،
– تتعهد بالتزام ما تقتضيه مواثيقها من مبادئ وحقوق وواجبات ،وتؤكد تشبثها بحقوق الإنسان كما هي متعارف عليها عالميا ،”
لكن المشرع ،وفي نفس التصدير ،سيتراجع عن المعنى الشامل والواضح لتلك الحقوق ،ويلبسها اللباس المخزني ،بالمعنى الذي تتحول فيه تلك الحقوق إلى منة منه أو إحسانا،هكذا يحصل هذا الانقلاب في التصور والمفاهيم :”جعل تلك الاتفاقيات الدولية كما صادق عليها المغرب ،وفي نطاق أحكام الدستور وقوانين المملكة ،وهويتها الوطنية الراسخة تسمو فور نشرها ،على التشريعات الوطنية والعمل على ملائمة هذه التشريعات ،مع مع ما تتطلبه تلك المصادقة.”
يظهر بوضوح هذا التمييز ضد المرأة في ممارسة القضاء ،وعلى الخصوص التقليل من شأنها ،وقدراتها في تحمل مسؤولية أعلى سلطة قضائية في البلاد .فقد نص الفصل 115 من الدستور الحالي ،عن تركيبة المجلس الأعلى للقضاء ،الذي يرأسه الملك ويتألف من”-الرئيس الأول لمحكمة النقض رئيسا منتدبا،
-الوكيل العام للملك لدى محكمة النقض،
– رئيس الغرفة الأولى بمحكمة النقض
– أربع ممثلين لقضاة محاكم الاستئناف، ينتخبهم هؤلاء القضاة من بينهم، ستة ممثلين لقضاة محاكم أول درجة، ينتخبهم هؤلاء القضاة من بينهم،
ويجب ضمان ثمتيلية النساء القاضيات من بين الأعضاء العشرة المنتخبين ،بما يتناسب مع حضورهن داخل السلك القضائي”
يلاحظ من خلال هذا النص أن اللغة المستعملة لغة ذكورية بامتياز،التي تعكس وجهة نظر تقليدية للعلاقة التي تربط القاضي الذكر بالقاضية الأنثى،إذ لا يتم الحديث عن هذه الأخيرة إلا في الفقرة الأخيرة من النص المشار إليه سابقا ،ومن منظور تمييزي ،عندما ينص ،على أن انتخابهن مشروط “بما يتناسب مع حضورهن داخل السلك القضائي” وهذا يعني شيئا واحدا هو عدم الإقرار بالمساواة التامة بين القاضي والقاضية ،الشيء الذي يكرس في أعلى سلطة للقضاء التمييز بين المرأة والرجل ،ويجعل من تأنيت هذه السلطة مجرد نوع من الترقيع ،والمثول أمام الرأي العام الوطني والدولي ،بدمج سياسة النوع في الهياكل العليا للسلطة .




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,235,981,193
- في ذكرى اليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة
- المرور إلى الديمقراتورية بالمغرب والأشكال الجديدة للعمل السو ...
- قراءات في إخفاق”الاشتراكية الفعلية”
- اليسار المغربي والمسألة الدينية
- مؤسسة الدعارة كجزء من بنية النظام السياسي المغربي
- في تحولات المشهد الحزبي
- قراءة في كتاب :كتابات فلسفية لماركس
- وضعية المرأة قي مدونة الشغل
- في توصيف أزمة المثقفين
- في الربط الجدلي بين مفهوم” المخزن “ومفهوم “الإمبريالية”
- قراءة في كتاب “رأسمال في الفرن الحادي والعشرين” لمؤلفه توماس ...
- العقل المخزني
- ملاحظات حول راهنية الماركسية
- انتفاضة 20 يونيو 1981 : وقائع ودروس
- في غياب الدور الفاعل للطبقة العاملة في الحراك الحالي
- تحولات الحقل السياسي الرسمي و الحقل السياسي المضاد
- العمل في الأحياء الشعبية تقييم وآفاق


المزيد.....




- تزيين الكوفيات يفتح باب رزق للنساء في الأردن
- محاربة إدمان المواقع الإباحية تبدأ بنشر الثقافة الجنسية
- الحكومة تناقش التصور المقترح لصندوق تنمية الأسرة تمهيدا لعرض ...
- -لا يحصلن على عدد مساو من الصفقات- مثل الرجال... كفاح النسا ...
- -لا يعني أنني امرأة من أقلية عرقية، أن أُنادى بدون ألقاب-
- اغتيال جديد لمواطنة النساء
- قبل الختام يجب الكلام
- خبر صدور رواية -ميس طفلتي الافتراضية- للكاتبة الفلسطينية هنا ...
- البدانة: مشكلة صحية تحمل العديد من التأثيرات ... اثنان من كل ...
- هذه تفاصيل “الثأر” الذي أودى بحياة دارين زعيتر!


المزيد.....

- الجندر والإسلام والحجاب في أعمال ليلى أحمد: القراءات والمناه ... / ريتا فرج
- سيكولوجيا المرأة..تاريخ من القمع والآلام / سامح عسكر
- بين حضور المرأة في انتفاضة اكتوبر في العراق( 2019) وغياب مطا ... / نادية محمود
- ختان الإناث بين الفقه الإسلامي والقانون قراءة مقارنة / جمعه عباس بندي
- دور المرأة في التنمية الإجتماعية-الإقتصادية ما بعد النزاعات ... / سناء عبد القادر مصطفى
- من مقالاتي عن المرأة / صلاح الدين محسن
- النسوية وثورات مناطقنا: كيف تحولت النسوية إلى وصم؟ / مها جويني
- منهجيات النسوية / أحلام الحربي
- الواقع الاقتصادي-الاجتماعي للمرأة في العراق / سناء عبد القادر مصطفى
- -تمكين النساء-، الإمبرياليّة، وقاعدة كمّ الأفواه العالمية / أريان شاهفيسي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - حسن الصعيب - التمييز ضد المرأة في القضاء